رونالدو والصعود على أكتاف بايرن ميونخ لحسم المعركة مع ميسي

معركة الوصول إلى الهدف 100 في دوري أبطال أوروبا أرقت رونالدو واستطاع البرتغالي حسمها لصالحه

سامر جرادات
20/04/2017

article:20/04/2017

كريستيانو رونالدو في مواجهة بايرن ميونخ
كريستيانو رونالدو في مواجهة بايرن ميونخ

لم يكن يتوقع أشد المتفائلين بالبرتغالي كريستيانو رونالدو مهاجم ريال مدريد الإسباني أن ينجح في تقديم أفضل أداء له في دوري أبطال أوروبا في الدور ربع النهائي، رونالدو واجه كتيبة بايرن ميونخ الألماني بقيادة كارلو أنشيلوتي، وعطفاً على مستواه في الموسم الحالي كان من المفترض أن يخسر الصراع مع نظيره الأرجنتيني ليونيل ميسي مهاجم برشلونة.

ميسي على العكس من ذلك، قدم أداء رائع جداً في دور المجموعات كما استطاع تسجيل هدف من ركلة جزاء في ثمن النهائي، بالمقابل فإن رونالدو سجل هدفين فقط طوال مشواره في البطولة، لذلك كان من المنطقي أن يكون ليونيل الأقرب لحسم الصراع بين النجمين فيمن يصل أولاً للهدف رقم 100 في دوري أبطال أوروبا.

ليست حرب عادية، من شاهد ردة فعل ليونيل في الموسم الحالي ومحاولات رونالدو سيعي بأن الحرب بينهما كانت كبيرة جداً في رحلة الوصول إلى الرقم التاريخي المبهر في المسابقة الأغلى على مستوى الأندية في العالم، رونالدو كان يملك فارق شاسع عن ميسي قبل انطلاق البطولة حيث سجل 93 هدفاً فيها مقابل 83 هدف لصالح منافسه، قبل أن ينجح الأرجنتيني في تحقيق عودة مذهلة كادت أن تقلب الطاولة على البرتغالي.

لكن ما لم يكن متوقعاً هو الذي حدث، رونالدو استطاع عبر لقائي الذهاب والعودة ضد بايرن ميونخ من تسجيل 5 أهداف في شباك مانويل نوير مكناه من تحقيق قفزة هائلة على صعيد ترتيب هدافي البطولة تاريخياً والوصول إلى الهدف رقم 100.

ronaldo

العلامة الذهبية كسبها رونالدو عبر مواجهة البافاري، الخصم الألماني أصبح من أكثر الفرق المفضلة لكريستيانو في دوري أبطال أوروبا، فخلال المباريات الأربع الماضية سجل 4 أهداف في شباكهم، وأضاف لها 5 اهداف في الموسم الحالي، ليصبح في جعبته 9 أهداف في 6 مباريات.

رونالدو وصل إلى الانجاز الذي سعى له في المواسم الأربع الأخيرة، انجاز لم يكن أحد يتصور أنه سيصل إليه قبل ميسي مع بداية موسم 13\2014 حيث كان حينها يتفوق عليه ليونيل بفارق كبير في صدارة هدافي البطولة تاريخياً، قبل أن يستغل النجم البرتغالي مواجهات الأندية الألمانية، وأبرزها ضد بايرن ميونخ، لكي يصعد على أكتافهم نحو قمة وسدة هدافي أوروبا تاريخياً.

انتهت المعركة الأبرز بين النجمين، لم يعد بمقدور ميسي أن يكون أول لاعب يصل لمئة هداف في بطولات أوروبا أو دوري أبطال أوروبا فمنافسه سبقه لهذا الانجاز، لكن الحرب بينهما لم تنتهي بعد فما زال بإمكان الأرجنتيني أن يكون أفضل هداف في تاريخ المسابقة حينما يعتزلان سوياً اللعبة، وفي ذلك صراع كبير سينشأ بينهما في المواسم المقبلة.


شارك

شارك بتعليق

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*

*

نقترح عليك

كلمات مفتاحية

أقسام متعلقة