كيف غير ميسي وجهة نظرنا بكرة القدم 3 مرات؟

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
ليونيل ميسي نجم نجوم كرة القدم

يلعب ليونيل ميسي المباراة النهائية لبطولة كوبا أمريكا بقميص منتخب بلاده الأرجنتين ضد صاحب الأرض تشيلي، وهو يعرف أن الفرص المتبقية لديه كي يحتفل بلقب وطني باتت معدودة وقد لا تزيد عن 3 فرص.

وبغض النظر عما ستؤول إليه نتيجة مباراة اليوم، فإن لميسي حق يجب الاعتراف به، بأنه رجل لم يتلاعب فقط بالخصوم في الملعب، بل تلاعب بعقولنا كما يريد، ولـ 3 مرات بعدد الفرص المتبقية له كي يتوج بلقب وطني.

اللعبة الأولى، بدأت عندما أقنعنا أن كرة القدم عبارة عن أرقام، فحطمها رقماً تلو الأخر، وبات الحديث عن الأرقام القياسية التي لم يحطمها وليس الأرقام التي حطمها، وذلك لغايات تسهيل الإحصاء.

أصبح العالم مهووساً بعدد الأهداف والصناعة والمراوغات، وبات ميسي سيد غالبية الأرقام، واشتهر عدة أساطير تاريخيين بفضل قدرته على تحطيم أرقامهم، فنكاد نجزم أن أكثر من 95% من عشاق كرة القدم لم يكونوا على معرفة باسم تيلمو زارا قبل أن يحطم ليونيل رقمه.

تلك اللعبة الأولى، أما الثانية فعندما قرر ميسي كسر كل القواعد، فالعادة كانت أن الفائز بجائزة أفضل لاعب في العالم هو الأفضل ضمن الفريق الأفضل خلال تلك السنة، لكن ليونيل لم ترقه تلك القواعد، فحطمها بموهبته، فجعل فوزه بالكرة الذهبية مبرراً وإن لم يحمل أي لقب مهم خلال السنة المتعلقة.

تلك القاعدة التي وضعها ليونيل ميسي، استفاد منها خصمه كرستيانو رونالدو في 2013، وبات الجميع الآن يتحدثون عن مسألة اللاعب الأفضل وأن الجائزة فردية وليست جماعية على العكس مما اعتدناه في الماضي.

لعبتان لا يكفيان ميسي، فبعد أن أخذنا من عالم الواقع إلى عالم الخيال، قرر أن يعيدنا إلى الواقع، ويخبرنا بأن الأرقام ليست كل شيء، وأن الموهبة الفردية لا تعني شيئاً من دون إنجازات، ليجعلنا نبدو متناقضين مع أنفسنا.

فقاد برشلونة إلى ثلاثية تاريخية جديدة، بأرقام أقل من أرقامه التي اعتادها في الخط الهجومي، ثم عاد ليلعب كجناح هجومي أيمن أكثر من مركز المهاجم الوهمي الذي أعاده لكرة القدم، وهو الآن يقود الأرجنتين إلى المباراة النهائية من دون تسجيل أهداف كثيرة، لكن الجميع متفقون على أنه السبب.

تلاعب ميسي بعقولنا يكشف عن مدى قدراته التي تفوق الوصف، ولذلك ربما علينا أن نعذر يوسف سيف الذي يردد "ميسي أفضل" ولو كان يعلق على مباراة في كرة الماء، أو غيره من الإعلاميين من الواقعين في فخ الذهول "الميساوي" ومنهم أيضاً كاتب هذا المقال!

لجميع مقالات الكاتب .. اضغط هنا

تابع الكاتب على الفيسبوك وتويتر:

الأكثر مشاهدة

إنييستا يتحدث عن صفقتي برشلونة الصيفية بوجبا وتوران

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
إنييستا قائد برشلونة الإسباني

كشف الإسباني أندرياس إنييستا قائد وصانع ألعاب برشلونة عن رأيه في الصفقتين التي ينوي النادي إبرامهما خلال فترة الإنتقالات الصيفية الحالية.

وتمكن النادي الكاتالوني من إتمام أولى صفقاته الصيفية بعد التعاقد مع الإسباني أليكس فيدال ظهير إشبيلية بعقد يمتد لخمس مواسم مقبلة.

ونقلت صحيفة “الموندو ديبورتيفو” الإسبانية تصريحات إنييستا والتي قال فيها “من الأمور المهمة التي حدثت خلال الشهر الماضي هي التجديد للمدرب لويس إنريكي بعد النتائج الرائعة التي حققها الموسم الماضي”.

وأضاف “توران لاعب عظيم ولديه موهبة خاصة وطريقة لعبه تناسب اسلوبنا الحالي ، وسوف يكون اضافة مميزة لنا في حال اتمام الصفقة ، لذلك نحن جميعاً نرحب به”.

وعلق الدولي الإسباني عن اهتمام برشلونة بنجم يوفنتوس بول بوجبا قائلاً “انه لاعب صغير السن ولديه موهبة وقوة بدنية تمكنه من الدفاع عن الوان اقوى الفرق الأوروبية”.

واختتم تصريحه موضحاً الفرق بينه وبين زميله تشافي هيرنانديز واردف قائلاً “كلاً منا لديه ميزات مختلفة عن الاخر ، في الواقع لا يوجد تشابه بين بعضنا البعض على الإطلاق”.

اقرأ أيضاً: مورينيو يفضل بقاء محمد صلاح في فيورنتينا 

الأكثر مشاهدة

أردا توران نجم أتلتيكو مدريد

أجرى برشلونة تعديل على خطة التعاقد مع النجم التركي أردا توران لاعب أتلتيكو مدريد لتجنب فشل الصفقة، وذلك وفقاً لما ذكرته صحيفة سبورت الإسبانية.

وأوضحت الصحيفة في تقريرها أن "رامون أدل" رئيس مجلس إدارة برشلونة أعاد النظر في صفقة توران وقرر حسم الأمور في أسرع وقت ممكن.

وانتشرت تقارير يوم أمس الخميس تؤكد على أن برشلونة يريد التوصل لاتفاق مع اتلتيكو مدريد في الوقت الحالي لكن التعاقد مع اللاعب بشكل رسمي سيتم بعد إعلان نتائج الانتخابات الرئاسية للنادي في 18 من الشهر الجاري.

وأضافت تلك التقارير أن اللجنة المؤقتة المسيرة للنادي ترى بأن التعاقد مع توران مقابل 40 مليون يورو من شأنه أن يعقد الأمور على الرئيس الجديد.

لكن يبدو أن رامون أدل تراجع عن مخططاته وقرر حسم الصفقة في الساعات القليلة المقبلة لتجنب انتقال توران إلى نادٍ آخر، والحديث هنا يدور عن تشلسي ومانشستر يونايتد الإنجليزيين.

وذكرت سبورت في نهاية التقرير أن اللجنة المسيرة تريد التوقيع مع توران قبيل عودته إلى تدريبات الروخي بلانكوس في 8 من الشهر الجاري الذي من شأنه أن يعقد الموقف.

إقرأ أيضاً: 12 لاعباً في تاريخ برشلونة توجوا بكوبا أمريكا

الأكثر مشاهدة