طرائف المونديال.. انزلاق نيمار أثناء الاحتفال!

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

اقترب كأس العالم روسيا 2018 الذي سينطلق يوم الخميس الموافق 14 يونيو من هذا العام، ومن المتوقع أن يشهد المونديال كثيراً من الأحداث المثيرة.. والكوميدية أيضاً! وتركز حلقات “طرائف المونديال” على الأحداث الكوميدية والطريفة التي شهدتها بطولات كأس العالم الماضية، وننتظر مزيداً منها في كأس العالم القادمة!

قدم منتخب كولومبيا أداءً رائعاً في بطولة كأس العالم الماضية في البرازيل بقيادة نجمه خاميس رودريجيز، لكن مغامرته انتهت في ربع النهائي عندما واجه منتخب البرازيل وخسر أمامه بهدفين مقابل هدف.

وشهدت المباراة لقطة كوميدية بعدما أحرز تياجو سيلفا الهدف الأول للمنتخب البرازيلي، وذلك عندما جاء نيمار لينضم إلى اللاعبين الذين يحتفلون بالهدف، ثم اختفى بشكل مفاجئ!

كان نيمار يركض نحو زملائه أثناء احتفالهم بهدف سيلفا، لكنه انزلق وسقط على الأرض واصطدم بهم، ومن حسن الحظ أنه لم يتسبب في إصابة أحد اللاعبين بهذا السقوط!

ويوضح مقطع الفيديو التالي مشهد الانزلاق من زاوية أخرى، ومن الواضح أنه لم يكن اليوم المثالي لنيمار رغم الفوز والصعود إلى نصف النهائي!

وبعد هذا السقوط الطريف، حدث السقوط المأساوي! فقد تعرض نيمار لإصابة قوية في تلك المباراة بعد تدخل عنيف من خوان زونيجا.

وبسبب هذه الإصابة لم يلعب نيمار في نصف النهائي ضد منتخب ألمانيا، وهي المواجهة التي شهدت نتيجة لا تُنسى؛ خسارة البرازيل بسبعة أهداف مقابل هدف!

الأكثر مشاهدة

فيديو.. هازارد يدفع كاراسكو ويخطف الكرة!

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

تنطلق بطولة كأس العالم روسيا 2018 غداً بالمواجهة التي تجمع بين منتخب روسيا ومنتخب السعودية.

ويُعتبر منتخب بلجيكا من المنتخبات المرشحة للتألق في هذا المونديال، وذلك بسبب اللاعبين الكبار الذين يضمهم، مثل إدين هازارد وكيفن دي بروين وروميلو لوكاكو وغيرهم.

واستعد المنتخب البلجيكي لكأس العالم باستعراض قوته في المباريات الودية، وكان آخرها المباراة التي فاز بها على منتخب كوستاريكا بأربعة أهداف مقابل هدف واحد.

وشهدت هذه المباراة لقطة طريفة قدمها إدين هازارد، عندما كان زميله يانيك كاراسكو يركض نحو الكرة بالقرب من راية الضربة الركنية، فدفعه لاعب آخر وأخذ الكرة، وكان اللاعب الآخر هو.. زميله هازارد!

وسخر بعض لاعبي منتخب بلجيكا من هذه اللقطة على حساباتهم بموقع تويتر، فقد نشر المهاجم كريستيان بنتيكي الذي يغيب عن كأس العالم هذه اللقطة وعلق عليها قائلاً: “عندما يأتي صديقك إلى منزلك ويطلب يد التحكم الأولى (في البلايستيشن)”!

ونشر حارس المرمى سيمون مينيوليه مقطع الفيديو وعلق قائلاً: “عندما تريد فتاتك أن تشاهد نتفليكس أثناء لعب كأس العالم”!

أما أكسيل فيتسل فنشر المشهد الطريف وعلق قائلاً: “عندما لا يتبقى إلا قطعة واحدة من البيتزا”!

الأكثر مشاهدة

طرائف المونديال.. جريمة دي يونج تستحق الاعتقال!

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

اقترب كأس العالم روسيا 2018 الذي سينطلق يوم الخميس الموافق 14 يونيو من هذا العام، ومن المتوقع أن يشهد المونديال كثيراً من الأحداث المثيرة.. والكوميدية أيضاً! وتركز حلقات “طرائف المونديال” على الأحداث الكوميدية والطريفة التي شهدتها بطولات كأس العالم الماضية، وننتظر مزيداً منها في كأس العالم القادمة!

شهد نهائي كأس العالم 2010 بجنوب إفريقيا مواجهة بين منتخب هولندا ومنتخب إسبانيا، وانتهت المباراة النهائية بفوز الثاني بهدف سجله أندريس إنييستا في الشوط الإضافي الثاني.

ومن أشهر مشاهد هذه البطولة؛ مشهد المخالفة الغريبة التي ارتكبها لاعب المنتخب الهولندي، نايجل دي يونج، ضد لاعب المنتخب الإسباني، تشابي ألونسو، ولا يُعتبر هذا التدخل طبيعياً.. إلا في الألعاب القتالية!

واكتفى هاورد ويب حكم المباراة بإخراج البطاقة الصفراء للّاعب الهولندي بعد هذا التدخل العنيف، لكنه اعترف بعد ذلك بأن المخالفة كانت تستحق البطاقة الحمراء!

وبرر الحكم الإنجليزي السابق قراره الخاطئ بوجود اللاعب مارك فان بوميل بينه وبين لقطة المخالفة، وقال إنه كان يعرف أنها مخالفة قوية، لكنه لم يستطع أن يحدد قوتها بسبب وجود فان بوميل في هذا المكان، ولذلك اكتفى بالبطاقة الصفراء.

وتوضح الصورة التالية أن فان بوميل كان يحجب الرؤية بالفعل.

webb

وروى الحكم السابق، الذي عمل شرطياً أيضاً، قصة طريفة حدثت في غرفة الملابس بعد هذا الموقف، عندما قال له الحكم المساعد إن أحد العاملين في إدارة التحكيم أخبره عبر الهاتف بأن دي يونج كان يستحق البطاقة الحمراء.

قال ويب: “اعتقدت أنه يمزح، وأخرجت هاتفي، فقال لي أحد زملائي في الشرطة: إنها لا تستحق البطاقة الحمراء يا هاورد، بل هي جريمة تستحق الاعتقال”!

الأكثر مشاهدة