هناك هاجس يحرك كريستيانو رونالدو نجم ريال مدريد في الفترة الأخيرة، حلم يسعى لتحقيقه بشكل خفي، يجعله غاضباً جداً عند كل فرصة يهدرها، ويدفعه دائماً لتسجيل الأهداف حتى لو لم يكن فريقه بحاجة لها.

رونالدو حقق كل شيء يمكن تحقيقه على الصعيد الفردي، توج بهداف دوري أبطال أوروبا عدة مرات وأصبح الهداف التاريخي بـ120 هدف، كما بات هداف ريال مدريد على مر العصور، وهداف منتخب بلاده كذلك، وثاني هداف في تاريخ الليجا، كما حقق جميع الجوائز الفردية، الكرة الذهبية، الأفضل في العالم، الأفضل في أوروبا، الحذاء الذهبي وغيرها الكثير.

ورغم كل ما وصل إليه الدون في مسيرته، تشعر دائماً أنه ما زال متعطشاً للتسجيل وتعزيز أرقامه القياسية، شغفه باصطياد شباك الخصوم لا يتوقف أبداً، وهذا يتعارض مع الطبيعة البشرية، فمن المعروف أن الشخص يبدأ يفقد شغفه وحماسه عند تحقيق جميع الأهداف التي كان يصبو إليها.

لكن السؤال المهم الآن، هل حقق رونالدو جميع الأرقام الممكنة؟ بالتأكيد لا، فهناك رقم هو الأهم بالنسبة له في الفترة القادمة، سيكافح بكل شيء للصول إليه، وهو تسجيل 1000 هدف خلال مسيرته الاحترافية.

رقم لم يصل إليه أحد في التاريخ

من المعروف أن الأسطورة البرازيلية بيليه سجل 1281 هدف خلال مسيرته، لكن ما لا يعرفه البعض أن هذه الأهداف لم تكن جميعها في مباريات رسمية، وهناك الكثير منها في مباريات ودية، ويبلغ عدد أهداف بيليه في المباريات الرسمية 767 هدف فقط.

الأمر نفسه ينطبق على الأسطورة الأخرى روماريو الذي احتفل بتسجيله 1000 هدف خلال عام 2007، لكن هذا الرقم جاء أيضاً بعد دمج الأهداف التي أحرزها في مباريات ودية، وبعض الخبراء يقولون أن روماريو احتسب أهداف في مباريات تدريبية كذلك.

على مر التاريخ، لم يصل أحد إلى 1000 هدف في مسيرته الاحترافية خلال مباريات رسمية فقط، ونقصد بالمباريات الرسمية هي المباراة التي تلعب تحت تنظيم الفيفا أو اليويفا، أو الاتحادات القارية الأخرى، فعلى سبيل المثال، الأهداف التي يسجلها رونالدو في الفترة التحضيرية لريال مدريد قبل انطلاق الموسم لا يتم احتسابها في سجله التهديفي، لأنها مجرد مباراة ودية متفق عليها بين ناديين فقط.

كم هدف يحتاج رونالدو للوصول إلى هذا الإنجاز التاريخي ؟ وهل سينجح؟

صاروخ ماديرا ما زال بعيداً جداً عن هذا الرقم، فهو يملك الآن 651 هدف، أي أنه بحاجة لتسجيل 349 هدف قبل نهاية مسيرته الاحترافية، وهو رقم كبير جداً خصوصاً وأننا نتحدث عن لاعب في سن 33 عام، أي تبقى له 6 سنوات في الملاعب كحد أقصى.

لكن هناك نقطة غاية في الأهمية وهي أن معدل رونالدو التهديفي تطور بشكل مخيف منذ عام 2009، وتحديداً منذ انتقاله لريال مدريد، حيث أصبح يسجل 50 هدف كمعدل عام في الموسم الواحد، وبالتالي إن واصل على نفس هذا المعدل فإنه قد يحقق حلمه الأسطوري، لكن بشرط الاستمرار باللعب حتى سن 40 عام.

رونالدو سيرحل عن ريال مدريد عاجلاً أم أجلاً، وتشير التوقعات أن الدوري الأمريكي سيكون وجهته المقبلة، ربما يحدث ذلك بعد عامين أو ثلاثة، لكن في النهاية سيتم هذا الأمر، وهناك ستكون الفرصة سانحة للدون لكي يسجل الكثير من الأهداف كون جودة الفرق أقل بكثير من إسبانيا وإنجلترا وأوروبا عموماً، وشاهدنا أن معظم النجوم الكبار تألقوا في الدوري الأمريكي وسجلوا الكثير من الأهداف، وعندما نتحدث عن لاعب يسجل 50 هدف في الدوري الإسباني (جميع البطولات)، فإنه قادر على الحفاظ على رقمه في دوري أقل بكثير من حيث المستوى.

الأكثر مشاهدة

نشرت شبكة أوبتا إحصائية مثيرة تخص الغريمين كريستيانو رونالدو مهاجم ريال مدريد وليونيل ميسي نجم برشلونة.

وتمكن ميسي من هز شباك فياريال خلال المباراة التي تلعب الآن على ملعب الكامب نو لحساب الجولة 34 من الدوري الإسباني ليرفع رصيده إلى 34 هدف في البطولة هذا الموسم.

وأكدت الشبكة المتخصصة بالإحصائيات أن ميسي ورونالدو وصلا إلى 1000 هدف معاً بقميص برشلونة وريال مدريد في مختلف البطولات.

وسجل ميسي اليوم هدفه رقم 551 منذ بداية مسيرته الاحترافية مع برشلونة، بينما يملك رونالدو 449 هدف منذ وصوله إلى ريال مدريد عام 2009.

ويوضح هذا الرقم مدى قيمة النجمين بالنسبة لريال مدريد وبرشلونة، كما يفسر سبب سيطرتهما على الجوائز الفردية على مدار الأعوام العشرة الماضية.

يذكر أن كلا النجمين يعدان الهدافين التاريخيين لأنديتهما، وما زال أمامهما فرصة لتعزيز هذه الأرقام في المواسم القادمة، حيث جدد ميسي عقده قبل بضعة أشهر، كما تؤكد التقارير على اقتراب الدون من التوقيع على عقد جديد.

مسيرة إنييستا الأسطورية تُلخص بالأرقام العظيمة .. فيديو

الأكثر مشاهدة

كشف الصحفي الإسباني الشهير ايدو أجيري، خلال حواره في برنامج “تشيرنجيتو” المقرب من القلعة البيضاء، عن جاهزية النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، لخوض المباراة النهائية من بطولة دوري أبطال أوروبا أمام نادي ليفربول الإنجليزي يوم 26 من شهر مايو الجاري في كييف عاصمة أوكرانيا.

 
وكان صاروخ ماديرا قد تعرض للإصابة خلال التحام مع جيرارد بيكيه مدافع البرسا أثناء تسجيل البرتغالي لهدف التعادل لمصلحة الميرينجي في الشوط الأول.
 
ولم يستطع الدون إكمال المباراة ليخرجه المدير الفني الفرنسي زين الدين زيدان بين الشوطين ويدفع بالبديل السوبر، النجم الإسباني الشاب ماركو أسينسيو بديلًا له.
 
ووفقاً للصحفي الموثوق والمقرب من الدولي البرتغالي كريستيانو رونالدو، فإن صاحب الـ5 كرات ذهبية لأفضل لاعب في العالم، هدفه هو المشاركة ضد فياريال في بطولة الليجا قبل نهائي دوري أبطال أوروبا بـ7 أيام.
 
وأشار إلى أن قائد المنتخب البرتغالي كريستيانو رونالدو، سيخضع للفحوصات الطبية اليوم الثلاثاء في الفالديبيباس الملعب الصغير لريال مدريد، من أجل التأكد من مدى خطورة إصابته.

الأكثر مشاهدة