كشف البرازيلي نيمار مهاجم باريس سان جيرمان عن الدور الكبير الذي لعبه زميله السابق في برشلونة ليونيل ميسي في منحه الثقة التي كان يبحث عنها عند وصوله إلى الفريق.

وكان برشلونة قد تعاقد مع نيمار من سانتوس عام 2013، وقضى اللاعب 4 سنوات في ملعب الكامب نو قدم خلالها أداء مميز للغاية، ثم رحل عن الفريق الصيف الماضي ووقع لسان جيرمان بصفقة قياسية بلغت 222 مليون يورو.

وأوضح نيمار كيف قام ميسي بتشجيعه بعد أول مباراة خاضها بقميص برشلونة والتي كانت أمام اتلتيكو مدريد في كأس السوبر الإسباني.

وقال نيمار في برنامج “أطلس هورس” البرازيلي”لقد رأى أنني كنت على وشك البكاء لأنني لم ألعب جيداً في الشوط الأول من مباراتي الأولى، حيث رأى ميسي أنني حزين وبدأ يتحدث معي، وقال لي: يجب أن تكون على طبيعتك، ألعب كرة القدم بطريقتك ولا تخاف”.

وتأتي تصريحات نيمار بعد التصريحات التي انتشرت لزاهافي مهندس صفقة انتقاله إلى باريس سان جيرمان والذي ألمح إلى نيمار رحل عن البرسا بسبب رغبته بالخروج من ظل ميسي.

الأكثر مشاهدة

أكد النجم الأوروجواياني لويس سواريز لاعب نادي برشلونة الإسباني، عقب انتصار فريقه الكاتالوني ضد نادي فالنسيا في الليجا، أن الفوز باللقب أصبح غير مهم، بعد الخروج من بطولة دوري أبطال أوروبا.

 
وفاز نادي برشلونة عصر أمس السبت، على حساب نادي فالنسيا بهدفين مقابل هدف، في الجولة الثانية والثلاثين من الدوري الدرجة الأولى الإسباني “الليجا”، على ملعب كامب نو معقل الفريق الكاتالوني.
 
وكان قد رج نادي برشلونة الإسباني من بطولة دوري أبطال أوروبا، بطريقة غير متوقعة نهائياً على يد نادي روما الإيطالي، بعد أن فاز الفريق الكاتالوني على ميدانه بأربعة أهداف مقابل هدف، لينتصر الذئاب في الأولمبياكو بثلاثية نظيفة ليتأهل إلى دور نصف النهائي.
 
وتحدث لويس سواريز عقب مواجهة فالنسيا قائلاً: “كنا على بعد خطوة من تحقيق موسم استثنائي مثل ما نفعل في الدوري الإسباني، وبالتأكيد الفوز ضد فالنسيا خطوة جيدة لتحقيق اللقب، ويتبقى عدد قليل من المباريات”.
 
وأضاف: “أهم شيء هو تسجيل الأهداف، والمنافس دائماً يجعل الأمور صعبة خاصة والجميع يعلم الحالة الذهنية الغير الجيدة للفريق حاليا، وعلى الرغم من كسر الكثير من الأرقام في الموسم الجاري، إلا أن لقب الدوري الإسباني أصبح غير مهم بالنسبة لجماهيرنا”.

الأكثر مشاهدة

أكد الأسطورة المعتزل فرانشيسكو توتي لاعب نادي روما الإيطالي السابق والمدير الرياضي في الوقت الحالي، أن فريقه ليس قطعة حلوى كما قالت الصحف الكاتالونية، بعد أن أوقعت القرعة نادي برشلونة الإسباني ضد الذئاب، في دور ربع النهائي من بطولة دوري أبطال أوروبا.

 
وخرج نادي برشلونة الإسباني من بطولة دوري أبطال أوروبا الثلاثاء الماضي، بطريقة غير متوقعة نهائياً على يد نادي روما الإيطالي، بعد أن فاز الفريق الكاتالوني على ميدانه بأربعة أهداف مقابل هدف، لينتصر الذئاب في الأولمبياكو بثلاثية نظيفة ليتأهل إلى دور نصف النهائي.
 
وكانت الصحف الكاتالونية والموالية لنادي برشلونة، وصفت نادي العاصمة الإيطالية روما بقطعة الحلوى، بعد وقوع الفريقين في مواجهة بعضهما البعض في دور ربع النهائي من دوري الأبطال، قبل أن يتأهل فريق توتي بطريقة تاريخية.
 
وخرج فرانشيسكو توتي في تصريحات صحفية قائلاً: “الصحف الكاتالونية وصفت نادي روما بقطعة الحلوى بعد الوقوع في القرعة ضد نادي برشلونة، وكان الجميع سعيد في البلواجرانا، ولكن فعلنا ما لا يصدقه أحد وتأهلنا”.
 
وأضاف: “أشاهد المباراة كل يوم، وأشعر أنها ليلة تاريخية لا تنسى نهائياً”.

الأكثر مشاهدة