تقرير- تألق صلاح يضع الفراعنة تحت ضغط قبل المونديال

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
Generated by IJG JPEG Library

لا يختلف أحد في العالم على المستوى المبهر لمحمد صلاح نجم مصر ونادي ليفربول الإنجليزي، بعدما أصبح ماكينة أهداف منطلقة في ملاعب أوروبا، سواء على مستوى البريميير ليج أو دوري الأبطال.

لم يكن أكثر المتفائلين بتألق صلاح مع الليفر يتوقع أن يتوهج النجم ذو الـ 25 عاما بهذه الصورة، ويسجل 18 هدفا في كل البطولات، ليكون بحق أحد أنجح الصفقات الصيفية ليس في الليفر أو إنجلترا فحسب، ولكن ربما على مستوى الدوريات الأوروبية الكبرى، بإجماع الكثير من الخبراء.

ويعد المصريون الأيام والأسابيع انتظارا للحدث الأكبر وهو كأس العالم، حيث سيشارك الفراعنة في مجموعة متوازنة نسبيا تضم أوروجواي وروسيا والسعودية.

وكما هو متوقع سيكون صلاح هو فرس الرهان، كونه هداف مصر في المرحلة النهائية من التصفيات بتسجيله 5 أهداف من أصل 7 وصناعة الهدفين الآخرين.

لكن بقدر ما هو أمر إيجابي أن يضم المنتخب المصري لاعبا متألقا على مستوى العالم مثل صلاح، فهو أيضا يضع ضغط كبير على النجم الشاب، كونه أحد العنصر الأبرز، والذي تعلق عليه الجماهير المصرية آمالا عريضة في صنع الفارق بالملاعب الروسية.

صلاح تحمل الكثير من الضغوط، ويكفي ضغط القيمة الكبيرة لصفقة انتقاله إلى الليفر، قادما من روما الإيطالي وكان يتوقع منه جماهير الريدز الكثير أيضا مثلما هو الحال بالنسبة للجماهير المصرية.

لكن الأمر هنا يتعلق بحلم الـ 90 مليون وأكثر، والذي تحول إلى حقيقة بفضل صلاح ورفاقه أيضا، وإمكانية تقديم مستوى مشرف في كأس العالم.

وتكمن المعضلة هنا في أن الجماهير المصرية عاطفية بقدر أكبر، وبالتالي يمكن في أسوأ الظروف أن ينقلب العشق الكبير لهذا النجم المتألق إلى حالة من السخط أو ربما عدم الرضا، إذا ما خالف التوقعات ولو للحظة.

ولعل أبرز مثال مشابه هو ليونيل ميسي نجم برشلونة والأرجنتين، والذي دائما يقع تحت ضغط جماهيري وإعلامي عندما يرتدي قميص التانجو، خاصة إذا لم يحالفه التوفيق.

ومن هنا يأتي دور الأرجنتيني هيكتور كوبر المدير الفني للفراعنة بضرورة رفع مستوى باقي اللاعبين والتركيز على العمل الجماعي بحيث لا يتركز الاعتماد الكلي على صلاح ما يضعه تحت ضغط كبير، بخلاف الضغط الذي سيواجهه بالفعل في المونديال كونه أشهر لاعبي المنتخب المصري ويعرفه المنافسون جيدا.

تغييرات واسعة في تشكيل الزمالك لمواجهة الحرس

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

أعلن المونتينجري نيبوشا يوفوفيتش المدير الفني للزمالك عن تشكيل الفريق لمواجهة حرس الحدود في مباراة دور الـ 32 من بطولة كأس مصر.

وأجرى نيبوشا تغييرات عديدة على تشكيل الفريق لمباراة اليوم، خاصة بعد الخسارة الأخيرة من المقاصة 3-1 ثم التعادل مع الرجاء بهدف لمثله في مسابقة الدوري.

ويدفع المدير الفني بيوسف أوباما الجناح  الهجومي في مركز الظهير الأيمن في ظل الغيابات بينما يعوض محمود حمدي “الونش” زميله علي جبر الغائب للإيقاف.

ويعود لقيادة الهجوم، الكونغولي كابونجو كاسونجو، ويشارك محمد إبراهيم كأساسي لأول مرة.

وفيما يلي التشكيل.

فى الدفاع: محمود علاء ومحمود حمدي الونش ومؤيد العجان وأوباما

فى الوسط: طارق حامد ودونجا ومحمد إبراهيم وسيسيه وأحمد مدبولي

فى الهجوم: كاسونجو

الأكثر مشاهدة

أقسام متعلقة

بعد الهزيمة أمام الأهلي .. مفارقة عجيبة تجمع بين الأسيوطي والداخلية

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

أسدل الستار علي منافسات الجولة الثانية عشر من الدوري الممتاز المصري لكرة القدم مؤخرا.

شهدت الجولة منافسة شرسة أسفرت عن تغييرات بالجملة فى جدول ترتيب الأندية المشاركة فى المسابقة.

ومن المفارقات العجيبة حدوث تشابه بين فريقي الداخلية و الأسيوطي فى كل شئ، حيث خاض كل فريق 12 مباراة، حقق الفوز فى 3 لقاءات و تعادل فى 4 و خسر فى 5 مباريات، وحصد كل منهما علي 13 نقطة فقط.

سجل لاعبو كل فريق 12 هدفا، و استقبلت شباكهما 15 هدفا.

جدير بالذكر أن الداخلية يحتل المركز الثاني عشر، بيتما يحتل الأسيوطي نفس المركز بعد التساوي فى كل شئ.

يحتل الاسماعيلي صدارة المسابقة برصيد 27 نقطة، يليه الأهلي برصيد 25 نقطة ولديه 3 مباريات مؤجلة.

الأكثر مشاهدة

كلمات مفتاحية

أقسام متعلقة