اتحاد الكرة الإماراتي يعمل على تطبيق الاحتراف في جميع أندية الدولة

الكثيري يؤكد سعي المشروع للارتقاء بأندية الدرجة الأولى

عقد فريق عمل تراخيص أندية الدرجة الأولى إجتماعه الاول في مقر الاتحاد بدبي، برئاسة سعادة مسلم الكثيري عضو مجلس الإدارة، ضمن سلسلة إجتماعاته التي تعمل على تنفيذ مشروع يهدف إلى تأسيس برنامج متكامل لتراخيص أندية الدرجة الأولى، ويساهم في الوصول إلى أفضل مستوى ممكن للإحتراف، ويساعد الأندية على تطوير مستواها الفني والإداري، وصولاً إلى تطبيق الإحتراف في جميع أندية الدولة.

وأكد الكثيري خلال الإجتماع، على أن هذا المشروع يعد أحد المشروعات الحيوية التي اعتمدها مجلس إدارة إتحاد الكرة، في سعيه المستمر للإرتقاء بأندية الدرجة الأولى جنباً إلى جنب مع مشروع لجنة تطوير أندية الهواة، بحيث يعود النفع على تلك الأندية، والمساهمة في تطوير كرة القدم الإماراتية بشكل عام .

وتطرّق الاجتماع إلى أهداف المشروع وخطوات تنفيذه والمعايير الرئيسة، التي سيتم العمل على إدراجها ضمن المشروع للعمل على إستيفائها من ضمن المعايير الرئيسة المعتمدة المطبقة حالياً على أندية المحترفين، والتي تتضمن (المعيار الرياضي، البنية التحتية، الوظائف، الأمور التنظيمية، القانونية والمالية)، بحيث تكون أقرب إلى الواقع، بما لا يشكل أي أعباء مالية إضافية على الأندية، بالإضافة إلى المعايير الفرعية التي تندرج تحت كل معيار رئيس، حيث تم الاتفاق على عرض تلك المعايير على أندية الدرجة الأولى، وإشراكها في إتخاذ القرار، لاعتمادها بشكلها النهائي من مجلس إدارة الاتحاد.

وأشار رئيس فريق العمل، أن المشروع سيتضمن عقد ورش عمل وإجتماعات تنسيقية مع المعنيين في أندية الدرجة الأولى، بالإضافة إلى الزيارات الميدانية لتلك الأندية، والتي تهدف إلى التعرف على إمكاناتها وواقعها الحقيقي، الأمر الذي سيساهم في تخطيط وبرمجة أفضل للمشروع.

حضر الاجتماع أعضاء فريق العمل، حمد الجنيبي، وجابر دبابنة، ممثلين عن لجنة دوري المحترفين، إضافةً إلى عبد الله حسن، وأيمن هارون، وحمد الدوسري.


شارك

شارك بتعليق

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*

*

نقترح عليك

كلمات مفتاحية

أقسام متعلقة