لاعب ليل السابق هنأ هازارد على انتقاله إلى ريال مدريد

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

موقع سبورت 360 – أكد ريو مافوبا، لاعب ليل السابق، أنه قام بتهنئة إدين هازارد على انتقاله المرتقب إلى ريال مدريد خلال الانتقالات الصيفية المُنقضية، حيث اعتقد اللاعب الكونجولي الأصل، أن رحيل كريستيانو رونالدو عن القلعة الملكية كان كافياً لإغلاق الصفقة المذكورة آنفاً.

وقال ريو مافوبا خلال تصريحات تلفزية خص بها قناة (إغ إم سي 1) الفرنسية: “كنت أعتقد أن الوقت المناسب قد حان ووصل من أجل انتقال هازارد إلى ريال مدريد حتى أنني بعثت له رسالة لتهنئته على ذلك”.

وتابع اللاعب الذي اعتزل كرة القدم قبل أيام قليلة: “اعتقدت بصدق أنه سيذهب إلى هناك، لأنه بعد كأس العالم رأينا الوجه الحقيقي لإدين هازارد، بينما كان في السنوات الأخيرة يعاني من إصابات وتذبذب في المستوى”.

واختتم المتحدث نفسه، تصريحاته بالقول: “كنت أعتقد أن انتقال هازارد إلى ريال مدريد سوف يحدث مع رحيل كريستيانو رونالدو، ولكن في النهاية هو في تشيلسي ويبدو أنه سعيد، وهذا هو الأهم”.

وكان إدين هازارد قد أعرب عن رغبته في الانتقال إلى ريال مدريد في أكثر من خروج إعلامي، لكن إدارة الفريق الملكي عجزت عن إبرام أي صفقة كبيرة خلال الصيف المنقضي، بسبب عدم سعي فلورنتينو بيريز لإنفاق الكثير من الأموال.

شاهد أيضاً.. أغلى 5 صفقات في الانتقالات الصيفيّة في أوروبا

الأكثر مشاهدة

موقع سبورت 360 – لم يعد الصراع بين أندية الدوري الإسباني مقتصراً على التتويج باللقب المحلي فقط، بل بات عشاق الساحرة المستديرة يترقبون الجوائز الفردية على أحر من الجمر، خاصة تلك التي يتنافس عليها لاعبو برشلونة وريال مدريد.

وذكرت صحيفة “آس” الإسبانية، أن ريال مدريد يعتبر أكثر فريق تُوج ببطولة الدوري الإسباني بـ33 لقباً، إلا أنه يفتقد لجائزة زامورا منذ 10 سنوات، وهي التي تُمنح لأفضل حارس في المسابقة المحلية، والذي يتلقى أقل عدد من الأهداف، ويعود أصل تسميتها إلى الحارس الإسباني الكبير ريكاردو زامورا.

وأوضحت الصحيفة الإسبانية، أن برشلونة يتصدر جائزة زامورا، حيث حصل عليها في 20 مرة، بينما توج بها ريال مدريد في 16 مناسبة، مع العلم أن آخر مرة فاز بها النادي الملكي كانت مع المخضرم إيكر كاسياس في عام 2008، حينما استقبلت شباكه 32 هدفاً في الليجا الإسبانية.

وأضافت الصحيفة ذاتها، أن الفريق الملكي يسعى لتحقيق هذه الجائزة مرة أخرى، بعد تعاقده مع تيبو كورتوا الذي سبق له التتويج بها في مناسبتين مع أتلتيكو مدريد، وعلى الرغم من أن الأمر ليس حاسماً، إلا أن الفريق الذي يُتوج بالليجا، غالباً ما يكون حارسه هو صاحب جائزة زامورا.

ولفتت الصحيفة المذكورة، إلى أن ريال مدريد فاز بالدوري الإسباني مرتين خلال العقد الأخير، إلا أن كاسياس وكيلور نافاس أخفقا في الظفر بجائزة زامورا، فالحارس الإسباني أنهى موسم 2011/2012 ثانياً خلف فالديز، بينما غاب الكوستاريكي عن المنافسة في موسم 2016/2017 بسبب قلة المباريات التي خاضها في الدوري.

شاهد أيضاً.. 5 حقائق يجب أن تعرفها بعد الجولة الثالثة من الليجا

الأكثر مشاهدة

موقع سبورت 360 – فرض لوكا مودريتش، نجم ريال مدريد الإسباني، نفسه على قائمة المرشحين لجائزة أفضل لاعب في العالم، وذلك بعد تألقه اللافت في مونديال روسيا 2018، وهو ما يجعل اللاعب البلقاني مرشحاً فوق العادة لكسر هيمنة الثنائي، ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو، على الجوائز الفردية خلال العقد الأخير.

وذكرت صحيفة “ماركا” الإسبانية، أن لوكا مودريتش يعيش أهم عام في مسيرته، وتتجلى مهمته الآن في مواصلة النجاح مع نادي ريال مدريد الذي جعله يفوز بِأربع بطولات دوري أبطال أوروبا في آخر خمس سنوات.

وأوضحت الصحيفة الإسبانية، أن مودريتش قاد كرواتيا إلى نهائي مونديال روسيا، وبدأ الآن في التَرَشّح للجوائز الفردية، وقد فاز بالفعل بجائزة أفضل لاعب في أوروبا لهذا العام متفوقاً على كريستيانو رونالدو ومحمد صلاح.

وأضافت الصحيفة المذكورة، أن التتويج بجائزة أفضل لاعب في أوروبا يشحذ همة مودريتش للفوز بجائزة الأفضل في العالم، والتي تم احتكارها في السنوات الأخيرة، وذلك على الرغم من عدم تتويج كرواتيا باللقب العالمي.

وأشارت الصحيفة التي تتخذ من العاصمة مدريد مقراً رئيسياً لها، العقد الأخير شهد هيمنة مطلقة على الجائزة المذكورة، حيث توج بها ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو في خمس مناسبات لكل منهما، وإذا استطاع مودريتش الظفر بها، فإنه يستطيع الفوز أيضاً بالكرة الذهبية.

شاهد أيضاً.. جوائز فيفا للأفضل: مودريتش، صلاح ورونالدو للنهائيات

الأكثر مشاهدة