تعرف على أكثر لحظات الندم والسعادة والحزن في مسيرة موراتي رئيس إنتر ميلان السابق

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

تحدث الرئيس والمالك السابق لنادي إنتر ميلان ماسيمو موراتي عن ذكرياته في إنتر ميلان وذلك في أحد الأمسيات التي نظمها النادي الإيطالي وقام بدعوة المالك السابق للفريق لحضورها

وقام صاحب ال72 عاما بالحديث عن أهم اللحظات التي مر بها خلال فترة رئاسته الممتدة من 1995 إلى 2013 قبل أن يتم بيع الفريق إلى إيريك ثوهير ثم إلى المجموعة الصينية الحالية

كشف موراتي عن أكثر لحظات الندم خلال تلك الفترة فقال

ندمت على عدم التعاقد مع إيريك كانتونا بجانب فشل التعاقد مع روبيرتو مانشيني

حكى موراتي كثيرا عن تلك الواقعة فقد كان يريد جلب النجم الفرنسي كانتونا إلى إنتر خلال الأشهر الأولى له كرئيس للنادي ولكن المباراة التي حضرها للاعب كانت مميزة في مسيرته حيث كانت لقطة ركل كانتونا لأحد مشجعي كريستال بالاس هي ما تابعه موراتي

لقد شعر كانتونا بأن عليه البقاء في مانشستر وأنجلترا من أجل تنفيذ عقوبة الإيقاف المفروضة عليه بعد تلك الواقعة

كما تحدث موراتي عن أكبر خطأ أرتكبه خلال السنوات ال18 التي قضاها كرئيس فقال

خطئي؟ عدم الأهتمام بدفاعات الفريق، لقد كان التعاقد مع والتر صامويل نقلة كبيرة للنادي

كانت سياسة موراتي التعاقدية في إنتر تهتم بجلب النجوم أكثر خصوصا في الخط الأمامي فكان التعاقد مع الظاهرة رونالدو وكريستيان فيري وأخرون مع التركيز أكثر على جلب هذه الأسماء الكبرى في الخط الأمامي

لم يحقق إنتر أي بطولة محلية في العشر سنوات الأولى لموراتي مع الفريق مكتفيا بالحصول على لقب كأس الأتحاد الأوروبي في مناسبتين، صيف 2005 شهد إنضمام المدافع الأرجنتيني والتر صامويل إلى الفريق بعد عام واحد فقط من تركه روما في إيطاليا وإنتقاله لريال مدريد الإسباني

مع صامويل حقق الفريق 13 بطولة مختلفة منهم خمسة بطولات للدوري منهم بطولة إعتباريه ولقب لدوري أبطال أوروبا وثلاث بطولات كأس إيطاليا وأربعة بطولات كأس سوبر محلية

واصل موراتي كشفه عن لحظاته المهمة في مسيرته

أسعد لحظاتي؟ عندما توجنا بلقب دوري أبطال أوروبا في مدريد لقد كانت لحظة رائعة

كان هذا هو الموسم الأبرز لإنتر ميلان ربما منذ إنشاء الفريق وذلك عندما قادهم جوزيه مورينيو إلى لقب الدوري ثم الكأس المحلية والذهاب إلى نهائي دوري أبطال أوروبا ومواجهة بايرن ميونخ على أرضية ملعب سانتياجو بيرنابيو

نجح إنتر في رفع لقب تلك البطولة بفضل هدفي ديجو ميليتو في النهائي ليخرج إنتر من ذاك الموسم 2009-2010 محققا الثلاثة

أما عن أكثر اللحظات الحزينة فقال

لقد كانت الهزيمة أمام لاتسيو في مايو 2002 هي أسوء هزيمة تعرضنا لها، لقد كان الأمر محبطا تلك المباراة كانت الأهم لنا

دخل إنتر تلك المباراة متصدرا للدوري الإيطالي بفارق نقطة عن يوفنتوس الوصيف ونقطتين عن روما الثالث وإنتر كان في مواجهة لاتسيو ويكفيه الفوز للحصول على اللقب

أنتهى الشوط الأول بتقدم إنتر بهدفين لهدف ولكن الشوط الثاني ورغم مطالبة جماهير لاتسيو للاعبيها بالتخاذل وتسهيل فوز الأفاعي إلا أن المفاجئة قد حدثت وخسر إنتر المباراة بأربعة أهداف مقابل هدفين في مقابل فوز يوفنتوس على أودينيزي لينتقل اللقب من ميلانو إلى تورينو، إنتر خسر المركز الثاني أيضا لصالح روما الذي نجح في الفوز على تورينو بهدف نظيف

لمتابعة الكاتب من هنا

الأكثر مشاهدة

تعرف على صراع هدافي الدوري الإيطالي قبل ثلاث جولات من النهاية

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

يدخل الدوري الإيطالي جولاته الثلاثة الأخيرة وذلك مع أقتراب يوفنتوس لحسم اللقب للموسم السابع على التوالي بعد أن أتسع الفارق بينه وبين نابولي الوصيف إلى 4 نقاط كاملة بعد نتائج الأسبوع الماضي

ويتصدر تشيرو إيموبيلي مهاجم لاتسيو حاليا قائمة هدافي الدوري الإيطالي برصيد 29 هدف سجلهم في 32 مشاركة له هذا الموسم مع فريق العاصمة الإيطالية ولكن صاحب ال28 عاما تعرض لإصابة في مباراة فريقه الأخيرة أمام تورينو خرج على إثرها من الملعب بعد 14 دقيقة فقط من إنطلاق المباراة

وأشار تقرير الطبيب بأن إيموبيلي سيغيب ل15 يوما على الأقل مما يعني أنه لن يلعب مع فريقه لاتسيو أمام أتلانتا وكروتوني في الجولتين القادمتين ولكنه قد يكون حاضرا أمام إنتر ميلان في الجولة الختامية من الموسم وذلك لزيادة غلته التهديفية

قد تكون مواجهة إنتر حاسمة للقب هداف الدوري حيث سيكون لاتسيو في مواجهة ماورو إيكاردي ثاني الهدافين برصيد 27 هدف في الجدول

يتبقى لإيكاردي ثلاث مبارايات سيلعبها في حال لم يتعرض للإيقاف أو الإصابة خلالهم وذلك أمام  كل من أودينيزي وساسولو وأخيرا لاتسيو وفرصته في زيادة غلته التهديفية أكبر للحصول على لقب كابوكانونيري أو الحذاء الذهبي

ويأتي باولو ديبالا في المركز الثالث برصيد 21 هدف ويبدو من الصعب على الأرجنتيني الدخول في منافسة للحصول على اللقب نظرا لإبتعاده بفارق 8 أهداف عن المتصدر إيموبيلي وتبقي ثلاث مباريات فقط

وكان ديبالا قد أستهل الموسم بأرقام قياسية تهديفية مسجلا 10 أهداف في الجولات الست الأولى قبل أن تتوقف سماءه عن إمطار الأهداف في شباك المنافسين نظرا للإصابات وتذبذب المستوى الفني بعد ذلك

الأكثر مشاهدة

إنجازات صعب تكرارها في عالم المصارعة مع WWE!

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

مع كل عرض من العروض التي نشاهدها على حلبات المصارعة داخل اتحاد WWE، نجد هناك الكثير من الإنجازات التي تحقق، أو تلك الأرقام القياسية التي تتحطم.

وكان أخر تلك الأرقام القياسية التي تحققت في عرض اعظم رويال رامبل الذي أقيم في ملعب مدينة الملك عبد الله الرياضية في جدة بالمملكة العربية السعودية يوم الجمعة القادم.

حيث نجح دانيال براين في أن يكون أكثر مصارع يظل داخل الحلبة في المعركة الملكية (76 دقيقة)، كما نجح برون سترومان في أن يكون أكثر مصارع يقوم بإقصاء خصومه من فوق الحلبة في تاريخ المعارك الملكية في رويال رامبل.

ولكن هناك عدد من الإنجازات التاريخية التي من الصعب أن يتم تكرارها أو لنقل من المستحيل أن تحدث مرة أخرى في عالم المصارعة داخل WWE.

ومن هذه الإنجازات ما يلي:

– فوز فينس مكمان رئيس WWE بلقب الاتحاد وهو في عمر 54 عاما.

– فوز الطفل نيكولاس بلقب زوجي الرو مع برون سترومان وهو في سن العاشرة.

– احتفاظ أسطورة المصارعة الحرة الأسطورة برونو سامرتينو بلقب WWE الكبير لمدة 2803 يوما.

– سلسلة اانتصارات أندرتيكر في راسلمينيا بدون خسارة ( 21 فوز) على مدار 21 عاما.

لقطات من اعظم رويال رامبل في التاريخ

الأكثر مشاهدة