4 عوامل تصحح من أوضاع “البدري” مع الأهلي

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

انتقادات لاذعة تعرض لها حسام البدري، المدير الفني لفريق النادي الأهلي، في الأونة الأخيرة خاصةً عقب تعادل فريقه أمام زاناكو الزامبي ببرج العرب برابطة دوري أبطال أفريقيا، فعلى الرغم من عدم تلقي الفريق الأحمر أي هزيمة على مدار الموسم تحت قيادته إلا أن الأداء الباهت والتعادل في أكثر من مباراة من المباريات الخمسة الأخيرة أغضب جماهير النادي بشدة.

ونستعرض من خلال التقرير التالي 4 عوامل تصحح من أوضاع البدري مع الأهلي في المباريات المقبلة الحاسمة.

أولاً: اراحة العناصر الأساسية

ظهر الاجهاد واضحاً على عدد من نجوم الأهلي في المباريات الأخيرة على رأسهم عبدالله السعيد، حيث تأثر بعض نجوم الفريق من ضغط المباريات وتمني جماهير النادي رؤية وجوه جديدة على حسابهم خاصةً وأن الفريق بات على أعتاب التتويج بدرع الدوري.

ثانياً: الدفع بمواهب

الأهلي يحتاج لبعض اللاعبين المهاريين من أصحاب الحلول الفردية وهو الأمر الذي غاب عن الفريق في المباريات الصعبة التي قد تحسمها مهارة لاعب، فيمتلك الثنائي صالح جمعة وأحمد حمودي القدرة على المراوغة ومفاجئة المنافس بتمريرات ماكرة تحسم الأمور وتضرب التكتلات الدفاعية وتصنع الفارق.

ثالثاً: المغامرة

ظهر حسام البدري متحفظاً للغاية في أغلب المناسبات التي احتاج خلالها الأهلي للمغامرة والدفع بعناصر هجومية على حساب الدفاعية في الأوقات الأخيرة من عمر المباريات في ظل سيطرة التعادل، فيرفض البدري المجازفة في كثير من الأحيان مفضلاً التوازن خشيةً التعرض لهزيمة أولى له خلال ولايته الحالية.

رابعاً: الهدوء

البدري يظهر عصبياً منفعلاً خاصةً في المباريات الأخيرة للاهلي بالدوري، فعلى الرغم من اقتراب فريقه من التتويج بدرع المسابقة، إلا أن وقوفه المتكرر قرب خط “التماس” والنداء الدائم على لاعبيه وربما “التشويح” مع كل لمسة خاطئة يضع لاعبي الأهلي تحت ضغوطات نفسية كبيرة، فالهدوء بات أمراً مطالب بيه المدير الفني للفريق في مبارياته المقبلة.

شارك واربح هاتف هواوي هونر 6X مع سبورت 360

الأكثر مشاهدة

أقسام متعلقة

ايناسيو يهزم 3 “زمالكاوية”

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

حقق فريق نادي الزمالك فوزاً مستحقاً على حساب وادي دجلة بهدفين مقابل هدف، مساء أمس الخميس، بمنافسات الجولة الـ 29 لمسابقة الدوري العام في موسمها الجاري.

وقدم الزمالك أداء فني رفيع المستوى لم يظهر عليه من بداية الموسم الجاري خلال هذا اللقاء.

ايناسيو المدير الفني لفريق نادي الزمالك حقق الفوز على حساب 3 مدربين من أبناء ميت عقبة منذ قدومه لتدريب الفريق.

وفازالزمالك مع  ايناسيو على كل من المصري وطلائع الجيش ووادي دجلة، وهي الأندية التي يقودها على الترتيب الثلاثي الأبيض حسام حسن وطارق يحيي وأحمد حسام ميدو.

شارك واربح هاتف هواوي هونر 6X مع سبورت 360

الأكثر مشاهدة

أقسام متعلقة

5 مكاسب فنية للزمالك في ثنائية دجلة

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

استفاد الزمالك كثيرا من الفوز الذي حققه الزمالك على وادي دجلة بهدفين مقابل هدف في مباراة الجولة 29 من الدوري المصري الممتاز.

وعلى الرغم من أن الفارق لم يكن كبيرا على مستوى الأهداف، وكانت المباراة في المتناول بين الفريقين إلا ان المكاسب الفنية للزمالك أهم من نتيجة المواجهة.

ولعل أبزر ما حققه الأبيض من استفادة فنية يتمثل في..

1- الحلول الهجومية تنوعت بشكل كبير وأصبح الزمالك لديه جمل فنية “أخيرا” ظهرت سواء العرضيات أو الكرات الساقطة من خلف المدافعين، فمن الواضح أن إيناسيو قرأ المباراة جيدا وذاكر أداء دجلة ونقاط ضعف دفاعه، لينجح في اقتناص الفوز بحلول جيدة، وكان بمقدور الفريق أن يزيد الغلة التهديفية.

2- ارتفاع مستوى عدد كبير من اللاعبين أكبر مكسب لأي مدرب، حيث منح إيناسيو الحرية لمحمد إبراهيم، فضلا عن دور الجناح الرائع لشيكابالا والإضافة الكبيرة التي يقدمها ستانلي في العمق الهجومي، حتى أن مايوكا أيضا يقدم كرة إيجابية بعد غياب، كذلك التوازن الدفاعي ظل حاضرا باستثناء بعض الكرات العرضية التي جاء من إحداها الهدف الأول لدجلة.

3- الضغط المتواصل ميزة اكتسبها الزمالك مع إيناسيو وحافظ عليها، ورأينا كيف أخطأ لاعبو دجلة التصرف في الكرة تحت الضغط، لكن ما ينقص الأبيض فقط، التحرك السريع ونقل الهجمات بسرعة عند استخلاص الكرة.

4- الفوز له أهمية معنوية كبرى للاعبين قبل خوض منافسات الجولة الثانية لدوري أبطال أفريقيا، أمام أهلي طرابلس الليبي، إذ أن الحفاظ على نغمة الانتصارات أمرة هام للغاية حتى لو كانت المنافسة المحلية لا تمثل إضافة كبيرة.

5- أراح إيناسيو بعض العناصر الأساسية مثل باسم مرسي وطارق حامد ومحمد ناصف وغيرهم من اللاعبين، واطمأن على لاعبين آخرين ظهروا بمستوى مميز.

الأكثر مشاهدة

أقسام متعلقة