ظهر لاعب الوسط الكرواتي ماتيو كوفاسيتش وهو يحمل قميص تشيلسي الإنجليزي خلال الإعلان الرسمي للنادي اللندني عن توقيعه مع اللاعب قادماً من ريال مدريد الإسباني.

وتخطى ماتيو كوفاسيتش الفحوصات الطبية بنجاح ، ليوقع على عقد انضمامه لتشيلسي على سبيل الإعارة لمدة عام واحد ، وذلك ضمن صفقة انتقال الحارس البلجيكي تيبو كورتوا إلى ريال مدريد.

وعبر كوفاسيتش عن سعادته بالانتقال إلى تشيلسي ، مؤكداً حرصه على تقديم أفضل ما لديه ، وذلك في تصريح للموقع الرسمي للنادي اللندني.

وقال كوفاسيتش “أنا سعيد ومتحمس للعب مع تشيلسي ، الشعور رائع وسأحاول بذل قصارى جهدي لهذا النادي ، الدوري الإنجليزي جديد بالنسبة لي والبداية دائماً ما تكون صعبة ، لكني متأكد من الحصول على المساعدة من المدرب ماوريسيو ساري وزملائي الجدد”.

ولم يكشف تشيلسي حتى الآن عن رقم القميص الذي سيحصل عليه ماتيو كوفاسيتش ، الذي يعتبر ثالث صفقات النادي بعد جورجينيو وحارس المرمى كيبا.

الأكثر مشاهدة

زعم دافيدي تورشيا وكيل أعمال المدافع الإيطالي الشاب دانييلي روجاني أن يوفنتوس رفض عروضا ضخما للتخلي عنه، وعلى أنهم يعتبرونه لاعب غير قابل للبيع.

وكانت هناك تقارير صحفية عديدة تربط الإيطالي الدولي بالانتقال إلى تشيلسي، بطلب من مدربه السابق ماوريسيو ساري الذي عمل تحت قيادته في امبولي.

وقال دافيدي تورشيا في تصريحات صحفية:”ليس لدى يوفنتوس أي رغبة في بيعه، ولا حتى مقابل ثمن باهظ.. ومع ذلك ، لم يطلب اللاعب مطلقًا المغادرة. فقط عندما يصل عرض مهم جداً ، من الطبيعي الاستماع ، لكن يوفنتوس رفض جميع أنواع العروض لإبقائه في تورينو.”

وأضاف: “لقد قدم تشيلسي عرضًا كبيرًا بالفعل، والذي كان قريبًا من كونه لا يمكن تصوره بالنسبة لي ، لكن يوفنتوس رفض. لعب خضيرة 10 مباريات فقط أكثر من دانييلي الموسم الماضي. أعتقد أن روجاني يمكن أن يلعب أكثر هذا الموسم.”

الأكثر مشاهدة

وضعت أليس كامبيلو زوجة ألفارو موراتا مولوديها التوأم، ليوناردو وأليساندرو، في التاسع والعشرين من الشهر الماضي، واحتفل مهاجم تشيلسي بهذه المناسبة بارتداء القميص رقم 29 بدلاً من القميص رقم 9.

وبعد الولادة استطاعت أليس أن تستعيد جمالها ورشاقتها بسرعة، وهو الأمر الذي جعلها تتعرض لتعليقات ساخرة بعدما نشرت صورها بعد الولادة على مواقع التواصل الاجتماعي.

ومن التعليقات الساخرة التي تعرضت لها، تعليق يقول: “وضعت توأماً منذ عامين وما زلت أبدو حُبْلى، على أي كوكب تعيشين”؟! وتعليق آخر يقول: “تصبح بطني أكبر من بطنك بعدما أتناول الطعام”! وغيرها من التعليقات التي سخرت من انخفاض وزنها بسرعة بعد ولادة طفليها التوأم.

ردت أليس كامبيلو على الساخرين منها من خلال حسابها في انستجرام، حيث كتبت تقول: “إذا كنت قد تعافيت بسرعة فإن ذلك قد حدث بفضل الطبيبة كريستين باباداكيس التي أشكرها من كل قلبي بسبب اهتمامها بنا”.

ويتعرض ألفارو موراتا لانتقادات وسخرية بعد موسم غير ناجح مع البلوز، وبعد استمرار مستواه السيء في المباريات التي سبقت انطلاق الموسم الجديد، ولا يحظى المهاجم الإسباني بثقة جماهير فريقه حالياً.

الأكثر مشاهدة