3 نجوم “زمالكاوية” يفرحون برحيل مرتضى منصور

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

غضب عارم اجتاح الأغلبية العظمى لجماهير نادي الزمالك وأعضاء الجمعية العمومية له في الفترة  الأخيرة من رئيس النادي مرتضى منصور، عقب السقوط المدوي لفريق الكرة بالنادي بمسابقة الدوري العام وباقي الألعاب الجماعية “الصالات”، في موسم كارثي للقلعة البيضاء.

وزاد من الطين بلة دخول رئيس الزمالك في صراعات شرسة مع أكثر من جهة، وهو الأمر الذي كان له أثراً سلبياً شديداً على المستوى الفني لجميع فرق النادي في أغلب اللعبات، وكان لبعض من نجوم فريق الكرة نصيباً في صراعات مرتضى على مدار ولايته، وكانوا أطراف في أزماته خلال 3 سنوات من رئاسة النادي.

ومع اقتراب المعركة الانتخابية للنادي وبداية اعلان البعض ترشحهم على منصب الرئيس، نستعرض من خلال التقرير التالي 5 نجوم بفريق الكرة بالزمالك يفرحون برحيل مرتضى منصور عن أسوار ميت عقبة حال فشله في الانتخابات المقبلة.

1 – أحمد توفيق

هو أكثر لاعبي الزمالك الحاليين الذين تعرضوا للإهانة خلال ولاية مرتضى منصور في رئاسة النادي، فنال اللاعب وابل من السباب من قبل مرتضى خلال لقاء إنبي الماضي وخطفت الكاميرات لقطة سب رئيس النادي له، فضلاً عن الأزمة الشهيرة التي أعلن خلالها مرتضى عودة لاعبه للتجنيد عقاباً له على الرد عليه خلال وسائل الاعلام والهجوم المستمر بشأن مستواه الفني داخل الملعب.

2 – محمود شيكابالا

أزمات عديدة دخلها محمود عبدالرازق شيكابالا قائد فريق نادي للزمالك مع رئيس النادي مرتضى منصور، حيث أعلن رئيس النادي الأبيض في عدة مناسبات الاستغناء عن اللاعب وعدم وجود مكان له داخل أروقة ميت عقبة، بسبب حبه للوايت نايتس تارة ولتمرده وغياب عن المران تارة أخرى.

3 – باسم مرسي

مشاحنات عديدة بين باسم مرسي مهاجم فريق الكرة بالزمالك ورئيس ناديه خلال ولاية الأخير في السنوات الثلاثة الماضية، فكانت البداية بسبب عدم قص اللاعب شعره واصراره على الظهور بـ”نيولوك
يرفضه مرتضى، فضلاً عن أزمة تجديد تعاقده وخروج رئيس النادي بتصريحات نارية تعلن رفض استمرار المهاجم داخل صفوف أبناء ميت عقبة وأزمات عديدة أخرى.

شارك واربح هاتف هواوي هونر 6X مع سبورت 360

الأكثر مشاهدة

أقسام متعلقة

هل يدخل “غالي ومتعب” في صفقات تبادلية للأهلي؟ مدير الكرة يوضح

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

ترددت أنباء قوية في الأيام الأخيرة عن دخول الثنائي عماد متعب وحسام غالي، ضمن الصفقات التبادلية التي يسعى فريق الكرة بالنادي الأهلي ابرامها للموسم المقبل.

ومن جانبه نفى سيد عبدالحفيظ، مدير الكرة بالأهلي هذه الأنباء، مؤكداً أن الأمر بمثابة شائعة غرضها التقليل من شأن نجمي الفريق.

وأتم عبدالحفيظ تصريحاته التليفزيونية قائلاً:” من العيب الزح بإسم ثنائي الأهلي في صفقات تبادلية، فالنادي يقدر نجومه”.

وكان الثنائي قد قام بتجديد تعاقده مع النادي الأحمر لموسم قادم.

شارك واربح هاتف هواوي هونر 6X مع سبورت 360

الأكثر مشاهدة

أقسام متعلقة

بعد متعب وغالي.. بوابة الخروج تطارد 3 كبار في الأهلي

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

رسم الأهلي ملامح السيناريو الخاص بالثنائي عماد متعب المهاجم المخضرم، وحسام غالي قائد الفريق ولاعب خط الوسط.

حيث تأكد بشكل كبير رحيلهما عن الأهلي بنهاية الموسم الحالي، إذ يعتزم متعب الانتقال لوادي دجلة، بينما قد يلحق به غالي ولكن في صفوف لييرس البلجيكي الذي يتبع نفس الإدارة برئاسة ماجد سامي.

متعب وغالي اتضح مصيرهما بشكل كبير منذ قدوم المدير الفني حسام البدري الذي لا يبدو أنه سيعتمد عليهما في الفترة المقبلة رغم تجديد عقديهما في وقت سابق هذا الموسم، لموسم آخر جديد.

لكن متعب والأزمة الأخيرة وتصريحاته بشأن عدم رضاه عن موقفه ربما يكون قد عجل بحسم موقفه والاستقرار على رحيله عن النادي، بينما لا يجد غالي لنفسه الدور الذي يتمناه كقائد ولاعب يرى نفسه قادر على المشاركة وبذل جهد أكبر.

لكن الأمر قد لا يتوقف على غالي ومتعب فقط، إذ أن هناك المزيد على اللائحة خاصة من بين الأسماء الكبرى.

أبرز هؤلاء حسبما تشير التقارير داخل القلعة الحمراء، وليد سليمان لاعب الوسط الأعسر وصانع الألعاب المهاري، إذ أن مشاركة وليد لم تكن مستقرة الموسم الحالي، رغم أنه استعاد جزء كبير من مستواه وأصبح مؤثر في الضربات الثابتة.

لكن الحديث عن موقف وليد ربما يكون معقد بعض الشيء، فاللاعب مع تقدمه في السن وكثرة إصابته يبقى عنصر مؤثر عندما يعود ويشارك، والدليل أدائه في المباريات الأخيرة بالدوري هذا الموسم.

لكن بقائه طويلا ربما يكون محل شك إذا أن موسم آخر ربما يكون ختامي بالنسبة له في الفريق الأحمر، الذي يميل مدربه حسام البدري لتجديد الدماء خاصة أنه تعاقد بالفعل مع أكثر من لاعب في مركزه وينوي جلب المزيد.

أما ثاني الكبار المرشحين للرحيل، فهو عبدالله السعيد، الذي على الأرجح سيكون رحيله إلى أحد الأندية الخليجية، في ظل تلقيه أكثر من عرض في الفترة الأخيرة، وشعوره من مقربين بأن النادي لا يمانع إذا كان هناك عرضا مناسباً.

السعيد الذي كان أفضل لاعبي الأهلي الموسم الماضي، لم يظهر بنفس المستوى المميز، حيث تراجع أدائه بشكل لافت خاصة بعد العودة من المشاركة مع المنتخب في أمم أفريقيا الأخيرة.

وتفرض أيضا نفس ظروف وليد سليمان الحاجة لبديل له في نفس المركز، من حيث الإصابات التقدم في السن، ليبقى لاعب مثل صالح جمعة ورقة رهان للبدري لخلافة السعيد مستقبلا.

محمد نجيب قلب الدفاع ربما يكون أيضا ثالث الراحلين، وهو على الرغم من قلة مشاركته إلا أنه عندما يحتاجه الأهلي يجده في الملعب.

ويعتبر نجيب من كبار الأهلي كونه قد عايش جيل الكبار مثل أبوتريكة ووائل جمعة وغيرهم، وكان له دور كبير في تأمين دفاعات الأهلي في الكثير من المباريات.

نجيب ربما يكون بديل مناسب في الوقت الحالي لكن استمراره طويلا أصبح محل شك في ظل تأثره بعامل السن من حيث القدرة على بذل نفس الجهد، خاصة عندما يتعلق الأمر بمباريات أفريقية قوية تنتظر الفريق.

الأكثر مشاهدة

أقسام متعلقة