رسمياً .. الأرجنتين تعلن بديل لانزيني في كأس العالم روسيا 2018

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

أعلن المدرب الوطني الأرجنتيني خورخي سامباولي المدير الفني لمنتخب الأرجنتين رسمياً، أن إنزو بيريز لاعب خط وسط نادي ريفير بلات الأرجنتيني هو بديل مانويل لانزيني في قائمة التانجو التي تستعد للمشاركة في نهائيات كأس العالم روسيا 2018.

وخرج مانويل لانزيني صانع ألعاب وست هام الإنجليزي من قائمة الأرجنتيني التي تستعد للمشاركة في نهائيات كأس العالم روسيا 2018 نهاية هذا الأسبوع، بعد تعرضه لإصابة خطيرة في أربطة الركبة ستبعده عن الملاعب حتى نهاية العام الجاري.

واستدعى سامباولي إنزو بيريز لاعب خظ وسط ريفير بلات الأرجنتيني الذي تواجد في قائمة الأرجنتيني الأولية قبل تصفيتها إلى 23 لاعباً، لكن إصابة لانزيني المفاجأة ألزمت سامباولي لإيجاد بديل في أسرع وقت.

وظهر إنزو بيريز في 21 مباراة مع منتخب الأرجنتين منذ بدايته الدولية عام 2009، أبرزها كانت في مونديال 2014، حيث شارك في إنجاز وصول منتخب التانجو إلى نهائي كأس العالم أمام ألمانيا.

ومن المفترض أن ينتظم بيريز في تدريبات الأرجنتين من اليوم استعداداً لنهائيات كأس العالم التي تنطلق يوم الخميس القادم الموافق الرابع عشر من شهر يونيو الجاري بمبارة الافتتاح بين روسيا المنظم ومنتخب السعودية.

شاهد .. القصة الكاملة لانسحاب الهند من مونديال 1950

الأكثر مشاهدة

استبعاد حكم كيني من كأس العالم 2018 بسبب رشوة مالية

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

قرر الاتحاد الدولي لكرة القدم استبعاد الحكم الكيني عدن مروة رينج من المشاركة في نهائيات كأس العالم 2018 في روسيا بعد قبول رشوة بقيمة 600 دولار ، مما أثار موجة من الغضب في كينيا حسبما ذكرت وسائل الاعلام المحلية.

وشارك مروة بالفعل كحكم مساعد في مونديال البرازيل 2014 ، وهو واحدة من عشرة حكام أفريقيين مساعدين اختيروا في كأس العالم 2018 ، لكن شرط الفيديو الذي يظهر قبوله للرشوة تسبب بابعاده عن كافة البطولات الرسمية.

وكشفت هيئة الإذاعة البريطانية قبل عدة أيام عن أكبر موجة من الفساد في كرة القدم الأفريقية والتي تسببت بموافقة حكومة غانا على حل الاتحاد الغاني لكرة القدم بعد التأكد من قيام رئيس اتحاد اللعبة بقبول رشاوى للتلاعب بالمباريات.

وتؤكد اللقطات التي جرت الكشف عنها قيام الحكم الكيني عدن مروة رينج وهو يرتدي بدلة رسمية للاتحاد الإفريقي بالحصول على أموال من صحفي متخفٍ ، وذلك لكي يؤثر على نتيجة مباراة دولية وهو يقول له “شكرا على الهدية”.

وبعد حصول الحكم عدن مروة رينج على هذه الرشوة الرمزية ، فقد خسر الحكم الكيني مبلغ 25 ألف دولار كان سيحصل عليه من الفيفا في حال مشاركته في مونديال روسياوفضيحة هي أكثر المواضيع تعليقاً على شبكات التواصل الاجتماعي.

شاهد .. القصة الكاملة لانسحاب الهند من مونديال 1950

الأكثر مشاهدة

قصص كأس العالم .. ماكينات الألمان تُحطم المجر في معجزة بيرن

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

حينما نتحدث عن نهائيات كأس العالم 1954 في سويسرا فأول ما يخطر على البال هو منتخب المجر المرعب، أو المنتخب الذهبي كما يلقب في تلك الفترة ، رفاق بوشكاش أرعبوا العالم وكان يتوقع لهم تحقيق اللقب بكل أريحية، لكن الأمور لم تمضِ بالشكل المتوقع له وشهدت العديد من الأمور الغير متوقعة.

لمتابعة باقي حلقات قصص كأس العالم .. اضغط هنا

وشهدت هذه النسخة ، مشاركة 16 منتخباً ، تم تقسيمهم إلى أربع مجموعات تضم كل مجموعة أربعة منتخبات ، على أن تلعب كلاً منها مباراتين فقط ، وشهدت البطولة الكثير من المنتخبات المألوفة مشاركتها بالبطولة مثل إنجلترا والبرازيل وأوروجواي ، وقد شقوا طريقهم بنجاح .

الدور ربع النهائي شهد منافسة كبيرة ، حيث أطاحت الأوروجواي بإنجلترا بنتيجة 4/2 ، بينما سقط المنتخب السويسري في فخ الهزيمة والإقصاء أمام المنتخب النمساوي بنتيجة 7/5 في لقاء مثير ، وتأهل المنتخب المجري للمربع الذهبي بفوزه على البرازيل ، في حين تقدمت ألمانيا الغربية وحققت فوزاً صريحاً على يوغوسلافيا .

في النصف النهائي .. كان لقاء المجر والأوروجواي مباراة قمة بدون منازع وصراع الجبابرة على زعامة كرة القدم في ذلك الوقت ، وقد كانت مباراة متكافئة للغاية ، لكن كان الفريق المجري هو المنتصر بنهاية المطاف بالأشواط الإضافية بفضل هدفين رأسيين لساندور كوسيز .

وفي بازل حقق المنتخب الألماني فوزاً سهلاً وواضحاً على النمسا بنتيجة 6/1 ولم يعانِ كثيراً ليتقدم للنهائي بكل ثبات ، ويضرب بذلك موعداً مع المنتخب المجري المرشح القوي بدوره .

وكانت المباراة النهائية لا تنسى لألمانيا الغربية التي صدمت العالم كله بهزيمة الفريق الذهبي المجري بنتيجة 3/2 ، في مباراة أُطلق ومازال يطلق عليها “معجزة بيرن” ، فقد تقدم الفريق المجري بهدفين في أول 9 دقائق وظن الجميع أن رفاق بوشكاش يستعدون مبكراً للتتويج ولكن في منتصف الشوط الأول عاد المنتخب الألماني إلى المباراة وأعادها لنقطة البداية بالتعادل ، ثم أحرز هدف الانتصار في الدقائق الأخيرة ، لتأتي صافرة النهاية وتعلن تتويج المانشافت باللقب العالمي الأول في أرض سويسرا .

الأكثر مشاهدة