ماجد عبدالله: “دخلنا موسوعة ‘جينيس’ في تغيير مدربينا..وسننافس في آسيا”

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

قبيل ليلة احتفاء دولة الإمارات العربية المتحدة بتبقي مئة يوماًً فقط قبل انطلاق بطولة كأس آسيا، التي تستضيفها للمرة الثانية بعد استضافتها عام 1996، والتي ستبدأ في الخامس من يناير من العام 2019، تحدث معنا أحد سفيري البطولة وأسطورة الكرة الخصراء السعودية ماجد عبدالله في حوارٍ سريع وممتع تمنّيناه أن يدوم لمدةٍ أطول.

حين سألنا “السهم الملتهب” عن حظوظ الأخضر في البطولة الآسيوية على أراضٍ عربيّةٍ خليجيّة شقيقة، لم يتردد في تأكيد منافستهم على اللقب الذي حققوه في ثلاث مناسابات ونالوا وصافته في ثلاثٍ أخرى.

إلا أنه لم يتردد في إبداء وجهة نظره في خوان أنطونيو بيتزي مدرب منتخب السعودية بعد تصريحاته المتضاربة التي تعهدّت بالمنافسة على اللقب وفي نفس الوقت صرّحت بصعوبة مجموعتها رغم تكوّنها من منتخبات لم تتأهل لآخر نسختي كأس عالم ولم يتجاوز تصنيفها العالمي المركز الـ77.

وقال ماجد: “المدرب الذي يقول شيئاً ثم شيئاً آخر [أي عكسه] فهو يعني أنه مدربٌ غير واثقٌ في نفسه.”

شاهد الحوار كاملاً هنا:


ويعد المنتخب السعودي ثاني أكثر من حصد هذه البطولة متأخراً بلقبٍ وحيد عن الساموراي الياباني صاحب الأربعة ألقاب. ورغم هذا التفوق، إلا أن ثلاثاً من هذه الألقاب كانوا في الألفيّة الجديدة وأثنين منها حصداها على حساب المنتخب السعودي مما خلق هذا التفوق في الأعوام الماضية وما دعانا لنسأل ماجد عن السبب وراء ذلك.

وقال “بيليه الصحراء”: ” “إن تغيّر برنامجك التدريبي بين الحين والآخر، ستعاني. ففي السابق كان يحتفظ المنتخب بمجموعة لاعبين ثابتة، [غير الأن] .”

وأضاف: “أظننا دخلنا موسوعة ‘جينيس’ للأرقام القياسية في تغيير مدربينا إذ كان يمكث المدرب سنتين أو ثلاث في السابق، على خلاف الأن. فإن أردت الحفاظ على صورتك كبطل عليك التحلّي بالاستقرار.”

ولم نستطع أن نحظى بفرصة الحديث مع هداّف المنتخب السعودي التاريخي برصيد 71 هدفاً في 116 مباراةً دوليّة، دون سؤالنا له عن نادي النصر ورأيه في تذبذب مستواه منذ تحقيقه اللقب مرتين متتاليتين بعد عام 2015.

فقال ماجد: “على البطل الّا يتغرّ بذاته وأن يهتم بنفسه لكي ينافس على الأقل. فبعد لقبي الدوري للنصر [حصل معه ذلك] لذلك هبط مركزه على مر السنوات.”

واستطرد: “إلا أنه يبلي بلاءً حسناً هذا العام لذلك أراى أنه [عائد للبطولة].

وتستأنف بطولة كأس الأمم الآسيويّة مبارياتها بمواجهة دولة الإمارات العربية المتحدة، مستضيفة البطولة، شقيقتها مملكة البحرين في المباراة الإفتتاحية في إستاد مدينة زايد الرياضيّة.

للتواصل مع الكاتب

الأكثر مشاهدة

فيديو : الإمارات تكشف النقاب عن ساعة العد التنازلي لـ كأس آسيا 2019

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

كشفت اللجنة العليا المنظمة المحلية لبطولة كأس آسيا الإمارات 2019 عن ساعة العد التنازلي للبطولة، حيث لم يتبق على إطلاق صافرة البداية لمباراة الافتتاح سوى 100 يوماً فقط، بحضور ماجد عبد الله أفضل لاعب في آسيا 3 مرات والفائز بلقب البطولة مرتين وسفير البطولة، وأعضاء الاتحاد الآسيوي واللجنة المحلية المنظمة، وممثلين عن المنتخبات الـ 24 المشاركة في البطولة التي تقام خلال الفترة من 5 يناير وحتى 1 فبراير 2019، على ثمانية ملاعب ذات طراز عالمي موزعة على مدن أبوظبي والعين ودبي والشارقة.

جاء ذلك خلال الحفل الذي أقيم في محيط استاد مدينة زايد الرياضية، الذي سيستضيف مباراتي الافتتاح والنهائي للبطولة، حيث كشف السيد داتو ويندسور جون الأمين العام للاتحاد الآسيوي، وسعادة عارف العواني مدير البطولة ، ومحمد بن هزام الظاهري الأمين العام للاتحاد الإماراتى لكرة القدم عن ساعة العد التنازلي.

تطور شعار نادى برشلونة على مر التاريخ











الأكثر مشاهدة

الإمارات تكشف النقاب عن ساعة العد التنازلي لبطولة كأس آسيا 2019

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

كشفت اللجنة العليا المنظمة المحلية لبطولة أخبار كأس أسيا الإمارات 2019 عن ساعة العد التنازلي للبطولة، حيث لم يتبق على إطلاق صافرة البداية لمباراة الافتتاح سوى 100 يوماً فقط، بحضور ماجد عبد الله أفضل لاعب في آسيا 3 مرات والفائز بلقب البطولة مرتين وسفير البطولة، وأعضاء الاتحاد الآسيوي واللجنة المحلية المنظمة، وممثلين عن المنتخبات الـ 24 المشاركة في البطولة التي تقام خلال الفترة من 5 يناير وحتى 1 فبراير 2019، على ثمانية ملاعب ذات طراز عالمي موزعة على مدن أبوظبي والعين ودبي والشارقة.

جاء ذلك خلال الحفل الذي أقيم في محيط استاد مدينة زايد الرياضية، الذي سيستضيف مباراتي الافتتاح والنهائي للبطولة، حيث كشف السيد داتو ويندسور جون الأمين العام للاتحاد الآسيوي، وسعادة عارف العواني مدير البطولة ، ومحمد بن هزام الظاهري الأمين العام للاتحاد الإماراتى لكرة القدم عن ساعة العد التنازلي.

ومن جانبه، قال السيد ويندسور جون داتو الأمين العام للاتحاد الآسيوي: “تعد هذه اللحظة خطوة بارزة في إطار الاستعدادات لانطلاق البطولة الأكبر والأهم على روزنامة الاتحاد الآسيوي، ليس فقط لنطاقها وحجم المنتخبات المشاركة، بل في تأثيرها الذي نتوقع أن يمتد إلى جميع أنحاء العالم”.

وأضاف الأمين العام للاتحاد الآسيوي: “تشكل هذه البطولة منعطفاً تاريخياً في مسيرة الكرة الآسيوية، من خلال توسيع نطاق المنتخبات المشاركة حيث تقام للمرة الأولى بمشاركة 24 منتخباً، في خطوة تعد بمزيد من الإثارة والتشويق للارتقاء بالمستويات في القارة الصفراء، وبما يدعم طموحاتنا بالوصول بالكرة الآسيوية إلى مكانتها المستحقة على ساحة كرة القدم العالمية”.

ومن جانب آخر قال أسطورة كرة القدم السعودية ماجد عبدالله وسفير البطولة: “”منحتني بطولة كأس آسيا بعض أفضل ذكرياتي الكروية، وأعتقد أن زيادة عدد المنتخبات المشاركة تعتبر الطريقة الأمثل لتوحيد المجتمعات الآسيوية من خلال قوة تأثير الرياضة وكرة القدم على وجه الخصوص، فمشاركة 24 منتخباً ستوفر فرصة كبيرة للجماهير من جميع أنحاء العالم للتعرف عن كثب على التطور الذي تشهده كرة القدم الآسيوية، ومشاهدة الدول الصاعدة والنجوم الشابة الذين سيحملون على عاتقهم الارتقاء بكرة القدم الآسيوية نحو المستويات العالمية”.

ويشكل بدء العد التنازلي للبطولة ذروة موجة النشاطات والفعاليات الأخيرة التي تقدمها اللجنة العليا المنظمة المحلية والاتحاد الآسيوي لنشر الوعي حول البطولة وفتح المجال للحدث للوصول إلى جميع المجتمعات والأفراد على جميع المستويات.

وتلقى برنامج المتطوعين أكثر من ضعف حجم طلبات التطوع المتوقعة، فيما يواصل برنامج “صناع اللعب” لسفراء المجتمع والمؤثرين، نمواً مطرداً بشكل يفوق أرقامه الأولية المتوقعة، حيث يمثل أكثر من 240 شخصاً الآن أكثر من 20 دولة مشاركة في البطولة، فيما كان الرقم المستهدف 100 شخص فقط.

كما تواصلت الإثارة حول البطولة طوال فصل الصيف في مراكز التسوق المختلفة ومناطق الجذب في دولة الإمارات من خلال الحملة الترويجية التفاعلية والتي شهدت نجاحاً وتفاعلاً منقطع النظير، كما أطلق هذا الشهر برنامجاً ترفيهياً للمدارس للوصول بهدف البطولة “استقطاب آسيا معاً” إلى الطلاب وأسرهم.

ومن جانبه قال سعادة عارف العواني الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي مدير البطولة: “تزخر دولة الإمارات بمزيج فريد متنوع من الجنسيات المقيمة بها، والذي يتضمن معظم الدول الآسيوية المشاركة في نهائيات البطولة، ونحن نواصل استعداداتنا للترحيب بالمنتخبات والمشجعين من جميع أنحاء آسيا، لنؤكد عزمنا على تقديم النسخة الأفضل تنظيمياً على الإطلاق في تاريخ البطولة، وبما يليق بمكانة دولة الإمارات في استضافة أكبر الفعاليات الرياضية العالمية”.

وأضاف العواني: “نبدأ اليوم العد التنازلي للبطولة، والآن نضع اللمسات الأخيرة لكي تتمكن جميع الجماهير بعد 100 يوما من الاستمتاع بالبطولة وكأنهم في وطنهم، وتحقيق الهدف الرئيس للبطولة وتوحيد المجتمعات الآسيوية على أرض الإمارات، ويعد هذا اليوم محطة جديدة في رحلة البطولة”.

وقال محمد بن هزام الظاهري الأمين العام للاتحاد الإماراتى لكرة القدم: “أنه فخر كبير أن نستقبل جميع الدول للمشاركة في النسخة السابعة عشر من بطولة كأس آسيا هنا في الامارات. نسعى الى أن تكون هذه البطولة انجاز فريد لذا نتطلع لاستقبال الجميع في يناير”.

ومع تبقى 100 يوماً على إطلاق صافرة بداية المباراة الافتتاحية للبطولة، يمكن للجمهور شراء تذاكر المباريات بأسعار تبدأ من 25 درهماً فقط. لشراء التذاكر ولمزيد من المعلومات حول البطولة، تفضل بزيارة www.the-afc.com

بويول: مودريتش الأفضل؟ علينا أن نصنع جائزة خاصة لميسي

الأكثر مشاهدة