أعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم عن اختيار الحكم الهولندي داني ماكيلي لإدارة المواجهة بين برشلونة الإسباني وروما الإيطالي المقررة يوم الأربعاء على ملعب كامب نو في ذهاب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا.

وأدار الحكم الهولندي البالغ من العمر 35 عاماً هذا الموسم خمس مباريات في دوري أبطال أوروبا ، بينها مواجهات ليفربول-إشبيلية ، تشيلسي-أتلتيكو مدريد، ومانشستر يونايتد-إشبيلية في إياب الدور ثمن النهائي.

وسيعاون الحكم الهولندي داني ماكيلي الذي حصل على الشارة الدولية في عام 2011 في إدارة لقاء برشلونة وروما مواطناه ماريو ديكس وهيسل ستيجسترا وفقاً للبيان الصادر عن موقع الاتحاد الأوروبي لكرة القدم.

وبالإضافة إلى ذلك ، فقد وقع الاختيار على الحكم الألماني فليكس بريش لإدارة المواجهة الإنجليزية المرتقبة بين ليفربول ومانشستر سيتي في ذهاب الدور ربع النهائي من دوري أبطال أوروبا.

وبدأ الحكم فليكس بريش البالغ من العمر 42 عاماً، مسيرته التحكيمية في عام 2004، في حين قرر الاتحاد الدولي لكرة القدم اعتماده حكماً دولياً في عام 2007 ، وقد تولى منذ ذلك الحين مسؤولية الكثير من المباريات الكبيرة.

فالفيردي: لا خوف على برشلونة في وجود ميسي

الأكثر مشاهدة

خاض البرازيلي اليكس ساندرو والكرواتي ماريو ماندزوكيتش اليوم الاثنين المران الجماعي ليوفنتوس قبل مواجهة ريال مدريد الإسباني غدا في ذهاب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

وكان ساندرو وماندزوكيتش غابا عن مواجهة السبت أمام ميان في الدوري الإيطالي بسبب مشاكل عضلية.

وتعرض ساندرو لمشكلة عضلية في نهاية مارس أثناء وجوده بمعسكر المنتخب البرازيلي، فيما أن ماندزوكيتش أصيب في مران يوم الجمعة.

وتدرب اليوم أيضا الكولومبي خوان جييرمو كوادرادو بعد أن شارك في الفوز على ميلان السبت عقب غياب استمر ثلاثة أسابيع نتيجة لإصابة في الحوض.

وسيعلن مدرب يوفنتوس ماسيمليانو اليجري خلال الساعات المقبلة قائمة فريقه للمباراة المرتقبة.

وتلعب مباراة الإياب في الحادي عشر من الشهر الجاري على ملعب سانتياجو برنابيو.

الأكثر مشاهدة

قال مدافع يوفنتوس الإيطالي، جيورجيو كيليني، إنه يشعر “بأن الإسبان هم خصوم، ولكن أيضا رفاق في المعارك”، وذلك قبل مواجهة ريال مدريد في ذهاب الدور ربع النهائي من بطولة دوري أبطال أوروبا.

وفي مقابلة مع صحيفة (إل موندو) الإسبانية، سلط القائد الثاني لفريق يوفنتوس الإيطالي الضوء على منافساتهم العديدة للفرق الإسبانية في مسيرته الرياضية، قائلا “هم جزء منا”، مؤكدا أن مميزات ريال مدريد تظهر في طريقة لعبه وفي لاعبيه.

وحصل كيليني، الذي يظهر بصورة اللاعب الصلب في الملعب، على دكتوراة في الاقتصاد بجامعة تورينو الإيطالية، وتمكن من خلط قراءته للكتب بكرة القدم، مؤكدا “الكتب تساعد على التخلص من ضغوط كرة القدم”.

وقال المدافع الإيطالي إن شعوره تجاه كونه مدافعا مساويا للشعور بالشغف تجاه إحراز الأهداف، قائلا “أشعر بالسعادة عندما أتمكن من إيقاف المنافس، فأنا أفكر قبله وأتوقع ما سيقوم به وأفوز في النهاية”، وفي هذا السياق لم يخف كيليني إعجابه بقدرات اللاعب البرتغالي كريستيانو رونالدو “لقد تحول إلى وحش جديد، فقوته تولد من رغبته في أن يكون الأفضل بأي ثمن”.

وعن مدافع الفريق الملكي، سرخيو راموس، قال أيضا “راموس هو أفضل مدافع في العالم ويعلم كيفية لعب المباريات الحاسمة”، مضيفا “يجب أن نتعلم من الأفضل، لم أمتلك يوما الجودة الفنية أو الحماس الشديد الذي يتمتع به راموس”.

وعن مواجهة البطل الحالي لتلك البطولة، الذي هزم فريقه في نهائي البطولة في النسخة الماضية، أظهر كيليني ثقته في امكانيات فريقه موضحا “لدينا أمل في الفوز ومقتنعين بقدراتنا ولكن لا جدال في أن الإسبان متفوقون دائما في تلك البطولة”.

وعبر كيليني، الذي لعب 96 مباراة دولية، عن حزنه بعدما فشلت إيطاليا في التواجد في بطواة كأس العالم 2018 بروسيا، قائلا “علينا أن نتغير ونبدأ بمعرفة ما يحدث في الخارج، وأيضا تعديل أسلوبنا في التدريب، ولكن دون أن نفقد هويتنا”.

وأضاف “آمل أن يمتلك الجيل التالي موهبة، فلا يجب عليك نسخ نماذج من اللاعبين بل تهيئتها”.

الأكثر مشاهدة