الدراق فاكهة جيدة لتخفيف الوزن

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
فوائد الدراق

الدراق من الفاكهة الصيفية التي تثمر مرة واحدة خلال السنة, ويعتبر من أشهى أنواع الفاكهة الصيفية, حيث يحتوي على العديد من العناصر الغذائية المفيدة كبقية أنواع الفاكهة من نفس العائلة.

وتعتبر أبرز العناصر التي تتواجد في الدراق هي مضادات الأكسدة و الفيتامينات مثل فيتامين ج و أ, و المعادن مثل البوتاسيوم و الفلورايد و الحديد.

يعتبر هذا النوع من الفاكهة (الدراق , المشمش) جيد لدرء أمراض ترتبط بالسمنة كالسكري و امراض القلب و الأوعية الدموية.

كنتيجة حتمية لاحتواء الدراق على مضادات الأكسدة القوية كفيتامين (ث) يعتبر الدراق محارب قوي للجذور الحرة المسببة للسرطان.

إن النسبة العالية من الألياف المتواجدة في كل الفواكه والخضار خاصة في الدراق تساعد على انخفاض خطر الإصابة بسرطانات القولون والمستقيم

يحافظ الدراق على صحة العين ويحميها من الأمراض المختلفة التي يسببها التقدم بالعمر، لا يحتوي الدراق على الدهون أو الكولسترول الضار وهو منخفض السعرات الحرارية.

الدراق جيد لصحة العظام والأسنان حيث يمدها بالكالسيوم التي يقويها ويحافظ عليها، كما يلعب دوراً حيوياً في تشكيل الكولاجين وتدفق الدم في خلايا الجلد حيث يقلل علامات التقدم بالعمر ويمنح البشرة نضارة وجمال.

تحتوي الثمرة الكبيرة من فاكهة الدراق على 68 سعرة حرارية فقط، لذا هي بديل جيد جداً للوجبات الخفيفة المصنعة مثل الرقائق والمخبوزات. كما أن طعمها حلو المذاق لذا يُمكن أن يُغني عن السكريات أثناء الروتين اليومي، وبذلك فمن السهل جداً أن تتحكمي في وزنك.

الأكثر مشاهدة

كيف تزيد من سرعتك في التمارين؟

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

البعض يريد تحقيق مكاسب بدنية سريعة من خلال التمارين الرياضية، وهو أمر يمكن تحقيقه على المدى القصير من خلال إضافة 5 رطل اسبوعيًا إلى الأوزان التي ترفعها، ولكن تلك المكاسب يمكن أن تفقدها مع مرور الوقت، أو على الأقل تصل لأقصى معدل للوزن يمكن أن ترفعه بعد فترة بسيطة من الوقت.

وهنا يجب الاعتماد على فكرة تسريع عملية رفع الوزن نفسها، وهو ما يعني أن تقوم بتكرارات أكثر ومجموعات أكثر خلال نفس الفترة الزمنية.

وتسمح تلك الطريقة بزيادة القوة، حيث تصل إلى أقصى قوة عندما تصل لـ 0.5 ث / مرة مع حمل 80-100٪ من كحد أقصى مندوب واحد، ولأقصى طاقة حين تصل لـ ما بين 0.7: 1.3 ثانية / رفعة مع حمل من 35: 70% لكل تكرار، وأقصى تضخم، عندما تحمل من 50: 90 % من الحد الأقصى للوزن في 0.1: 1.0 ثانية في التكرار الواحد.

مع الوضع في الاعتبار مجموعة من الشروط التالية:ـ

1) يتم تدريب القوة بشكل أفضل بسرعات من 0.3 إلى 0.5 متر في الثانية، لذلك لا تضيف الوزن إلى شريط الوزن حتى تتمكن من القيام بكل تكرار أسرع من 0.5 ث / رفعة.

2) الارقام السابقة هي النموذج المثالي، ولكن يجب أن تعلم قدرات جسمك على الرفع وعلى السرعة، حتى لا تقع في خطر الإصابة.

3) إنتاج سرعة أكبر مع نفس الوزن يعني أنك تحصل على عضلات أقوى.

4) يجب الاعتماد على أجهزة الكترونية دقيقة لتقيس السرعة الخاصة بك، مع تخزين تلك البيانات لتتبع التقدم الذي تحرزه.

الأكثر مشاهدة

كيف تضاعف قوتك في 64 يوم فقط؟!

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
بناء العضلات

إذا أردت أن تضاعف من قوتك ومن حجم عضلاتك، فالأمر يمكن تحقيقه بسهولة، من خلال خطة غذائية محكمة، وبرنامج رياضي يعتمد على الأوزان الحديدية لفترة لا تقل عن 64 يوم.

ويجب في البداية أن تحسب سعراتك الحرارية، وتبدأ تستهلك من 14: 18 سعر حراري لكل رطل من وزن الجسم، و 2 جرام من الكربوهيدرات، 1: 1.5 جرام من البروتين، و 0.4 جرام من الدهون.

وبخلاف تلك الخطة الغذائية، يجب عليك الاعتماد على تمارين رفع الأثقال، والتي تعتمد على الأوزان الكبيرة والكرة السويسرية، و64 يوم من العمل الرياضي.

وفيما يلي مجموعة من القواعد التي تساعد في تحقيق أهدافك بتضخيم العضلات وزيادة قوتها:ـ

1. يجب أن تقوم بتلك التمارين بدقة كبيرة، حيث أن أي خطأ برفع الوزن أو بأي حركة قد يؤدي لإصابة.

2. يجب أن تلتزم بفترات الراحة المقررة بين التدريبات دون زياة أو نقصان حتى لا تؤثر على مستوى الطاقة والقوة داخلك.

3. عليك اتباع تلك الخطة لمدة 4 أيام، بحيث تخصص كل يوم لتدريب مختلف، وبعد نهاية الدورة، تعيدها مرة أخرى.

4. يجب أن يفصل بين تمارين الأوزان الضخمة تمارين القلب الهوائية.

5. يجب أن تتناول الطعام بمعدلات كبيرة، حتى تستطيع أن تستمر في التمارين بنفس القوة ولمدة ساعتين كاملتين، مع ضرورة التأكد أنك تتناول ما بين 3000: 4000 سعر حراري في الوجبة الواحدة.

الأكثر مشاهدة