فيديو.. راكيتيتش كاد يحرم كوتينيو من اللعب في المونديال!

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

فاز منتخب البرازيل بالأمس على منتخب كرواتيا بهدفين نظيفين في المباراة الودية التي جمعت بينهما في ملعب نادي ليفربول الإنجليزي؛ أنفيلد، وأقيمت المباراة في إطار استعدادات المنتخبين لبطولة كأس العالم التي اقترب موعدها في هذا الشهر.

وشهدت المباراة عودة فيليب كوتينيو إلى ملعب أنفيلد بعد رحيله عن ليفربول وانتقاله إلى برشلونة في يناير الماضي، وكاد البرازيلي يتعرض لإصابة قوية ربما كانت لتحرمه من اللعب في كأس العالم، وذلك بعد تدخل عنيف من إيفان راكيتيتش.. زميله في البرسا!

كان كوتينيو يحاول استقبال الكرة، لكنه فوجئ بتدخل قوي على قدمه اليسرى، وأخرج الحكم البطاقة الصفراء للاعب الوسط الكرواتي، ولو حدث هذا التدخل بتلك الطريقة على القدم الثابتة من الخلف في مباراة رسمية.. فربما سيؤدي إلى بطاقة حمراء!

وشهدت المباراة الودية لقطة أخرى غريبة بين لاعبي النادي الكتالوني، وذلك عندما اعتدى فيليب كوتينيو بيده على إيفان راكيتيتش!

من عناصر الإثارة في كرة القدم؛ عندما يلعب زملاء النادي الواحد ضد بعضهم البعض مع منتخبات بلادهم، لكن كوتينيو وراكيتيتش قدما هذه الإثارة بمستوى جديد!

الأكثر مشاهدة

فيديو.. موسيس يحرج كين بمراوغة كرويف!

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

فاز منتخب إنجلترا على منتخب نيجيريا بهدفين مقابل هدف بالأمس في المباراة الودية التي جمعت بينهما في ملعب ويمبلي، وذلك في إطار استعدادات المنتخبين لخوض منافسات كأس العالم التي ستنطلق في هذا الشهر.

وشهدت المباراة لقطة مميزة من اللقطات التي يحبها جمهور كرة القدم، وخاصة عشاق السخرية منهم! وذلك عندما قدم فيكتور موسيس لاعب نيجيريا مراوغة مدمرة ضد هاري كين لاعب إنجلترا، فسقط الأخير بسبب هذه المراوغة!

ولم تُسعد تلك اللقطة جمهور المنتخب النيجيري فقط، بل أسعدت جمهور تشيلسي أيضاً! لأن بطل المراوغة كان لاعبهم موسيس، أما الضحية فكان مهاجم توتنهام هوتسبير الذي يلعب ضد فريقهم في واحد من الديربيات اللندنية المثيرة.

وكان هاري كين يحاول أن يضغط على فيكتور موسيس الذي خدعه ثم غير اتجاهه بمهارة، فسقط الإنجليزي في مشهد تداوله مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي ساخرين من هذا السقوط.

وكان الهولندي يوهان كرويف أشهر من يراوغ بهذه الطريقة، وسُميت تلك الحركة الخادعة باسم “استدارة كرويف” لأنه كان يجيد استخدامها ليخدع المنافسين.

الأكثر مشاهدة

بوتشيتينو يريد أن يدرب ميسي.. في توتنهام!

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

تتحدث كثير من الأخبار والتقارير عن مدرب ريال مدريد القادم بعد رحيل زين الدين زيدان بشكل مفاجئ، ولا يستطيع أحد أن يتوقع المدرب الجديد في ظل التقارير المتناقضة والخيارات غير الواضحة.

وظهر اسم آرسين فينجر سريعاً بعد إعلان رحيل زيدان، وأصبح أبرز المرشحين في الصحف، ثم تراجع اسمه وبدأت الصحف تتحدث عن أسماء أخرى، ومن أبرزهم ماوريسيو بوتشيتينو مدرب توتنهام هوتسبير الإنجليزي.

ويُعد بوتشيتينو عدواً كروياً لنادي برشلونة لأنه كان لاعباً ومدرباً سابقاً لنادي إسبانيول، ولذلك يعتقد كثيرون أنه الخيار المثالي لتدريب الريال، لكن صحيفة ديلي ميل زعمت أن النادي الملكي يبحث عن مدرب آخر بسبب عدم وجود شرط جزائي في عقد المدرب الأرجنتيني مع السبيرز.

وتقول الصحيفة إن أفعال بوتشيتينو تؤكد استمراره مع توتنهام، واستشهدت بما قاله عندما سُئل من قِبل شبكة ESPN: “هل فرصتك الوحيدة لتدريب ليونيل ميسي هي تدريب نيولز أولد بويز حيث يريد ميسي أن يلعب موسمه الأخير قبل أن يعتزل”؟!

أجاب ماوريسيو بوتشيتينو: “لا، أريد أن أقنعه بالمجيء ليلعب في توتنهام أولاً قبل أن يذهب إلى نيولز أولد بويز”!

وكان ميسي قد أكد أنه لن يلعب في أوروبا إلا للبرسا فقط، وأنه يريد أن يلعب لمدة ستة أشهر على الأقل في نادي نيولز أولد بويز الأرجنتيني قبل الاعتزال، لكن مدرب توتنهام يتمنى شيئاً آخر!

الأكثر مشاهدة