ما يجب أن تعرفه عن “تمزق العضلات”!

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
ألام العضلات

يعد تمزق العضلات علامة جيدة على نمو العضلات، ويحدث بسبب الجهد المبذول أو التمدد مع استخدام الوزن، إلا أنه في الوقت نفسه، قد يكون علامة على نذر إصابة عضلية بسب فقدان المرونة.

وهو ما يحدث خاص لمن يمارس الرياضة في سن متقدم بين سن 40 – 60، وهناك ثلاثة درجات لهذا الشد في العضلات ما بين ضعيف ومتوسط وقوي، وهو ما له علاقة مع نسبة الألياف العضلية، وعملية الشفاء المطلوبة، للعودة إلى وظيفة طبيعية.

حيث أن التمزق الضعيف يحدث بنسبة 15% من الألياف العضلية، ولا حاجة فيه لعملية جراحية، ويمكن أن يتم الانتعاش في المنزل خلال أسبوعين.

المستوى المتوسط: ما بين 15: 50% من الألياف العضلية، ليس مطلوبا الجراحة والانتعاش يمكن القيام به في المنزل في فترة من 3: 12 أسبوع وينتج عنه بعض التشوه أو فقدان القوة.

المستوى القوى وهو الأكثر شدة بنسبة 75% من الألياف العضلية أو تمزق كامل للعضلات، ويحتاج لراحة لمدة سنة مع إجراء جراحة لاستعادة المرونة.

وهناك ثلاثة اشكال لهذا التمزق، وهي:ـ

1) السيء جدا : حيث يحدث ورم دموي كبير نتيجة للنزيف الداخلي، ويحدث عنه تشوه في العضلات وفقدان القوة.

2) الشديد : وهو يؤدي لتشوه في شكل العضلة، دون فقدان قوتها.

3) العادي : وفيه يتم عودة العضلات إلى طبيعتها بعد فترة من التأهيل.

وللحصول على هذا الشكل يجب وضع الثلج على موضع الإصابة كل 20 دقيقة مع التدليك المستمر، حيث أن الجليد يعمل على تسريع العلاج، وبعد 72 ساعة سوف يستقر الألم أو التورم وإذا لم يحدث ذلك يجب عليك استشارة الطبيب.

الأكثر مشاهدة

كيف تقيس تطور لياقتك البدنية؟

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
قياس اللياقة البدنية

من أهم عناصر البرنامج الخاص باللياقة البدنية، وهو تتبع التقدم الذي تحرزه في اللياقة البدنية، وفي بناء العضلات باختلاف أشكالها وأنواعها.

وحتى في حالة رغبتك إنقاص الوزن يجب عليك القيام بقياسات دورية سواء كانت شهرية أو أسبوعية، مع بذل المزيد نم الجهد في حالة حاجتك لذلك.

أما في حالة بناء العضلات، فيجب عليك أن تأخذ بعض النصائح لقياس هذا التقدم بشكل صحيح:ـ

1) يجب عليك أن تأخذ القياسات في نفس الظروف ونفس التوقيت من كل يوم أو أسبوع.

2) عند أخذ القياس يجب أن تتأكد أن الحزام أو أي رباط ضاغط ليس واسعا أو ضيقًا.

3) تتضمن مواقع القياس، الساعد حيث تقيس سمك جزء محدد من الساعد، وتكرره في أوقات لاحثه، الذراع حيث تقوم بقياس سمك العضلة ذات الرأسين، الرقبة، الكتفين، حيث تقوم بلف شريط القياس حول الكتفين كاملة.

أما الصدر فتقوم برفع ذراعك ولف شريط القياس حول ظهرك وصدرك، أما قياس الخصر، فيجب عليك التفاف الشريط حول الجذع الخاص بك، فوق زر البطن مباشرة، أما الورك فتقوم بلف الشريط في مكان معين مع تكراره في نفس المكان، ونفس الحال بالنسبة للفخذ والعضلات الخلفية.

الأكثر مشاهدة

أهمية الفواكه والخضروات للجسم!

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
فوائد الفاكهة والخضروات

يؤكد العديد من خبراء التغذية على أهمية تناول الخضروات والفواكه بشكل منتظم ضمن برنامج غذائي متكامل، من أجل بناء الصحة العامة للجسم.

وأحد الأسباب الرئيسية للاعتماد على الخضروات والفواكه، هو انخفاض نسبة السعرات الحرارية في الجسم، كما أنها تحتل مكان كبير في المعدة، مع عدم قدرة الجهاز الهضمي على هضمها في فترة سريعة.

والعديد من الخضروات، بما في ذلك القرنبيط والعديد من الخضروات الخضراء الورقية الأخرى، يحتوي على سعرات حرارية منخفضة للغاية، وفي مقابل ذلك هي تحتوي على نسبة كبيرة من الألياف والتي يستخدمها الجسم لتنظيم عملية الهضم، وحتى عندما تأكل الأطعمة العالية في الدهون المشبعة يستخدم جسمك تلك الألياف بكفاءة للتخلص من النفايات.

أما إذا كنت ترغب في بناء العضلات، فأنت بحاجة للخضروات، المليئة بالفيتامينات والمعادن؛ هذه المغذيات الدقيقة تساعد الجسم في أداء المهام الأساسية بشكل أكثر كفاءة، وهو ما يمنح جسمك الطاقة المناسبة خاصة مع فيتامين C.

نوع آخر من الخضروات مثل الخيار الذي يحتوي على كثير من المواد المضادة للأكسدة، والتي يستخدمها الجسم في الوقاية من التلف، بالإضافة إلى المساعدة على الانتعاش والتعافي بعد ممارسة التمارين الرياضية.

كما أنها مصدر كبير من البروتين والكربوهيدرات، والمعادن المختلفة، وهي أفضل من أي مصدر غذائي آخر، كما أنها توفر لك وجبة غذائية خفيفة ومتوازنة.

الأكثر مشاهدة