الحكم الإنجليزي مارك كلاتنبيرج: الدوري السعودي أسرع من الإنجليزي

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

يرى الحكم الإنجليزي مارك كلاتنبيرج والذي أدار نهائي كأس ولي العهد السعودي بين اتحاد جدة والنصر، والذي حسمه “الإتي” بهدف دون رد، أن نسق المباريات في السعودية أقوى من إنجلترا.

وقال كلاتنبيرج في تصريحات لقناة “إم بي سي برو سبورت”: “أنا متعب بكل تأكيد، هذه أول تجربة لي في كرة القدم السعودية، وأنا مندهش من درجة اللياقة البدنية للاعبين، وسرعة اللعب”.

تابع: ترتيب هدافي الدوري الإنجليزي

وأضاف: “أظن أن المباريات في السعودية أسرع من الدوري الإنجليزي الممتاز، ويجب علي أن اعتاد على هذه السرعة في الاشهر القليلة من المقبلة، وهناك العديد من المباريات المهمة في كرة القدم السعودية.. وسأتعلم اللغة العربية في الأشهر القليلة المقبلة”.

الجدير بالذكر أن كلاتنبيرج سيتولى منصب مدير ادارة تطوير الحكام في الاتحاد السعودي، خلفا لمواطنه هاورد ويب، وذلك مقابل 500 ألف جنيه إسترليني سنويا، بحسب ما ذكرت التقارير الصحفية.

المصدر: موقع العين الإخباري

تابع : مباريات اليوممباريات الغدمباريات الأمس

الأكثر مشاهدة

الكشف عن هوية الطاقم الأجنبي الذي سيدير مباراة الهلال والفتح ولقاء الوحدة والاهلي

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

قالت صحيفة سبورت 24 السعودية “أعلنت الاتحاد السعودي لكرة القدم تكليف طاقم تحكيم مجري بقيادة ستيفان فاد لإدارة لقاء الهلال والفتح في الجولة الـ 21 من دوري جميل للمحترفين”.

كما تقرر تكليف طاقم نرويجي بقيادة سفين موين لإدارة لقاء الوحدة والأهلي لحساب نفس الجولة.

وتنطلق الجولة الـ 21 الخميس بإقامة ثلاث مباريات، حيث يلتقي الهلال مع الفتح، ويحل الأهلي ضيفا على الوحدة، ويواجه التعاون ضيفه الاتفاق.

تابع : مباريات اليوممباريات الغدمباريات الأمس

الأكثر مشاهدة

كلمات مفتاحية

العقوبات التي تنتظر مثيري الشغب بعد مباراة الاتحاد والهلال في الدوري السعودي

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

قالت صحيفة عكاظ السعودية “أكد المحامي والمستشار القانوني أحمد المالكي لـ«عكاظ» أن السجن والجلد بانتظار المتورطين في أحداث ملعب الجوهرة، وذلك لفترات متفاوتة وفق ما يوجه إليهم من تهم ثابتة”.

وبين المالكي «في البدء لا نعرف التهم التي ستوجه إلى المتهمين».. وزاد: «وفقا لما نشرت «عكاظ» عن إيقاف 31 مشجعا على خلفية الأحداث التي شهدتها مباراة فريقي الاتحاد والهلال وسير التحقيقات، ستحدد تلك التهم وذلك بعد سماع أقوالهم وإحالتهم لهيئة التحقيق والادعاء العام، التي تولت التحقيق والاستماع لهم والاطلاع على محاضر الضبط الأمنية».

وأضاف المحامي المالكي: «كما يمكن الاطلاع على الكاميرات في الملعب وتفريغ محتواها لمواجهة المتهمين  ما أحدثوه من أفعال وتصرفات تنافي ما هو عليه المجتمع من قيم وأخلاق، فهذه التصرفات مرفوضة لدى كافة أطياف المجتمع، وتسيء للكرة والرياضة السعودية، كما هي مسيئة للمجتمع السعودي المسلم المتسامح الذي يرفض إجمالا مثل هذه التصرفات التي شاهدها الجميع، كون المباراة منقولة بشكل مباشر، وشاهد الجميع ما حدث من إلقاء عبوات وجوانب أخرى من أحذية وما إلى ذلك، وهي صورة غير حضارية ومسيئة بلا شك ينكرها العاقل، ولا علاقة للرياضة بها ويرفضها عقلاء الوسط الرياضي».

واستطرد: «أما عن العقوبات التي قد يتعرض لها أولئك، فهي من جرائم التعزيرات، وستتم إحالة من تتم إدانتهم إلى المحكمة الجزائية لمعاقبتهم بعقوبات تعزيرية تتراوح ما بين السجن والجلد لفترات متفاوتة حسب ظروف كل قضية، وحسب الوقائع الثابتة على كل متهم. وأود أن أؤكد ضرورة وضع حد لمثل هذه الأفعال غير الحضارية ومعاقبة مرتكبيها مع إعلان تلك العقوبات بهدف ردع من تسول له نفسه ارتكابها، فهذه التصرفات مسيئة وتمس الأمن الرياضي بشكل عام، وكان من الممكن أن تتطور إلى أحداث مؤسفة تنجم عنها إصابات أو وفيات كما حدث في إحدى الدول الشقيقة، التي نجم عنها وفاة العشرات وإيقاف الدوري في تلك الدولة ومنع الجماهير من دخول الملاعب وتابع المالكي: «آمل من جهات الاختصاص دراسة تلك الحادثة ووضع حلول ومعالجات بشكل عاجل، والأمر الأكبر يقع على عاتق هيئة الرياضة، إضافة إلى العقلاء من الوسط الرياضي بتخفيف حدة الاحتقان في كرتنا والبعد عن التعصب بين أوساط المشجعين، خصوصا إذا علمنا أن شريحة كبرى من أولئك المشجعين هي لشباب تجب توعيتهم حيال خطورة تلك الأفعال».

وأضاف: «كما أن وجود نظام رادع وحازم لمثل هذه التصرفات ومرتكبيها مهم جدا، فمن أمن العقوبة أساء الأدب، لذا يجب أن يتم إيجاد عقوبة رادعة، كما يجب رفع مستويات المراقبة الأمنية داخل الملاعب الرياضية كافة على غرار ما يوجد في ملعب الجوهرة، الذي يوجد به نظام مراقبة وكاميرات تساعد في رصد مرتكبي تلك الأفعال وكشف أي تجاوزات تحدث في الملاعب لتسهيل عمل الجهات التي تقوم على التحقيق فيها ومواجهة المتهمين بما قاموا به من أفعال وبوجود أدلة قوية ثابتة لا يمكن نفيها».

تابع : مباريات اليوممباريات الغدمباريات الأمس

الأكثر مشاهدة

كلمات مفتاحية