اليويفا يوجه تهمة إلى أتلتيكو مدريد بعد تتويجه بالدوري الأوروبي

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

أعل الاتحاد الأوروبي لكرة القدم “اليويفا” عن توجيه تهمة إلى أتلتيكو مدريد الإسباني، الفائز بلقب الدوري الأوروبي، لارتكاب جماهيره “سلوك عنصري” بسبب لافتة تم رفعها في المدرجات، خلال فوز الفريق بنتيجة (3-صفر) على اولمبيك مرسيليا في نهائي المسابقة مساء يوم الأربعاء.

ذكر الاتحاد الأوروبي لكرة القدم في بيان رسمي يوم الخميس، إنه بدأ تحقيقا مع النادي الاسباني وفقا للمادة 14 من لوائح الانضباط.

ويواجه مرسيليا وأتلتيكو عقوبات أيضا بسبب الألعاب النارية التي استخدمتها جماهير الناديين خلال المباراة.

وأشعلت جماهير النادي الفرنسي المعروفة بتعصبها العديد من الألعاب النارية قبل صفارة البداية، وانطلقت المباراة وسط سحابة كثيفة من الدخان.

واحتفلت جماهير أتلتيكو باشعال ألعاب نارية أيضا بعد هدفي أنطوان جريزمان، بينما ألقت الجماهير الفرنسية بالعديد من الألعاب النارية على أرض الملعب قرب نهاية اللقاء.

كما قامت جماهير مرسيليا “بأعمال تخريب” في استاد جروباما الخاص بمنافسه الفرنسي اولمبيك ليون وأدانه الاتحاد الأوروبي لكرة القدم بعد عودة لاعبيه للملعب متأخرين من أجل بدء الشوط الثاني.

وستفصل لجنة القيم والانضباط في الاتحاد الأوروبي لكرة القدم في المسألة يوم 31 مايو الجاري.

الأكثر مشاهدة

كشفت صحيفة “ماركا” الإسبانية صباح اليوم الخميس، عن تحقيق المدرب الأرجنتيني دييجو سيميوني المدير الفني لنادي أتلتيكو مدريد رقماً قياسياً، بعد فوز فريقه ببطولة الدوري الأوروبي.

وحقق نادي العاصمة الإسبانية أتلتيكو مدريد، بطولة الدوري الأوروبي هذا الموسم بعد الفوز ضد نادي أولمبيك مارسيليا بثلاثية نظيفة أمس الأربعاء، على ملعب الأنوار في فرنسا.

هذا اللقب هو الوحيد لأتلتيكو مدريد خلال الموسم الحالي والذي يحتل مركز الوصافة في الدوري الإسباني خلف برشلونة وخرج مبكراً من كأس ملك إسبانيا.

ويعتبر سيموني صاحب أفضل حقبة بين مدربي أتلتيكو مدريد الذي أعاد الفريق إلى الواجهة بألقاب كثيرة حققها الفريق تحت حقبته منذ عام 2011 عندما استلم المهمة.

ووفقاً للصحيفة الشهيرة عبر موقعها الألكتروني الرسمي، فإن المدرب الأرجنتيني دييجو سيميوني في جعبته 6 ألقاب مع نادي أتلتيكو مدريد بعد فوزه بالدوري الأوروبي، وبذلك يصبح أكثر مدرباً حصولاً على البطولات مع اللوس بلانكوس بالتساوي مع لويس أراجونيس.

الأكثر مشاهدة

صرح الأرجنتيني دييجو سيميوني مدرب أتلتيكو مدريد الإسباني بأنه شعر بالوحدة في نهائي الدوري الأوروبي أمام مارسيليا الفرنسي، مشيرًا إلى تمنيه استمرار الفرنسي أنطوان جريزمان مع الفريق.

ونجح أتلتيكو مدريد في الفوز مساء أمس الأربعاء بلقب الدوري الأوروبي أمام مارسيليا بثلاثية نظيفة، ليتوج الأتلتي بلقب اليوروباليج للمرة الثالثة في تاريخه.

وشعر دييجو سيميوني بالحزن والوحدة بسبب عدم تواجده مع الفريق على أرضية الملعب، لمعاقبته من قبل الاتحاد الأوروبي “اليويفا”، وشاهد اللقاء في المقصورة الرئيسية.

وتحدث سيميوني حسب صحيفة “آس” الإسبانية عن عدم تواجده في الملعب مع الفريق قائلاً “انتابني شعور بالوحدة، وكنت حزينًا، ولكنني كنت على تواصل رائع مع اللاعبين، وكانوا يعلمون ما الذي يتوجب عليهم فعله”.

وسئل عن مستقبل جريزمان مع الفريق، ورد قائلاً “أتمنى بأن يكون سعيدًا بتواجده معنا، فهو لعب ثلاثة نهائيات معنا، وفاز في اثنين، ولدينا نهائي رابع بالسوبر الأوروبي، وهذا يدل بأننا لسنا بعيدين على الفرق الكبيرة، وأعود وأكرر أتمنى بأن يكون سعيدًا معنا، سعيد ومستمر معنا”.

وتكلم عن رحيل فيرناندو توريس عن الفريق قائلاً “بالنسبة لتوريس هذا حلم تحول إلى حقيقة، فهو كان يستحق وداع مثل هذا، فهو شخص جيد، ووصل لما هو عليه الآن بفضل مجهوداته الشخصية، وسعيد بتتويجه بأولى ألقابه مع الأتلتي”.

الجدير بالذكر أن أتلتيكو مدريد قد أعلن عن رحيل فيرناندو توريس بنهاية هذا الموسم.

الأكثر مشاهدة