موقع سبورت 360 – كشف موقع دي تيليجراف الهولندي أن نادي أياكس قد اتفق مع دالي بليند على الشروط الشخصية تمهيداً لاعادته للفريق في سوق الانتقالات الحالي.

لاعب مانشستر يونايتد الحالي وجد نفسه حبيس دكة الاحتياط طوال الموسم الماضي خاصة وبعد تسببه في هدف لبازل في دور المجموعات بدوري الأبطال وهو ما أثار غضب جوزيه مورينيو.

ومنذ ذلك الحين فضل مورينيو اللعب بأشلي يونج على الرواق الايسر وبات بليند عازماً على الرحيل في ظل رغبة ناديه القديم في استعادته مجدداً.

ويرغب مانشستر يونايتد في استعادة المبلغ الذي تم دفعه  من أجل الظفر بخدمات الهولندي وهو 17 مليون جنيه إسترليني ولكن يرغب أياكس في تخفيض المبلغ لـ 13 مليون باوند.

يذكر أن مانشستر يونايتد قريب من التعاقد مع ظهير يوفنتوس أليكس ساندرو والذي قد يكلف خزائن الشياطين الحمر ما يقرب من 50 مليون جنيه إسترليني.

الأكثر مشاهدة

موقع سبورت 360 – انتشرت بالأمس عبر وسائل التواصل الإجتماعي صوراً لقميص مانشستر يونايتد الأساسي الجديد والذي يباع حالياً في أحد المتاجر.

شاهدوا القميص المسرب لمانشستر يونايتد:

new-kit

وكان نادي مانشستر يونايتد قد أعلن عن الزي الثالث للموسم المقبل بشكل رسمي ولاقى استحسان جماهيري كبير عكس هذا القميص الذي وجد الكثير من التزمت والغضب لشكله غير المعتاد على جماهير النادي.

ووفقاً لموقع  صن سبورت الذي نقل بعض التصريحات قال أحد المشجعين :”هذا القميص قبيح للغاية”.

وقال آخر: “قميص مانشستر يونايتد يجب أن يكون لونه أحمر بالكامل، هذه الخطوط السوداء تجعل شكله قميئاً جداً”.

وكان قد أعلن بالأمس عن بداية مباريات الدوري الإنجليزي الممتاز وسيبدأ بالتحديد في العاشر من شهر أغسطس المقبل والذي يواجه فيه مانشستر يونايتد نظيره ليستر سيتي على ملعب أولد ترافورد.

الأكثر مشاهدة

موقع سبورت 360 – تحدث المدير الفني البرتغالي جوزيه مورينيو على مسألة التدريب على ركلات الجزاء التي يرى أنها مُجرد هراء خاصة بعدما تأهل منتخب إنجلترا لأول مرة في تاريخه عن طريق الفوز بركلات الترجيح على منتخب كولومبيا في دور الستة عشر بـ كأس العالم .

مورينيو كان قد ذاق مرارة الخسارة عن طريق ركلات الترجيح في الكثير من الأحيان سواء على المستوى الأوروبي أو المستوى المحلي سواء مع ريال مدريد أو تشيلسي بالإضافة إلى إنتر ميلان .

وصرح مورينيو في هذا الشأن قائلاً ” لقد تدربت على الأمر كثيراً حيثُ قمت بعمل إحصائيات عن اللاعبين بالإضافة إلى تغيير نوعية التدريبات، إجتهدنا كثيراً من أجل أن ننجح في الفوز بركلات الترجيح لكن كل المحاولات فشلت بالنهاية “.

ثم أضاف قائلاً ” درست الخصوم جيداً ثم غيرت الحالة النفسية للاعبين فعلنا كل شئ تقريباً ولكن دائماً هناك أمر يُفسد كل ما تجتهد لأجله، حددنا للاعبين من خلال الإحصائيات أماكن التسديد مقارنة بقوتهم وكان لدينا إصرار أن يسددوا داخل المباراة دون تفكير وبالنهاية فشلنا أيضاً “.

يُذكر أن المنتخب الإنجليزي نجح بالأمس في الفوز بركلات الترجيح بعدما سدد اللاعبين بدقة كبيرة حيثُ أشارت الصحافة الإنجليزية أن ساوثجيت إهتم كثيراً بمسألة قدرة اللاعبين على تسديد ركلات الترجيح .

وإختتم مورينيو حديثه قائلاً ” أيقنت أن ركلات الترجيح مجرد لعبة حظ عندما واجهت روما في كأس السوبر الإيطالي وأضاع توتي ركلة الجزاء بعدما نجح في تسديد أكثر من 500 ركلة جزاء ناجحة طوال تاريخه “.

الجدير بالذكر أن مورينيو خسر بركلات الترجيح مع ريال مدريد في نصف نهائي دوري الأبطال أمام بايرن ميونيخ عندما أضاع كريستيانو رونالدو وكاكا بالإضافة إلى راموس ركلات الجزاء وخسر أيضاً أمام بايرن ميونيخ في السوبر الأوروبي مع تشيلسي عندما أضاع لوكاكاو ركلة الجزاء الأخيرة .

الأكثر مشاهدة