5 أسباب جعلت “ظاهرة “راموس مستمرة !

سيرجيو راموس منقذ الريال دائماً وأبداً

فريق سبورت 360
16/03/2017

article:16/03/2017

راموس
راموس

حسين الشاطري – لَفَتَ سَيَرْجُو راموس الْأَنْظَارَ هذا الْمَوْسِمُ لِكَثْرَةِ أَهْدَافِهِ فِي الْأَوْقَاتِ الْقَاتِلَةِ وَالَّتي كَانَ أَخّرَهَا أَمَامَ رِيَالِ بيتيس ضِمْنَ مُنَافَسَاتِ الْجَوْلَةِ السَّابِعَةِ وَالْعِشْرِينَ مِنْ الدَّوْرِيِّ الاسباني .

وَمِن الصعْب إِيجادَ تَفْسِير ظَاهِرةِ أَهْدَافِ راموس الْحَاسِمَةِ وَلَكِنْ بِكُلِّ تَأْكِيد لَيْسَتْ صُدَفَهُ وَبِلَا شَكّ هُنَاكَ أَسْبَابٍ وَلِذَلِكَ نَسْرُدُ لَكُمْ أَهَمُّ الْأَسْبَابِ الَّتِي تَجْعَلُ راموس يُسَجِّل أَهْدَافَ قاتلة دائماً

اَلْإِصْرَار​ :

ليسَتْ مسَالَةً رَأْسَ فَقَطْ هَكَذَا صَرحَ رَيُّنَا حارس مرى نابولي بعْدَ مُبَارَاتِهِ أَمَامَ ريال مدْرِيدَ الْأُسْبُوعَ الْمَاضِيَ فِي دَوْرِي الْأَبْطَال وَهَذَا مايدل على إن سيرجيو يَتمَيَّزُ عَنْ غَيْرِهِ بِالْإِصْرَارِ وَالْعَزِيمَةِ لِلْقِتَالِ عَلَى كَّرَه تَمَكُّنُهُ مِنْ وَضْعِهَا فِي الشِّبَاكِ.

عَرْضِيَّات كَرُوسِ :

توني كروس

توني كروس

الْأَلْمَانِيُّ كَروسٍ تَشْعرُ وَانْهَ يَمْتَلِكُ قُفَّازَاتٍ فِي قَدَمَيهِ تُمَكِّنَهُ مِنْ إِيصَالِ الْكُرهِ إِلَى رَأْسِ الْمِطْرَقَةِ الاسبانية , وَسَاهَمَ كَروسِ مُنْذُ وُصُولِهِ لمدريد فِي صِنَاعَةِ 10 أَهْدَافَ لراموس مِنْهَا 7 هَذَا الْمَوْسِمِ 5 أَهْدَافَ فِي الليغا و1 فِي دَوْرِيِّ الْأَبْطَالِ كَمَا كَانَ خَلْفَ الْهَدَفِ الَّذِي أَحْتَسِبُ لِلَاعِبِ نَابُولِي مارتينز بَعْدَ رَأْسِيَّةِ راموس

ثِقَةٌ فِي النَّفْسِ:

نجَاح راموس فِي تَسْجِيلِهِ هَدَفَيْنِ فِي نِهَائَيين دَوْرِيَّ الْأَبْطَالِ أَمَامَ اتلتيكو مَدْرِيدَ مَكَّنَتْهُ مِن الدُّخُولِ فِي قُلُوبِ عُشَّاقَ الْمَلَكِي مِمَّا جعله يكَسْبِ ثِقَةِ كَبِيرِه جَعَلَتْهُ يَشْعر أَنَّهُ سَيحَقِّق هَدَفٌ فِي كُلِّ لعبِه يَصْعَدُ لَهَا , وَمِمَّا يَدُلُّ عَلَى ذَلِكَ وُصول لَاعِبِينَ مَدْرِيدَ لِحَالِهِ مِنْ الضَّحك بَعْدَ أَهْدَافِ راموس فِي الْفتْرَه الْأَخِيرةِ .

راموس كارثي دفاعياً

حس تهديفي :

بِكُل تَأْكِيد إِذَا لَم يَكنْ راموس يَمْتَلِكُ حس تهديفي عالي لَنْ يَسْتَطِيعَ تَسْجِيلُ تِلْكَ الْأَهْدَافِ الْقَاتِلَةِ فالاسباني يُعَدُّ مِنْ أَفْضَلَ الْمُدَافِعِينَ تَسْجِيلًا للْأَهْدَافِ عَلَى مَرِّ التَّارِيخِ فَقَدْ سَجَّلَ لِغَايَةِ الْآنِ خِلَال مَسِيرتِهِ الْكُرَوِيَةِ 81 هَدَف بَعْدَ هَدَفِه فِي مَرْمَى بيتيس , كَمَا أَنَّهُ يَتَفَوَّقُ عَلَى نُجُومٍ عَدِيدَةٍ فِي الليغا هَذَا الْمَوسِمِ يَلْعَبونَ فِي الْخُطُوطِ الْأَمَامِيَّةِ .

سَذَاجَةُ الْخُصُومِ :

لاخْتِلَافٍ عَلَى راموس وَمَوهِبَتِهِ فِي التَّسْجِيلِ وَلَكِنْ لَا يُوجَدُ مُبَرِّرٌ لِسَذَاجَةٍ اَلْخُصُومُ مَرَّةً تُشَاهِد راموس دُونَ مُرَاقَبَةِ وتارةً تُشَاهِدُ أَقْصَرَ اللَّاعِبِينَ مَعَ لَاعِبٍ مُمَيَّزٍ مِثْلُ راموس , فَمَهْمَا بَلَغَتْ مَوْهِبَةُ اللَّاعِبِ لَكِنَّ لابد مِنْ الْمُرَاقَبَةِ وَالْعَمَلِ عَلَى إِيقَافِه .

نقظه على السطر :

راموس المتسبب الاول في انتشار كلمة ريموينتادا في الوطن العربي


شارك

شارك بتعليق

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*

*

نقترح عليك

كلمات مفتاحية

أقسام متعلقة