راكيتيتش يوضح بذكاء الفارق بين ميسي ولوكا مودريتش

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

موقع سبورت 360 – عقد إيفان راكيتيتش لاعب منتخب كرواتيا مؤتمراً صحفياً للحديث عن المباراة ضد منتخب إسبانيا المقررة يوم الثلاثاء في إلتشي في حساب الجولة الثانية من دور المجموعات من دوري أمم أوروبا لكرة القدم.

وسئل لاعب الوسط عن الجدل الدائر حالياً حول من يستحق الكرة الذهبية ، وعن لوكا مودريتش الذي ستكون المباراة ضد إسبانيا خاصة له ، حيث سيخوض المواجهة رقم 100 مع كرواتيا ولهذا صُمم حذاء خاص لهذه المناسبة.

ورد راكيتيتش على هذه الأسئلة بذكاء كبير وحاول التوفيق بين زميله في برشلونة ومواطنه وقال : “الأفضل في العالم وفي التاريخ هو ميسي ، الأمر سهل للغاية ، إذا سألت الأطفال في التاسعة أو العاشرة سيخبرونك بنفس الشيء حتماً”.

وتابع بقوله : “لاعب هذا العام هو مودريتش بلا منازع ، لقد توج جائزة أفضل لاعب في أوروبا ولكني لا أعرف ما يجب عليه القيام به للفوز بجائزة الأفضل في العالم ، كرواتيا فخورة به وأنا مقتنع بأنه سيفوز بالعديد من الجوائز في المستقبل”.

أما بالنسبة لمدربه السابق في برشلونة وأجاب : “اللعب ضد لويس إنريكي هو فرح وفخر ، يجب أن أهنئ الاتحاد الأسباني على اختيار مدرب مثل لويس ، من دواعي سروري أن أراه مرة أخرى في الملعب ، لوتشو يحب العمل وطريقته بالتدريب ممتعة للغاية”.

الأكثر مشاهدة

لويس إنريكي يرفض الفكرة القائلة أن مودريتش أفضل من ميسي

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

موقع سبورت 360 – أكد لويس إنريكي مدرب منتخب إسبانيا لكرة القدم انه لا يتفق على الإطلاق مع الفكرة التي تروج لها وسائل الإعلام والجماهير بأن لوكا مودريتش لاعب ريال مدريد هو أفضل لاعب في العالم في الوقت الحالي.

وجاء تصريحات لويس إنريكي في مؤتمر صحفي عقده اليوم الإثنين قبل مواجهة منتخب كرواتيا في الجولة الثانية من دوري أمم أوروبا ، والتي شدد من خلالها أن الأرجنتيني ليونيل ميسي نجم فريق برشلونة مازال الأفضل في العالم.

وقال مدرب مدرب منتخب إسبانيا للصحفيين :”أفضل لاعب في العالم هو ميسي ، إنه يتفوق على جميع اللاعبين بسبب القدرات الفنية التي يتمتع بها ، وقبل كل شيء قدرته أيضاً على صناعة الفارق على الفوز في المباريات”.

وسئل إنريكي عن مستوى منتخب كرواتيا وقال : “شاهدت كرواتيا تلعب بشكل جيد جدا في كأس العالم 2018 ، في الحقيقة لديها لاعبين من أعلى مستوى ولاعبين يدافعون ويهاجمون كفريق واحد وهو شيء يستحق الإشادة”.

وفاز مودريتش بجائزة أفضل لاعب في أوروبا ، متقدماً على زميله السابق كريستيانو رونالدو والنجم المصري محمد صلاح ، في حين سيتنافس هؤلاء الثلاثة على جائزة أفضل لاعب في العالم مقدمة من الاتحاد الدولي لكرة القدم.

الأكثر مشاهدة

موقع سبورت 360 – قامت صحيفة “ديلي ميل” بتقرير مميز عن جيل برشلونة الذي تخرج من أكاديمية اللامسيا رفقة النجوم ليونيل ميسي وجيرارد بيكيه وسيسك فابريجاس وماذا يفعل حاليًا على شاكلة جيل مانشستر يونايتد 92 مع السير أليكس فيرجسون.

التقرير اهتم بحياة كل لاعب كان في صورة الفريق في أبريل من عام 2003 قبل رحيل بيكيه إلى مانشستر يونايتد وفابريجاس إلى آرسنال مع بقاء النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي أفضل لاعب في تاريخ النادي الكتالوني.

وإليكم ما حدث مع باقي اللاعبين الغير معروفين حاليًا للكثيرين:

حارس المرمى: داني بلانشيريا

الحارس الإسباني يلعب حاليًا في دوري الدرجة الرابعة الإسباني، لفريق سانت بويا، كان لديه الكبير من الطموحات للصعود إلى فريق برشلونة لكن مع وجود فيكتور فالديز ورينا وبالأخص في فترة جوارديولا ومجئ بينتو خرج الحارس إلى فريق أوسبيتاليت بعد أن كان مهتما به فريق بلاكبيرن روفيرز الإنجليزي حتى انتهى به المطاف إلى الدرجة الرابعة الإسباني.

خوسيه إينوخوسا

الصديق المقرب وصديق نفس الغرفة في أكاديمية اللامسيا، خوسيه إينوخوسا لم يكمل مشواره كلاعب محترف من الأساس، وواصل تعليم بعض الأطفال كرة القدم ولكن دون المواصلة في عالم الاحتراف او التدريب.

جيرارد بيكيه

012AFF350000044D-6117823-image-a-14_1535729209123

انتقل إلى نادي مانشستر يونايتد في عام 2004 وفي ظل وجود نجمين مثل فيديتش وفيرديناند فلم يلعب بيكيه كثيراً مع نادي الشياطين الحمر، بعض المباريات فقط في بطولة الكأس، حتى خرج في 2006 إلى نادي ريال سرقسطة على سبيل الإعارة ليعود إلى برشلونة في 2008 مع بداية جيل جوارديولا الذهبي وخاض مع برشلونة حتى الآن أكثر من 300 لقاء في الليجا وتحصل على كل البطولات الممكنة من دوري إسباني وكأس وكأس عالم ودوري أبطال اوروبا.

مارك فالينتي

4F913EDD00000578-6117823-image-a-21_1535731070765

يلعب حاليا المدافع الإسباني لفريق بارتيزان بيلجراد الصربي، وكان قائد الفريق في اللامسيا في عام 2003، حيث انضم إلى برشلونة في عام 96 وهو في عمر ال10 سنوات، صعد إلى الفريق الأول في إحدى مباريات كأس الملك ضد فريق بادالونا ولم يشارك، ثم رحل عن البارسا إلى بلد الوليد ثم الفريق الثاني لإشبيلية وحالياً يلعب في صربيا.

سيسك فابريجاس

006EFC1B00000258-6117823-image-a-3_1535728486058

انضم إلى نادي آرسنال الإنجليزي في عام 2004، وأصبح أصغر لاعب يشارك في مباراة رسمية مع نادي المدفعجية في تاريخ النادي حيث كان عمره 16 عاماً و177 يومًا في كأس الرابطة الإنجليزية، وكان أفضل صانع ألعاب في الدوري الإنجليزي حتى عام 2011 حيث عاد إلى برشلونة حقق لقب الليجا وكأس السوبر الإسباني ليعود مرة آخرى إلى إنجلترا عن طريق بوابة تشيلسي ليحقق لقب الدوري الإنجليزي في مرتين، وكأس إنجلترا ومازال يلعب مع البلوز.

روجير جيريبيت

4F9152F300000578-6117823-image-a-15_1535730941565

المدافع الإسباني انضم إلى اكاديمية برشلونة في نفس اليوم الذي انضم فيه ليونيل ميسي، وساعدته لياقته البدنية في انهاء الكثير من الأمور الصعبة في هذا الوقت حيث كان أكثر قوة وطولاً من ميسي الذي احتاج بعض الوقت للحصول على العلاج المناسب بسبب اصابته بمرض هرموني، ولكن انتقل روجير بعد ذلك للإنتقال واللعب مع فرق الدرجة الرابعة الإسبانية، أسكو وتيراسا وحاليا يلعب لفريق بالاجوير، بالرغم من نقل بعض التصريحات لمدرب اللاعب في فترة اللامسيا فقد كان سريعًا ولديه إمكانات هائلة لم يستغلها.

ليونيل ميسي

Lionel Messi

النجم الأرجنتيني التحق باللامسيا منذ أن كان عمره 14 عامًا، وفي الصورة الرئيسية للتقرير يرتدي قناعًا ارتداه من قبل كارليس بويول اسطورة النادي الكتالوني، وذلك بسبب اصابة ميسي في أنفه في إحدى المباريات لفريق الشباب، ليلعب بهذا القناع لمدة 3 أسابيع وتم تصعيده لخوض أول مباراة رسمية له في اكتوبر من عام 2004، ضد إسبانيول في كأس الملك بفضل المدرب فرانك ريكارد، ومنذ هذا الوقت فهو أفضل لاعب في تاريخ النادي وأكثر لاعب تحقيقًا للألقاب بواقع 30 بطولة.

فرانك سانجو

021E5FF7000004B0-6117823-image-a-6_1535729018874

اللاعب الفرنسي من أصل كاميروني، هو إبن جاكيز سانجو، حارس مرمى فريق ديبورتيفو لاكورونيا الحائز على الدوري الإسباني في مطلع الالفية الثالثة، وكان ابنه يلعب في أكاديمية ديبورتيفو لاكورونيا واشتراه نادي برشلونة لأكاديمية اللامسيا، لكنه لم يتطور، لم يمثل برشلونة في أي مباراة رسمية لينتقل بعدها في عام 2005 لفريق بورتسموث، يلعب رفقتهم مبارتين ويخرج الموسم التالي العديد من الإعارات ابرزها لأندية بورنموث وبريستون وكريستال بالاس وأخيرا شيفيلد وينزداي، هذا الجناح الفرنسي عاد مرة أخرى إلى إسبانيا ليلعب بعض المباريات لفريقي ريال سرقسطة وريال سوسيداد ولعب 3 مباريات دولية مع المنتخب الكاميروني الأول وبعض المباريات مع منتخب فرنسا الشباب تحت 19 عامًا واعتزل مؤخرًا.

خوليو خيسوس دي ديوس مورينو

4F913E9400000578-6117823-image-a-16_1535730956378

لاعب خط الوسط (على اليسار) انضم إلى اللامسيا في عام 2003، ارتقى ليلعب في فريق برشلونة الثالث ثم الثاني ولكنه لم يكن يظهر الإمكانات المبهرة لنقله إلى الفريق الأول ليرحل إلى فريق تيراسا في الدرجة الرابعة، ومنها لفرق أخرى في نفس الدرجة وحاليا يلعب لفريق ميريدا.

إيجناسيو بلازويلو

لم يتوفر له أي صورة، اللاعب الملقب ب”بيتو” فلم يوضح إمكانات تجعله ينجح في الصعود إلى الفريق الأول ليرحل عن برشلونة ويتجه إلى التدريب ولكنه لم يدرب فرق كبيرة، أبرز ما دربه الفريق الثاني لنادي مايوركا وحاليًا يحصل على بعض الدورات لتطوير نفسه كمدرب.

خوانخو جلاوسي

4F914FD000000578-6117823-image-a-20_1535731048445

وسط ملعب هجومي كان يتحصل على كل الركلات الحرة في الملعب وبالأخص التي كان يرغب ميسي في تسديدها، ولكنه بعد ذلك لم يلعب كثيرًا في الفريق ولم يتم تصعيده للفريق الأول، وحاليا يلعب لفريق كاستيون في الدرجة الثالثة الإسباني.

فيكتور فاسكيز

4F913EA800000578-6117823-image-a-17_1535730981230

اكثر اللاعبين قرباً لميسي في مرحلة الناشئين، تم تصعيده إلى برشلونة (الفريق الأول) ولعب مع جوارديولا مباراة شاختار دونتسك في دوري أبطال اوروبا في موسم 2008-2009 وسجل هدف، وخاض المباريات التي تسبق الموسم، ولكنه لم يواصل اللعب مع النادي الكتالوني ليرحل إلى المكسيك مع فريق بروخاس، ليخوض فترة صعبة للغاية في مسيرته بالأخص السنة الأخيرة، ليرحل إلى الدوري الأمريكي مع فريق تورنتو “الكندي” وقد سجل الموسم الماضي 10 أهداف وصنع 20 هدف في 39 مباراة.

الأكثر مشاهدة