من وحي كأس مصر.. نجوم كتبوا قصص تألقهم في بطولة الـ 5 مباريات

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

على مدار سنوات مضت مثلت بطولة كأس مصر فرصة ومتنفس للعديد من اللاعبين والنجم من أجل إظهار قدراتهم بشكل أفضل.

ففي ظل ضغط المباريات بالنسبة للدوري وبالأخص الأندية المشاركة في بطولات عربية وإفريقية، تكون بطولة الكأس فرصة للتخلص من صداع دكة البدلاء وإزالة حالة الغضب لدى اللاعبين الذين لا يشاركون بانتظام، كما أن الأدوار الأولى منها عادة ما تجعل أندية الدوري الممتاز في مواجهات سهلة مع القادمون من “المظاليم” وبالتالي فرصة أكبر للتألق.

وفي السنوات الأخيرة شهدت البطولة تألق بعض النجوم، حيث لعبوا دور البطولة في قيادة فرقهم للأدوار النهائية وفي بعض الأحيان حسم اللقب..

– حمودي المتوهج مع الموج الأزرق

في موسم 2013-2014 قدم سموحة أداءً استثنائيا أهله لأن ينافس على لقب الدوري حتى الرمق الأخير، حيث خسره بفارق الأهداف مع الأهلي في الدورة الرباعية، وواصل مشوار التألق في كأس مصر أيضا حتى أقصى الأهلي من الدور نصف النهائي ووصل للنهائي ليخسر من الزمالك بهدف بعدما قدم مباراة جيدة أيضا.

لكن كان النجم الأبرز للموج الأزرق أحمد حمودي لاعب الوسط الهجومي، الذي سجل 6 أهداف في مشوار البطولة، وقدم اداءً مميزا للغاية ساهم من خلاله في أن يصل فريقه إلى هذه المرحلة الهامة من البطولة، وكاد أن يعانق المجد بالتتويج بأول بطولة لولا سوء الحظ الذي حرمه من التتويج.

جنش ينقذ الزمالك أكثر من مرة

محمود جنش المصدر: رياضة 365

في موسم 2014-2015 حصد الزمالك لقب بطولة الدوري بعد غياب طويل، تحت قيادة مدربه البرتغالي جيزوالدو فيريرا، الذي اعتمد في الدوري بشكل كبير على الحارس الأساسي أحمد الشناوي حيث قدم مستويات مميزة، فكان من الصعب أن يتنازل عن مكانه في التشكيل الأساسي للحارس البديل محمود عبدالرحيم “جنش” الذي انتهز فرصة مشاركته ببطولة كأس مصر وأحسن استغلالها بتقديم مستويات رائعة، بدءًا من مباراة حرس الحدود في دور الـ 16 “3-1” ثم دور الثمانية والفوز على الاتحاد بركلات الترجيح التي تألق فيها الحارس الزملكاوي، ثم سموحة بسيناريو مشابه أيضا، وأخيرا الأهلي في المباراة النهائية وفوز الزمالك بهدفي باسم مرسي، لكن جماهير الأبيض اعتبرت أن جنش هو كلمة السر في التتويج.

– فتحي واللقب الأول

تاريخ طويل لأحمد فتحي في الملاعب سواء مع الإسماعيلي ولقب الدوري التاريخي أو الأهلي وألقاب عديدة ومتنوعة، لكن كان ينقصه لقب بطولة كأس مصر الذي حققه موسم 2016-2017 على حساب المصري البورسعيدي، حيث سجل هدف الفوز للفريق الأحمر، بهدوء أعصاب في الثواني القاتلة من المباراة.

أحمد فتحي المصدر: أخبار اليوم

فتحي قدم أداءً مميزا على مدار مشوار البطولة، ولعبت الخبرة دورا كبيرا في أن يقود فريق يضم مزيج من لاعبي الصف الأول والثاني بالأهلي، ويمر الأحمر بثبات من مرحلة تلو الأخرى بالبطولة.

– الشامي يتألق مع البورسعيدي

تألق محمد الشامي لاعب إنبي المعار للمصري البورسعيدي، حيث قدم مستويات رائعة، ونجح في نسخة 2016-2017 لكأس مصر، في أن يقود المصري إلى نهائي البطولة، كما سجل هدفين في مشوار الفريق بالمسابقة، لم يكن ينقصه فقط سوى تتويج أدائه ببطولة الكأس.

الأكثر مشاهدة

بتروجت يكتسح شباب تلا بسداسية ويتأهل للدور الـ 16 في كأس مصر

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

موقع سبورت 360- تأهل فريق بتروجت للدور الستة عشر لمسابقة كأس مصر، بعد الفوز على مركز شباب تلا بسداسية نظيفة، في المباراة التي جمعت بينهما ضمن منافسات الدور الاثنين والثلاثين للمسابقة.

سجل  سداسية  بتروجت كل من محمد سالم “هدفين” و أحمد رؤوف “هدفين”  و أحمد فوزي و أحمد شعبان بالخطأ في مرماه في الدقائق 61 و 67 و 72 و 74 و 90 و 95.

أدار لقاء اليوم طاقم تحكيم بقيادة هشام الفلال ويعاونه كريم يونس ومحمد صلاح، ويحيى عبد الحميد حكماً رابعاً.

الأكثر مشاهدة

أرقام وحقائق من اليوم الأول للدور الـ 32 لكأس مصر

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

موقع سبورت 360- أقيمت 4 مباريات في اليوم لمنافسات الدور الإثنين والثلاثين لمسابقة كأس مصر، شهدت فوز أحد الطرفين في 3 مباريات، وحسمت ركلات الترجيح فوز المنصورة على الداخلية في اللقاء الرابع بعد التعادل السلبي في الوقت الأصلي و الإضافي للمباراة.

شهد اليوم تسجيل 8 أهداف، بمعدل هدفين في كل مباراة، وكان الإسماعيلي الأكثر تسجيلاً برصيد 4 أهداف.

و جاءت الأهداف مناصفة بين شوطي المباريات، 4 في الشوط الأول و مثلها في الجزء الثاني من اللقاءات.

و نجح لويس هينستروزا لاعب المقاولون العرب في حفظ ماء وجه الأجانب بتسجيل هدف التقدم لفريقه في مرمي غزل المحلة في اللقاء الذي انتهي بفوز ذئاب الجبل على الفلاحين بثنائية نظيفة.

لعبت الأرض مع أصحابها في 3 مباريات، بينما ودع الداخلية كأس مصر على ملعبه بالخسارة أمام المنصورة بركلات الترجيح.

الأكثر مشاهدة