اقتربت أزمة النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، هداف ريال مدريد، مع مصلحة الضرائب في إسبانيا من النهاية، بعد أن أكدت وسائل الإعلام عن توصل “الدون” لاتفاق نهائي لتسوية الخلافات المالية والقضائية بعد أشهر من الملاحقات والتهديد بالسجن.

ذكرت صحيفة “الموندو ديبورتيفو” الإسبانية أن رونالدو اتفق على دفع مبلغ قيمته 19 مليون يورو، لحل أزمة الضرائب بدلًا من الدخول في أزمات أكبر.

ورغم أن رونالدو كان يريد دفع مبلغ أقل من 19 مليون يورو في مفاوضات سابقة، لكنه وافق في النهاية وتراجع عن موقفه، من أجل وضع نهاية للمشكلة العصيبة مع الضرائب الإسبانية.

وفي المقابل وافقت مصلحة الضرائب على تخفيض المبلغ المطلوب من رونالدو لسداده كغرامة على التأخير (25 مليون يورو)، وتقبلت بمبلغ الـ19 مليون.

كان رونالدو تلقى اتهامات رسمية من النائب العام الإسباني، بالتهرب من دفع 14.7مليون يورو من الضرائب حول حقوق صورته، في الفترة ما بين 2011 و2014.

ولكن رونالدو عليه الانتظار حتى الانتهاء من إجراءات تغيير الحكومة في إسبانيا، حيث يحتاج الحصول على توقيع وزير المالية الجديد على الاتفاق النهائي للتسوية.

الأكثر مشاهدة

فيديو .. هل سيرحل رونالدو من ريال مدريد ؟

muthafark 8/06/2018
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn







الأكثر مشاهدة

أكدت صحيفة “آس” الإسبانية وفقا لمصادرها الخاصة، أن الأمور أصبحت أكثر تعقيدا بين كريستيانو رونالدو وإدارة ريال مدريد، بعد اجتماع عقد يوم الثلاثاء بين وكيله خورخي مينديز وإدارة ريال مدريد.

النادي الأبيض لا ينوي بذل أي جهد اقتصادي لتلبية المطالب المالية لرونالدو لتجديد عقده. بل هم على استعداد للتضحية به من أجل تمويل صفقة نيمار الذي أصبح هاجسا لدى رئيس النادي الملكي فلورنتينو بيريز، رغم أنه قد يكلف حوالي 400 مليون يورو.

ووفقا لنفس المصدر ريال مدريد سيسهل رحيل رونالدو بعدم طلب دفع الشرط الجزائي في عقده المقدر بـ (1000 مليون يورو) ، لكن فكرة النادي هي أن يجلب كريستيانو رونالدو عرض مناسبا من أحد الأندية المهتمة بخدماته، وسيتم التفاوض معهم للوصول إلى اتفاق مرضي لجميع الأطراف.

رونالدو يشعر أن خدع من قبل فلورنتينو بيريز الذي وعده بعقد أفضل بعد المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا في كارديف في عام 2017. لكنه لم يفعل. و ما أزعجه أكثر هو الحديث عن سعي بيريز لإنفاق 400 مليون للتوقيع، بدلا من استثمارها في تحسين عقده (كريستيانو لديه عقد حتى 2021 ويحصل على راتب 21 مليون يورو صافية سنويا: لكنه يطالب حاليا براتب 37 مليون يورو سنويا ليتساوي مع ما يحصل عليه نيمار في باريس سان جيرمان).

بدون اتفاق مع ريال مدريد ، أمام كريستيانو رونالدو ثلاث طرق ممكنة للمستقبل: سان جيرمان، ومانشستر يونايتد، وبايرن ميونخ.

لم يخفي ناصر الخليفي ، رئيس نادي باريس سان جيرمان ، أبدًا إعجابه بالنجم البرتغالي في أكثر من مناسبة، ورغبته في أن يتمكن من الحصول عليه يومًا ما في باريس. ويمكن لمصلحة مدريد في نيمار تسهيل العمليتين. من جانبه ، يحتفظ اليونايتد بعلاقات عاطفية قوية مع كريستيانو وعائلته. ليس عبثا ، اعترفت والدة اللاعب بالفعل قبل نهائي كييف أنها ترغب في أن يعود إبنها إلى مانشستر يونايتد.

في الأيام المقبلة ، سيعقد خورخي مينديز وريال مدريد مرة أخرى اجتماعًا جديدًا لتقريب وجهات النظر ، على الرغم من أن الاتفاق يبدو بعيدة جدا.

شاهد .. ريفالدو يوضح ما ينقص ميسي لكي يصل لمستوى مارادونا

الأكثر مشاهدة