لماذا هذا اللقب السابع هو الأهم ليوفنتوس؟

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

نجح يوفنتوس في الحفاظ على لقب الدوري الإيطالي للمرة السابعة على التوالي وذلك بعد تعادله أمام روما بدون أهداف ليحتفل رجال المدرب ماكسيميليانو أليجري للمرة الثانية في خلال أسبوع ببطولة على ملعب الأولمبيكو الذي أستضاف نهائي كأس إيطاليا والذي حصلت عليه السيدة العجوز أيضا

منافسة قوية تعرض لها يوفنتوس هذا الموسم من نابولي الذي كان قاب قوسين أو أدنى من إزاحة الفريق التوريني من على صدارة البطولة لكن العامل النفسي وقف في صف يوفنتوس الذي حسم الأمور لصالحه في هدوء بعد سقوط نابولي في أخر جولتين أمام فيورنتينا وتورينو على التوالي

لا أحد ينكر أهمية الفوز ببطولة الدوري ويوفنتوس نجح في الحفاظ على لقبه في السنوات الأخيرة ولكن هذا اللقب تحديدا له أهمية خاصة نرصدها لكم في التقرير التالي

الأخير لبوفون

يعتبر هذا هو لقب الدوري الحادي عشر الذي يحصل عليه الأسطورة الإيطالية جيانلويجي بوفون رفقة السيدة العجوز كأكثر لاعب في تاريخ إيطاليا يتوج بهذا اللقب ولكنه قد يكون الأخير كون بوفون بنسبة 99% سيعلن أعتزاله بنهاية الموسم الحالي

توديع بوفون بالحصول على ثنائية محلية بالتأكيد هو أقل شيء يمكن أن يقدمه لاعبو السيدة العجوز للحارس الأسطوري فلا يوجد أفضل من الإعتزال وأنت بطل متوج على عرش الكرة الإيطالية…للمرة السابعة تواليا

الأولى بحكم الفيديو المساعد

كانت تلك هي أول بطولة يتم اللجوء فيها إلى حكم الفيديو المساعد، يوفنتوس أتهم دائما بأنه يحصل على مساعدة تحكيمية في البطولة جعلته دائما البطل وزادت هذه الأتهامات مع فضيحة كالشيوبولي في 2006، البعض توقع أن تنتهي سيطرة يوفنتوس على البطولة بوجود العدالة التي تحققها التقنية

لكن يوفنتوس نجح في النهاية في الفوز باللقب في وجود تلك التقنية فكان إثبات للجميع بأنه لا يحتاج إلى مساعدة أحد فحتى بوجود تقنية مساعدة لرصد الأخطاء بشكل أوضح أنتهت البطولة بفوزه بها أيضا

خسارة يوفنتوس للقب هذا الموسم كانت لتفتح عليه بابا من الجحيم وتأكيدات بأنه بدون مساعدة الحكم لن يفوز بشيء ولكنه في النهاية أثبت خطأ الجميع

لا يتوقف على أحد

واصل يوفنتوس ومدربه أليجري التأكيد على حقيقة أن الفريق لا يتوقف على أي نجم مهما كان أسمه أو أهميته، رحل أندريا بيرلو وأرتورو فيدال ورحل بول بوجبا ورحل كارلوس تيفيز ورحل ألفارو موراتا قبل ذلك وفاز الفريق والصيف الماضي رحل أهم لاعبي خط دفاعه وهو ليوناردو بونوتشي

توقع الجميع أن يتأثر يوفنتوس بقوة بسبب التخلي عن بونوتشي، ربما كان هذا في البداية فقط فيوفنتوس حصد لقب الكأس بدون أن تهتز شباكه في أي مناسبة وفي الدوري المحلي حصل خط دفاع الفريق على لقب الأقوى أيضا فلم تهتز شباكه سوى في 23 مناسبة فقط

ضربة نفسية للملاحقين

نعم أعتاد يوفنتوس المواسم الماضية الهيمنة على الكرة الإيطالية ولكن هذا الموسم تحديدا أثبت يوفنتوس لمنافسيه أستحالة خسارته للقب مهما كانت قوتهم ورغبتهم في الفوز

يكفي أن نابولي منافسه المباشر وصل إلى النقطة 88 ولديه فرصة لزيادة رصيده إلى النقطة 91 ولن يحقق اللقب، قدم رجال المدرب ماوريسيو ساري موسما خرافيا كسروا فيه جميع الأرقام القياسية في عدد الإنتصارات والنقاط في تاريخ البيرتانوبي ولكن في النهاية بدون أدنى فائدة فيوفنتوس نجح في جمع نقاط أكثر رغم ذلك وحقق اللقب

ضربة نفسية قوية بالتأكيد تلك التي قدمها يوفنتوس لمنافسيه موجها لهم رسالة مفادها مهما تحسنتم وكنتم أقوياء سنظل نفوز نحن في النهاية، تأثير تلك الضربة يفتح الطريق ليوفنتوس لمواصلة السيطرة لسنوات قادمة بشكل أسهل

الأكثر مشاهدة

ملخص أخر أخبار المصارعة الحرة اليوم 14 مايو 2018

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

نقدم لكم في هذا التقرير أبرز وأهم أخبار المصارعة لهذا اليوم .. وهي كالتالي:

بالصور .. جون سينا يحاول تغيير شكله !!

John-Cena

مر النجم الكبير جون سينا بظروف صعبة في الآونة الأخيرة بعد إعلان انفصاله عن نجمة المصارعة وبطلة الديفاز السابقة نكي بيلا.

ويبدو أن جون سينا يحاول أن يبتعد عن تلك الظروف الصعبة من خلال التواجد في عدد من الأماكن وسط معجبيه وجماهيره والتقاط الصور معهم.

لباقي التفاصيل

———————————————————————–

سقوط أونيل الغريب في عرض السعودية يفتح له أبواب الحظ!

titusoneil

تابعت جماهير المصارعة الحرة عرض أعظم رويال رامبل الذي أقيم في ملعب مدينة الملك عبد الله الرياضية في مدينة جدة في شهر أبريل الماضي.

ولكن وعلى الرغم من الأحداث المثيرة التي شهدها العرض، إلا أنه من أبرز ما تتذكره الجماهير في هذا العرض سقوط المصارع تايتوس أونيل الغريب لحظة دخوله المعركة الملكية التي ضمت 50 مصارعا.

لباقي التفاصيل

———————————————————————–

الجماهير تختار طريقة نزال ستايلز ضد ناكامورا!!

N

يبدو أن الجماهير تريد أن تبحث عن طريقة لعودة الإثارة لسيناريو العداوة القائم بين أي المصارع الاستثنائي أي جي ستايلز بطل WWE للوزن الثقيل والنجم الياباني شينسوكي ناكامورا.

حيث طرح موقع اتحاد WWE الإلكتروني استبيانا يتيح فيه للجماهير اختيار شرط للمواجهة الجديدة بين ناكامورا وستايلز.

لباقي التفاصيل

———————————————————————–

متى ينتهي عقد دانيال براين مع WWE؟

wwe-daniel-bryan-return-wrestlemania

عاد المصارع المحبوب دانيال براين إلى حلبات المصارعة الحرة كمصارع بعد فترة طويلة من الابتعاد بسبب الإصابة التي ألمت به ومنعته من مواصلة نشاطه على الحلبات.

وخلال هذه الفترة التي ابتعد فيها براين عن الحلبة كان يظهر بدور مدير عرض سماك داون، ولكن بعد أن أعلنت WWE عن إعطاء براين التصريح الطبي اللازم لممارسة المصارعة الحرة توقعت الجماهير ان هناك عقد جديد قد أبرمه دانيال براين مع WWE.

لباقي التفاصيل 

———————————————————————–

مشجع يفاجئ سترومان بصورة غير متوقعة!

WWE-Braun-Strowman

يشارك العملاق برون سترومان في الجولة الأوروبية التي تقوم بها WWE في الوقت الحالي والتي وصلت إلى أسبانيا.

وهناك في أسبانيا تقابل سترومان مع المشجعين حيث وقع لهم على الأوتوجرافات والتقط معهم الصور التذكارية.

لباقي التفاصيل

الأكثر مشاهدة

ظواهر الموسم .. دومينيك تيدسكو

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

نجح شالكه في العودة إلى دوري أبطال أوروبا وذلك بعد غياب لثلاث سنوات عن البطولة الأوروبية الكبرى، الفريق الألماني عاد بقوة هذا الموسم لتعويض المواسم السيئة السابقة التي مر بها وأنهى موسمه وصيفا على سلم الترتيب

لم يكن أشد المتفائلين من مشجعي الفريق الملكي يتوقع أن يسير موسم الفريق بهذا النجاح خصوصا أن المدرب الذي تم أختياره لينتشل الفريق بعد تراجعه إلى المركز العاشر الموسم الماضي كان مدربا مغمورا لم يسمع عنه أحد لا من المشجعين ولا اللاعبين

ذهب المدير الرياضي لشالكة كريستان هايدل الصيف الماضي للبحث عن بديل للمدرب المقال ماركوس فانزيرل فتم الإعلان عن المفاجئة، المدرب الجديد لا يعرفه أحد ويدعى دومينيك تيدسكو

يبلغ من العمر 32 عاما ولد في إيطاليا في مدينة روسانو الجنوبية قبل أن ينتقل مع عائلته إلى ألمانيا للعيش هناك، درس الهندسة الإقتصادية وأكملها بالحصول على الماجيستير في الإدارة، علاقته بكرة القدم خلال تلك الفترة كانت لاعبا في نادي أيشفالد بالدوري الدرجة السابعة الألماني

بعد أن أنهى دراسته عمل في قسم تطوير المشاريع بشركة ميرسيدس بجانب عمله كمساعد توماس شنايدر أسطورة الفريق ومدرب شتوتجارت لفريق الناشئين حينها قبل أن يتولى تدريب فريق تحت 17 عاما بالنادي في 2013

أنهى شهادته التدريبية من أكاديمية هينس فيسفيلر في 2016، حصل على المركز الأول على مجموعته والتي كانت تضم المدير الفني لهوفينهايم الحالي جوليان ناجيلسمان، الأخير كان يقود الفريق الأول بينما تيديسكو كان يتولى تدريب فريق تحت 19 عاما في نفس النادي هوفينهايم

1136577_imgw750

الموسم الماضي قبل نهايته حصل تيدسكو على فرصته الأولى لقيادة فريق أول وذلك عندما أستعان به فريق إيزجبرج في الدرجة الثانية من أجل إنقاذهم من الهبوط رئيس النادي الذي كان يقبع بفارق 5 نقاط عن مراكز النجاه أخبره في الأجتماع الأول بينهم

يجب عليك أن تنجو بنا من الهبوط وتطور الفريق

 لم يؤثر هذا الضغط على المدرب الشاب الذي لم يكن قد أكمل ال31 من عمره بعد، إيزجبرج نجح في الحصول على 20 نقطة من مبارياته ال11 المتبقية ونجى بالفعل من الهبوط بفوز في الجولة الأخيرة ضمن له البقاء ونجح في مهمته التي وكل بها

أيام قليلة ووجد تيديسكو هاتفه يرن معلنا عن أتصال من كريستان هايدل، إن كنت لا تعرف من هذا فهو نفس الشخص الذي قام بتصعيد يورجن كلوب عندما كان في ال32 من عمره وتوماس توخيل قبل أن يكمل عامه ال35 لتدريب الفريق الأول لماينز رغم صغر سنهم والباقي يعتبر تاريخيا

أحتلال تيدسكو للمركز الأول في صفه في تلك الأكاديمية لم يكن ما أثار أهتمامي إطلاقا

هكذا علق هايدل على أختياره لتيدسكو، المدير الرياضي كشف أن هناك عوامل أخرى ساعدت على أختياره لتيدسكو أبرزها بدايته في العمل في مجال السيارات التي كان يعمل بها هايدل سابقا ثم تركه لهذا العالم والتركيز الكامل على التدريب منذ تولي مسئولية شباب شتوتجارت وأيضا قدرة المدرب الإيطالي على التحدث بخمسة لغات

لقد مر علي الكثير من المدربين في عالم كرة القدم لديهم مهنة أخرى بعيدا عن كرة القدم، يعطيهم ذلك منظور أخر للأمور وطريقة مختلفة في التعامل وهذا الأمر مهم جدا

قام نالدو المدافع البرازيلي لشالكه بإستخدام شبكة الأنترنت للبحث عن أي شيء يمكن أن يجده عن المدرب الأصغر منه بثلاث سنوات كاملة الذي سيدربه هناك في الفريق الألماني، أشهر قليلة فقط مرت قبل أن يعلنها نالدو

تيدسكو أفضل مدرب عمل معي على الإطلاق

هو القائد هنا، يستمع دائما لأراءنا ويبحث عن الحلول الافضل للفريق، لا يقول لكل لاعب أنت الأفضل فقط بل يقوم بإثبات ذلك له

يتحدث نالدو عن واحدة من الأحداث التي جعلته يضع تيدسكو الأفضل من وجهة نظره وهي تلك التي وقعت بين شوطي مباراة بروسيا دورتموند وشالكه في دربي الرور، شالكه تأخر برباعية في الشوط الأول وفي غرف الملابس حدث ما سيأتي ذكره

لقد دخلنا غرف الملابس ودخل المدرب بعد أن ترك لنا 5 دقائق نستعيد فيه قوتنا الذهنية ونسترجع ما حدث في الشوط الأول

العادة أن المدرب سيدخل ليصب عليه غضبه ولكن تيدسكو تحدث بهدوء، لقد طلب منا نسيان ما حدث في الشوط الأول والنزول لتحقيق نتيجة أفضل وأعتبار الشوط الثاني مباراة جديدة علينا الفوز بها بأي نتيجة كانت

ما حدث أن شالكه نجح في تسجيل ثلاثة أهداف قبل أن يعدل نالدو نفسه النتيجة لتنتهي القمة بتعادل مثير بأربعة أهداف لكل فريق

تعرض تيدسكو وفلسفته لبعض الإنتقادات من جماهير شالكه رغم النجاح الذي حققه والسبب أنه دائما ما يبحث عن الفوز بأي شكل، الفريق حل كثالث أقوى خط دفاع في البطولة في النهاية وهجومه هو السادس رغم أحتلالهم للمركز الثاني على سلم الترتيب

يبحث تيدسكو عن الفوز وتأمينه هو يضع جوزيه مورينيو قدوة له في ذاك الشأن، يقول المدرب الشاب في هذا الشأن

لا نحتاج للإعتذار لأحد على الطريقة التي حصلنها بها على الثلاث نقاط

ويضيف تيديسكو عن نفسه

التكتيك مهم ولكن الأهم هو الشخصية القيادية

في نهاية اليوم هناك 11 شخصا وعليك أن تجعلهم يثقون بك ويلقون بأنفسهم خلفك في النار

قام تيدسكو بالعديد من التغيرات الفنية والتكتيكية هذا الموسم داخل شالكه، قدم لكرة القدم ماكس ماير في مركز جديد بعد أن نقله من مركز صانع الألعاب إلى لاعب الوسط رقم 6، المهاجم فابيو دي سانتو تم إستغلاله في مركز صناعة اللعب ولاعب الوسط ستامبولي أنتقل إلى اللعب كقلب دفاع والجميع تألق في مراكزه الجديدة

سيكون الموسم المقبلا مهما ومثيرا تيدسكو  سيجد نفسه يلعب في دوري أبطال أوروبا وسط الكبار في موسمه الثاني كمدرب، حاله كحال زميله في الأكاديمية التدريبية نايجلسمان مدرب هوفينهايم وشالكه وجمهوره يتمنى أن يكمل الألماني ذو الأصول الإيطالية الموسم كمدرب للفريق ليكون الأول الذي يكمل معهم موسمين منذ 16 عاما

الأكثر مشاهدة