نيمار ومبابي يدخلان التاريخ .. ميسي يتفوق على رونالدو

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

انتهت مباريات الثلاثاء من الجولة الأولى من دور المجموعات لدوري أبطال أوروبا، حيث فاز أبرز الكبار في المباريات مثل برشلونة على يوفنتوس بثلاثية نظيفة وبايرن ميونخ على أندرلخت وباريس سان جيرمان على سيلتك وتشيلسي على جاراباج ومانشستر يونايتد على بازل وتعادل أتلتيكو مدريد مع روما.

وشهدت المباريات الثمانية اليوم عدد كبير من الأرقام التاريخية والقياسية والمميزة، وأبرزها :

1- برشلونة لم يخسر في أخر 23 مباراة على ملعبه “كامب نو” في دوري أبطال أوروبا بفوزه في 21 مباراة وتعادله في مباراتين.

تابع: برشلونة الدوري الاسبانيمباريات اليوم

2- ليونيل ميسي ثاني أكثر لاعب سجل في تاريخ دوري أبطال أوروبا بـ96 هدف خلف كرستيانو رونالدو الذي سجل 105 هدف.

3- يعتبر ميسي أكثر لاعب تسجيلاً للأهداف على ملعبه في تاريخ البطولة بـ54 هدف من 54 مباراة متفوقاً بعدد المباريات على رونالدو الذي سجل 54 هدف في 66 مباراة.

ط

4- يعتبر راؤول جونزاليس أكثر لاعب سجل أهداف في البطولة الأوروبية لمواسم متتالية بـ15 موسم ويليه ليونيل ميسي بـ13 موسم على التوالي.

5- ليونيل ميسي سجل ضد جيانلويجي بوفون في رابع مباراة بينهما، ويعتبر سيرجي ريجيكوف بأربع مباريات وجوليو سيزار بثلاث مباريات أكثر الحراس مواجهة اللاعب دون تلقي اهداف.

6- يوفنتوس يخسر في الجولة الأولى من مجموعات دوري أبطال أوروبا لأول مرة بعد 18 موسم بالنسخة الحديثة، بينما خسر بثلاثية نظيفة خارج ملعبه لأول مرة في تاريخ مشاركته بالكأس الأوروبية ودوري الأبطال.

7- لا يوجد فريق توج بلقب دوري الأبطال بعد خسارته في المباراة الأولى، وأفضل سجل كان الوصول إلى النهائي بالنسبة لميلان وبايرن ميونخ في موسمي 1994-1995 و1998-1999 على التوالي.

DJjDWFfXcAA-KEC

8- منذ مباراة نيمار الأولى في دوري أبطال أوروبا عام 2013 ساهم بـ38 هدف مسجلاً 22 هدف وصنع 16 هدف ليعتبر ثالث أكثر لاعب مساهمة بالأهداف بعد كرستيانو رونالدو وليونيل ميسي الذان ساهما بـ71 هدف و45 هدف على التوالي.

9- إدينسون كافاني ثالث أكثر لاعب من قارة أمريكا الجنوبية تسجيلاً للأهداف في تاريخ دوري الأبطال بعد ليونيل ميسي بـ96 هدف وريكاردو كاكا بـ30 هدف.

10- إدينسون كافاني أصبح الهداف التاريخي لباريس سان جيرمان في البطولات الأوروبية بـ22 هدف.

11- كيليان مبابي ثاني أكثر لاعب تسجيلاً للأهداف في دوري أبطال أوروبا خلال عام 2017 بسبعة أهداف خلف كرستيانو رونالدو الذي سجل 10  أهداف.

12- كيليان مبابي أول لاعب أقل من 20 سنة يسجل مع فريقين مختلفين في دوري الأبطال، وأصغر لاعب يسجل في دوري الأبطال في تاريخ سان جيرمان بسن الـ18 عاماً و266 يوم.

كيليان مبابي

كيليان مبابي

13- بايرن ميونخ حقق الفوز في أخر 14 مباراة افتتاحية في دوري الأبطال والذي يعتبر رقم قياسي في تاريخ البطولة.

14- ليفاندوفسكي سجل 50 هدف في كل البطولات خلال الموسمين الماضي والحالي ويحتل المركز الثالث بين لاعبي الدوريات الأوروبية الخمسة الكبرى خلف ميسي بـ62 هدف وكافاني بـ58 هدف.

15- بلغ مانويل نوير المباراة رقم 100 له في البطولات الأوروبية للأندية وخرج من 36 مباراة بشباك نظيفة.

16- لم يحقق سيلتك الفوز في أخر 10 مباريات من دوري الأبطال بينما تعتبر الهزيمة بخماسية أكبر خسارة له على ملعبه في البطولة.

17- لم يخسر مانشستر يونايتد في أخر 19 مباراة أوروبية على ملعبه بفوزهفي 15 مباراة وتعادله في 4 مباريات.

تابع: الدوري الانجليزيمباريات الدوري الانجليزي – ترتيب الدوري الانجليزي

18- يعتبر ماركوس راشفورد رابع لاعب أقل من 20 عام من اليونايتد يسجل في البطولة بعد ديفيد بيكهام وواين روني وفيل جونز.

19- تمكن راشفورد من التسجيل في أول مباراة له في الدوري الإنجليزي وكأس الرابطة والدوري الأوروبي ودوري الأبطال مع الشياطين الحمر.

20- تشيلسي سجل ستة أهداف في مباراة واحدة لأول مرة مع المدرب أنتونيو كونتي.

lukaz

21- سجل تشيلسي في كل مبارياته الـ25 الأخيرة على ملعبه في مجموعات دوري أبطال أوروبا.

22- لاعب تشيلسي دافيدي زاباكوستا يعتبر اللاعب الإيطالي رقم 100 الذي يسجل في دوري أبطال أوروبا.

23- أتلتيكو مدريد لم يخسر أمام الأندية الإيطالية في دوري أبطال أوروبا بفوزه في 3 مباريات وتعادله مرتين.

24- حافظ أتلتيكو مدريد على نظافة شباكه في 7 من أخر 9 مباريات خارج ملعبه في مجموعات دوري الأبطال.

الأكثر مشاهدة

تحليل 360 .. سان جيرمان يحذر أوروبا عبر ثلاثي الـ MCN

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
ثلاثي MCN

استهل باريس سان جيرمان مغامرته الأوروبية هذا الموسم بفوزٍ كبير على مضيفه سيلتك جلاسكو الاسكوتلندي بِـ خماسية نظيفة في المباراة التي احتضنها ملعب سيلتك بارك ضمن منافسات الجولة الأولى للمجموعة الثانية .

وبدأ أوناي إيمري المباراة بتشكيلته المثالية للمرة الأولى هذا الموسم بمشاركة (ألفيس، ماركينوس، سيلفا وكورزاوا) في خط الدفاع، (موتا، فيراتي ورابيو) في وسط الميدان خلف ثلاثي الـ MCN المكون من نيمار، كافاني وكيليان مبابي في خط الهجوم، وبشكل خططي (4-3-3) مع أسلوب متطرف هجومياً أكثر من أي وقتٍ مضى وأدوار تكتيكية مختلفة .

DJjDWFfXcAA-KEC

واستفاد أوناي إيمري من من سرعة نيمار ومهارته عبر منحه الحرية اللازمة من أجل الهبوط إلى نصف ملعب سان جيرمان ومحاولة الاختراق عبر الطرف الأيسر من أجل ضرب تكتل سيلتك الذي اعتمد الضغط العالي، مع تقييد تياجو موتا وماركو فيراتي بأدوار دفاعية أكثر من أجل منح الفرصة لِـ أدريان رابيو من أجل التقدم ولعب دور صانع الألعاب رقم 10 خلف ثلاثي المقدمة ما أثمر عن فرص للتسجيل بالجملة وخصوصاً خلال شوط المباراة الأول .

ولازال أوناي إيمري يبحث عن أفضل صيغة تكتيكية لضمان تنوع ثلاثي الـ MCN وأفضل انتشار لهم وبخلاف نيمار لازال هناك تداخل بين كافاني مبابي، خصوصاً وأن الأخير لا يعتبر جناحاً صريحاً، لكن مبدئياً وخلال مباراتين قدم الثلاثي ما كان منتظراً منه، حيث أنهم سجلو سوياً خلال مباراتين على التوالي ومع الوقت يبدو أن هناك مجالاً للتحسن .

الأكثر مشاهدة

كلمات مفتاحية

أقسام متعلقة

تحليل 360 .. هيجواين “غلطة” واحتياط يوفنتوس ضائع

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

رد برشلونة الخسارة بثلاثة أهداف دون مقابل أمام يوفنتوس في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي بالفوز عليه بنفس النتيجة مساء الثلاثاء ضمن الجولة الأولى من دور المجموعات لدوري أبطال أوروبا.

ولم يظهر يوفنتوس بالمستوى المتوقع منه حيث كان برشلونة الأفضل خلال المباراة واستحق الفوز وكان قريباً من تسجيل عدد أكبر من الأهداف لولا مواجهته الحظ.

تابع: برشلونة الدوري الاسبانيمباريات اليوم

وبعيداً عن برشلونة تم ملاحظة عدة نقاط على يوفنتوس خلال المباراة، وأبرزها :

1- المدرب ماسيمليانو أليجري دخل المباراة باللعب الدفاعي والاعتماد على المرتدات بهدف الخروج بنقطة على الأقل من ملعب الكامب نو، إلا أنه أخطأ بطريقة لعب تلك الخطة.

يوفنتوس اعتمد في المباراة على الدفاع والحصول على الكرة ومن ثم إيصالها إلى المهاجم الوحيد جونزالو هيجواين، إلا أن الأرجنتيني خيب الظن بسبب بطئه في الركض، حيث كان يستلم الكرة ومن ثم يخطفها برشلونة منه قبل الوصول إلى خط الـ18، وفي نفس الوقت كان سيئاً في التمرير خلال الهجمات التي تشهد تواجد أكثر من لاعب وأضاع أكثر من فرصة.

DJjPLEGXcAAyNlq

2- لا يمكن لوم يوفنتوس على الخسارة بالنتيجة الكبيرة اليوم بسبب غياب عدد كبير من اللاعبين عن تشكيلته الأساسية مثل جورجيو كيليني وكلاوديو ماركيزيو وسامي خضيرة وماريو ماندزوكيتش وخوان كوادرادو بسبب الإصابات والإيقاف.

وبعد غياب اللاعبين الأساسين أظهر الاحتياطيين بأنهم ليسوا بمقام اللعب في صفوف يوفنتوس، حيث ظهر مهدي بن عطية وستيفانو ستورارو بشكلٍ سيء بينما كان واضحاً تقدم بارزالي بالسن.

الأكثر مشاهدة

كلمات مفتاحية

أقسام متعلقة