REAL MADRID - VALENCIA

كشفت صحيفة “دون بالون” الإسبانية في الأونة الأخيرة، عن تحذير شديد اللهجة من المدرب الفرنسي زين الدين زيدان المدير الفني لنادي ريال مدريد، إلى الثنائي داني سيبايوس وثيو هيرنانديز قبل مباراة خيتافي، وذلك بسبب عدم قتالهما في التدريبات للحصول على فرصة المشاركة.

وفاز نادي ريال مدريد مساء أمس السبت، ضد نادي خيتافي بثلاثة أهداف مقابل هدف، ضمن الجولة السابعة والعشرين من الدوري الدرجة الأولى الإسباني “الليجا”، على ملعب سانتياجو بيرنابيو معقل الفريق الملكي.

وأشارت الصحيفة الشهيرة عبر موقعها الألكتروني الرسمي، إلى أن زين الدين زيدان وجه رسالة تحذير إلى داني سيبايوس وثيو هيرنانديز، وطالبهم بالظهور بشكل أفضل من ذلك في تدريبات نادي ريال مدريد الإسباني.

وقالت أن زيدان تحدث مع اللاعبان، وطالبهم بتقديم أفضل ما لديهم في الفترة المقبلة إذا كانوا يريدون الاستمرار داخل نادي العاصمة الإسبانية ريال مدريد، ويضع المدرب الفرنسي الثنائي في تحدي حتى نهاية الموسم الجاري، لتحديد استمرارهما من عدمه.

فيديو مهم : أسباب تراجع برشلونة في العام 2018


الأكثر مشاهدة

تحدث زين الدين زيدان ، مدرب نادي ريال مدريد ، عن الفوز السهل الذي حققه فريقه ضد خيتافي ، بنتيجة 3/1 ، في المباراة التي جمعتهما على أرضية ملعب سانتياجو بيرنابيو ، ضمن فعاليات الجولة 27 من مسابقة الدوري الإسباني لكرة القدم .

وقال زيدان في تصريحات صحفية عقب المباراة : ” كان من المهم بالنسبة لنا أن نحظى بهذه الأيام الثلاثة المقبلة ، ونحن في معنويات جيدة ، سنرتاح جيداً ونعتقد أنه سيكون علينا يوم الثلاثاء أن نكافح ونركض ونلعب جيداً ” .

وتابع حديث بالقول : ” الفريق أفضل مما كان عليه قبل أربعة أيام ، ومن الأفضل أن نصل إلى مباراة يوم الثلاثاء مع هذا الانتصار ” .

وعن وضعية المصابين ، قال زيدان : ” مودريتش وكروس لم يتدربا معنا بعد ، ولا أستطيع أن أخبركم بأي شيء ، وسنرى ما إذا كانا سيتدربان غدا مع الفريق .. لن أتعذر أبدا بالإصابات ، وإذا لم يكن بإمكان كروس ومودريتش أن يكونا معنا فلدينا لاعبين آخرين ” .

وأضاف : ” سنسافر جميعاً إلى باريس ، وسوف نرى الفريق الذي سيلعب أساسياً يوم الثلاثاء ، نحن نعلم أنها ستكون لعبة معقدة للغاية ، وعلينا أن نعاني للفوز ” .

الجدير بالذكر أن ريال مدريد سيحل ضيفاً على باريس سان جيرمان ، يوم الثلاثاء المقبل ، لحساب مباريات إياب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا ، حيث انتهت مواجهة الذهاب بفوز النادي الملكي بنتيجة 3/1 .

فيديو مهم : أسباب تراجع برشلونة في العام 2018

الأكثر مشاهدة

اجتاز ريال مدريد عقبة خيتافي بنتيجة 3/1 في آخر الاختبارات قبل مواجهة باريس سان جيرمان في لقاء الإياب من دوري أبطال أوروبا .

وإليكم تحليل هذه المباراة ..

دخل زين الدين زيدان بتوليفة جديدة في خط الوسط ، حيث شارك كاسيميرو رفقة لورينتي في دائرة المنتصف ، ولعب إيسكو في مركز صانع الألعاب ، كما تواجد ثلاثي الـBBC في الهجوم ، لتكون الخطة أشبه لـ1/2/3/4 أكثر من أي خطة أخرى ، رغم أن تحركات اللاعبين في بعض الفترات توحي إلى أن الرسم التكتيكي قريب من 3/3/4 .

كما كان متوقعاً ، لعب خيتافي مباراة دفاعية حاول فيها قبل كل شيء إغلاق المساحات أمام لاعبي الريال ، خاصة أن الأمر نجح في مباراة الذهاب وسبّب مشاكل جمة للهجوم المدريدي ، لكن الفريق سقط في متاهة ارتكاب بعض الأخطاء الدفاعية أمام رونالدو المتوهج وبيل الذي استعاد القليل من بريقه ، وهو أمر تجلى بقوة في الهدفين الأول والثاني .

مرة أخرى تجددت بعض المشاكل الدفاعية وتلقى ريال مدريد هدفاً في مباراة كان من المفترض أن يخرج فيها بشباك نظيفة ، طرد لويك ريمي أراح راموس وناتشو قليلاً ، إلا أن هذا الأخير قرر نسف كل آمال المدريديستا برؤية فريقهم يخرج بـ “كلين شيت” ، ليتسبب في ضربة جزاء جاء منها هدف تقليص الفارق للضيوف الذي كاد يعقد الأمور .. وفي الحقيقة ، مثل هذه الأخطاء التي تتجدد في كل مباراة ، قد تضع الفريق في موقف محرج أمام باريس يوم الثلاثاء المقبل .

تواجد كاسيميرو ولورينتي في خط أفقي واحد في دائرة المنتصف ، حتّم على إيسكو العودة للخلف من أجل بناء الهجمة ، وهذا أمر أعطى الحركية اللازمة لخط الوسط ، حيث شكّل التحرك العمودي لإيسكو العديد من المشاكل لخط وسط خيتافي من خلال التمركز بين الخطوط والتحكم في رتم المباراة ، وهذا أمر جعل ريال مدريد غير متوقعاً في بنائه الهجومي .

أتدرج نحو خط المقدمة من أجل الحديث عن الفرنسي كريم بنزيما ، الذي كان متحركاً في كل مراكز الخط الأمامي وتمكن من فتح مساحات بالجملة لزملائه وتمرير كرات مميزة جداً لرونالدو خاصة .

كريم امتاز بالذكاء في تموقعه ، فدائماً ما كان يجر مدافعاً أو اثنين من مدافعي خيتافي ثم يضربهما بانطلاق سريع نحو منطقة الجزاء ، وحتى تحركاته من العمق وضعت رونالدو في أكثر من مناسبة أمام مساحات كبيرة ، كما أنه لم يتردد في اللعب على الأروقة حيث ظهرت بعض المساحات أحياناً ، إذ انكفأ الفرنسي على تبادل مركزه مع النجم البرتغالي الذي شغل مركز المهاجم الصريح عندما يكون ريال مدريد في الوضعية الهجومية .

أخيراً ، دعونا نتحدث عن كريستيانو رونالدو وظهوره في الفترة الحاسمة من الموسم بهذه الصورة المميزة التي جعلته يسجل الأهداف بغزارة في كل مباراة .. نعلم جميعاً أن النجم البرتغالي كان بعيداً جداً عن مستواه في النصف الأول من الموسم ، والحقيقة أن زيدان يلعب دوراً محورياً في توهج الدون بإراحته في المباريات التي تُبرمج في وسط الأسبوع ، وهي فكرة استمدها المدرب الفرنسي من الموسم الماضي .

لمتابعة الكاتب على فيسبوك :

الأكثر مشاهدة