رونالدو

يسعى كريستانو رونالدو مهاجم ريال مدريد لكتابة أسمه في التاريخ مجدداً قبل نهاية الموسم الحالي، وذلك عبر الوصول إلى الهدف رقم 600 في مسيرته الاحترافية.

وتمكن رونالدو من تخطي حاجز 400 هدف بقميص ريال مدريد يوم أمس عندما أحرز ثنائية ضد إشبيلية، وحقق هذا الإنجاز الرائع خلال 8 مواسم فقط، بمعدل 50 هدف كل موسم.

ويملك الدون 524 هدف مع الأندية التي لعب لها خلال مسيرته الاحترافية، حيث أحرز 5 أهداف مع سبورتنج لشبونة، و118 هدف رفقة مانشستر يونايتد، وأخيراً 401 هدف مع الريال.

كذلك يعد رونالدو الهدف التاريخي لمنتخب بلاده البرتغال برصيد 71 هدف، أي أنه سجل 595 هدف خلال مشواره في عالم كرة القدم مع الأندية والمنتخب، وهو على بعد 5 أهداف فقط للوصول إلى 600 هدف.

ويأمل صاروخ ماديرا بالوصول إلى هذا الرقم قبل نهاية الموسم الحالي، حيث تبقى لريال مدريد 3 مباريات أمام سيلتا فيجو وملقا في الليجا، ويوفنتوس في نهائي دوري الأبطال أوروبا، ورغم أن المهمة ليست سهلة بتسجيل 5 أهداف، لكن عندما نتحدث عن رونالدو فيمكن توقع أكثر من ذلك.

تابع : مباريات اليوممباريات الغدمباريات الأمس

الأكثر مشاهدة

ناتشو

ذكرت صحيفة آس الإسبانية أن ريال مدريد قرر تقديم استئناف ضد البطاقة الصفراء التي تحصل عليها ناتشو فيرنانديز في مواجهة إشبيلية يوم أمس.

وتحصل ناتشو على بطاقة صفراء بحلول الدقيقة 80، وهي الخامسة له في الليجا هذا الموسم، وبالتالي سيغيب عن مباراة سيلتا فيجو يوم الأربعاء القادم.

وأضحت الصحيفة في تقريرها أن ريال مدريد يريد الطعن ضد قرار الحكم على أمل رفع البطاقة عن اللاعب والمشاركة في المباراة القادمة.

وأضاف التقرير أن ريال مدريد سيحاول تبرير موقف ناتشو الذي لم يرتكب أي مخالفة ولم يقم بالاعتداء على لاعب إشبيلية، بل العكس هو ما حدث.

لكن الصحيفة المدريدية أكدت على أن مهمة النادي الملكي شبه مستحيلة كون الحكم كتب في تقريره أن ناتشو دخل في شجار مع المنافس.

تابع : مباريات اليوممباريات الغدمباريات الأمس

الأكثر مشاهدة

رونالدو

واصلت صحيفة موندو ديبورتيفو الإسبانية مهاجمة التحكيم واتهامه بمجاملة ريال مدريد هذا الموسم لمساعدته بالتتويج بلقب الليجا الذي اقترب خطوة أخرى بعد الفوز على إشبيلية.

وأوضحت الصحيفة في تقريرها أن التحكيم في إسبانيا يصب دائماً في مصلحة ريال مدريد ويقف ضد برشلونة.

وأضاف التقرير أن كريستيانو رونالدو مهاجم ريال مدريد كان يستحق الحصول على بطاقة صفراء في مباراة إشبيلية يوم أمس بسبب تدخله بالدقيقة 32 على لاعب إشبيلية وتوجيه صفعة على وجهه.

كما وأكدت الصحيفة الكاتالونية على أن اللقطة كانت أمام أعين الحكم الذي لم يحرك ساكناً، مشيرة إلى أن رونالدو استحق بطاقة صفراء التي سترحمه من خوض مواجهة سيلتا فيجو يوم الأربعاء القادم كونها ستكون الخامسة له هذا الموسم.

وأشارت موندو ديبورتيفو إلى أن هذه ليست المرة الأولى التي ينجو فيها رونالدو من العقاب، مستعرضة تدخلات رونالدو العنيفة التي كان يستحق فيها البطاقات الملونة.

تابع : مباريات اليوممباريات الغدمباريات الأمس

الأكثر مشاهدة