ملاحظات يجب على إنريكي أن يتذكرها قبل مواجهة فالنسيا

فالنسيا فريق صعب المراس لذلك يجب على إنريكي الحذر منه

سامر جرادات
19/03/2017

article:19/03/2017

حينما يأتي فالنسيا إلى كامب نو فيجب على مدرب برشلونة أن يدق جرس الإنذار مهما كان المنافس يعاني خلال الموسم، احتلال المركز الرابع عشر على سلم الترتيب ليس أمر يستطيع البرسا الاعتماد عليه لكي يضمن تحقيق الانتصار بسهولة، وهذا ما أثبته الخفافيش ذهاباً.

إنريكي بحاجة للكثير من العمل وتذكر 4 ملاحظات في غاية الأهمية قبل لقاء الليلة.

1- الدخول بتركيز عالي جداً إلى أجواء المباراة سواء كان ذلك في بداية الشوط الأول أو حتى الثاني. فالنسيا أثبت خلال مواجهتي برشلونة وريال مدريد ذهاباً بأن أوج قوته وعطائه وثقته بقدراته تكون في بداية الشوط، يبدو أن اللاعبين يشحنون أنفسهم معنوياً في غرف خلع الملابس فيكون التركيز والحماس في أعلى منسوب له مع الدقائق الأولى. اجتياز هذه الدقائق بسلام ربما يكون مفيد لبرشلونة الليلة.

2- من الصعب أن نحكم على مستوى فالنسيا في ظل الأداء السيئ الذي يقدمه، لذلك سننظر إلى أفضل مبارياته والتي كانت ضد برشلونة وريال مدريد خلال الموسم الحالي حتى نعرف نقاط قوته والتي يبرز خلالها امتلاكه منظومة جيدة جداً في الكرات العرضية الأرضية. الكرة حينما تكون قريبة من أحد الجناحين في فالنسيا، وخصوصاً الجناح الأيمن، فإن المهاجم يتحرك في المساحة الشاغرة داخل منطقة الجزاء منتظراً التمريرة العرضية الأرضية من زميله التي تأتي بشكل متقن، قبل التسديد وتسجيل الهدف.

طبعاً هذه الحركة تكون في ظل غفلة لاعبي خط الوسط والارتكاز وهي المهمة التي يجب أن يتنبه لها بوسكيتس وراكيتيتش اليوم.

3- إهدار الفرص السهلة “خط أحمر”. يجب على برشلونة أن يستوعب ما تعينه الفرص السانحة للتسجيل ضد فريق مقاتل ومثابر، خلال مواجهة الذهاب من الفريقين برشلونة أهدر شلال من الفرص السهلة بعد تقدمه بهدف نظيف، فرص كانت ستقضي على آمال الخفافيش لو سجل إحداها.

طبعاً البرسا لم يشعر بأن منافسه قوي وقادر على العودة بالنتيجة مما جعله لاعبوه يستهترون بالفرص السانحة للتسجيل، قبل أن يفاجئه فالنسيا بتسجيل هدفين في ظرف 4 دقائق. بالمناسبة هذا ما حصل في مواجهة كامب نو الموسم الماضي لكن بسيناريو مختلف. استغلال الفرص شيء ضروري لعدم منح فالنسيا أي أمل بالقتال الليلة.

4- استعادة الرغبة في العمل والقتال على أرض الملعب مثلما حصل ضد باريس سان جيرمان وأتلتيكو مدريد. برشلونة امتلك روح قتالية فريدة من نوعها عالجت مشاكله في عملية الخروج بالكرة تحت الضغط، كما عالجت المشاكل الدفاعية للفريق.

لكن غياب هذه الروح عن مواجهة ديبورتيفو مجدداً جعلت البرسا يهدر 3 نقاط في مباراة من المفترض أنها في متناوله على الورق. ضد فالنسيا يجب أن يستعيد الفريق رغبته في العطاء والقتال لأنه سيواجه خصم يتسلح بهذه الأسلحة ويجب أن لا يسمح له بالتفوق من خلالها على أرض الملعب.


شارك

شارك بتعليق

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*

*

نقترح عليك

كلمات مفتاحية

أقسام متعلقة

أخبار متعلقة