فيديو.. أفضل هدف عكسي في الموسم!

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

فاز سبارتا روتردام على دوردريخت بهدفين مقابل هدف في مباراة الفريقين في ملحق الدوري الهولندي، وشهدت المباراة هدفاً لا نشاهد مثله كثيراً، أو لا نشاهده إلا مرة واحدة!

تقدم سبارتا روتردام بهدف نظيف حتى الدقيقة 89 من المباراة، لكن لاعب الفريق شتاين شبيرينجس فاجأ الجميع وسجل هدفاً مذهلاً في مرمى فريقه.. من مسافة تبلغ 40 ياردة!

وتُعد الأهداف العكسية من عناصر الإثارة والمتعة والفكاهة في عالم كرة القدم، ومن الطبيعي أن نشاهد هدفاً عكسياً يسجله لاعب عندما يحاول أن يبعد الكرة عن مرماه فيضعها في الشباك، أو عندما تصطدم الكرة به فتدخل المرمى.

أما شتاين شبيرينجس فلم يسجل هدفاً معتاداً من الأهداف التي نشاهد مثلها كثيراً، بل سجل هدفاً استثنائياً وفريداً، وذلك عندما قرر أن يطلق تسديدة من مسافة 40 ياردة نحو مرمى فريقه.. بدون سبب واضح!

وشارك حارس المرمى في هذه الكوميديا، فلم يحاول أن يتصدى للكرة بيده حتى لا يحتسب الحكم ضربة حرة غير مباشرة، وأراد أن ينقذ مرماه باستخدام رأسه، هل استقبال هدف أفضل من احتساب ضربة حرة غير مباشرة ضده؟!

وبعد هذا الهدف الكوميدي استطاع سبارتا روتردام أن يسجل هدف الفوز في اللحظات الأخيرة، لكن لقطة الهدف العكسي خطفت الأضواء وأصبحت من أهم لقطات الموسم!

الأكثر مشاهدة

الرئيس الفخري لريال مدريد: نهائي كييف سيكون مباراة سهلة!

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

يترقب جمهور كرة القدم في جميع أنحاء العالم نهائي دوري أبطال أوروبا الذي سينطلق في السادس والعشرين من الشهر الحالي، ويجمع النهائي بين فريقي ريال مدريد الإسباني وليفربول الإنجليزي.

وقبل مثل هذه المواجهات، عادةً ما يتحدث كل نادٍ عن النادي المنافس باحترام، ولا يقول أحدٌ إن النهائي سيكون مباراة سهلة، حتى لو كانت المباراة ضد فريق من الدرجة العاشرة! لكن باكو خينتو، الرئيس الفخري لنادي ريال مدريد، أكد أن المباراة ستكون سهلة جداً!

تحدث خينتو عن النهائي في تصريحات لصحيفة آس قائلاً: “يتحمس كل الناس لهذا النوع من المباريات، ويريد كل مشجع أن يكون هناك ليدعم الفريق ويشجعه ليفوز بكأس أوروبية أخرى، وليواصل هذه المسيرة العظيمة التي لطالما استمتعنا بها”.

وأضاف بثقة: “لا يمكن أن يترك ريال مدريد هذه الفرصة تهرب منه، ويخوض النادي المباريات النهائية ليفوز بها لا ليلعبها، ويعرف خطورة المباراة”.

وأكد خينتو ثقته بقدرة فريق زيدان على الفوز على ليفربول في النهائي والعودة باللقب الثالث عشر، وقال: “الأمر واضح للغاية؛ ستكون مباراة سهلة جداً”!

ويُعد ريال مدريد المرشح الأقوى في نهائي كييف، ولكن.. إذا فاز ليفربول، فسيتعرض باكو خينتو لعاصفة من السخرية بسبب هذه التصريحات!

الأكثر مشاهدة

طرائف المونديال.. سواريز ينقذ منتخب بلاده بيده!

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

اقترب كأس العالم روسيا 2018 الذي سينطلق يوم الخميس الموافق 14 يونيو من هذا العام، ومن المتوقع أن يشهد المونديال كثيراً من الأحداث المثيرة.. والكوميدية أيضاً! وتركز حلقات “طرائف المونديال” على الأحداث الكوميدية والطريفة التي شهدتها بطولات كأس العالم الماضية، وننتظر مزيداً منها في كأس العالم القادمة!

اقترب منتخب غانا من التأهل إلى نصف نهائي كأس العالم 2010، لكن سواريز أغلق باب التاريخ أمام النجوم السوداء.. باستخدام يده.

لعب المنتخب الغاني ضد منتخب أوروجواي في ربع نهائي هذا المونديال، وتقدم بهدف سجله سولي مونتاري، ثم سجل دييجو فورلان هدف التعادل لأوروجواي، وانتهى الشوط الثاني بالتعادل بهدف لكل منتخب.

وصلت المباراة إلى الوقت الإضافي، ولم يستطع أي منتخب أن يسجل هدف الصعود إلى نصف النهائي، وفي الثواني الأخيرة كاد المنتخب الإفريقي يسجل هدفاً تاريخياً، لكن لويس سواريز تحول إلى حارس مرمى!

حصل منتخب غانا على ضربة حرة في نهاية الشوط الرابع، وكاد ستيفن أبياه يسجل هدفاً لكن سواريز أنقذ الكرة من على خط المرمى، فتابعها دومينيك أديياه برأسه، لكن سواريز أنقذ مرمى بلاده مرة أخرى.. باستخدام يده في هذه المرة!

احتسب الحكم ضربة جزاء في الثانية الأخيرة وطرد لويس سواريز، واعتقد كثيرون أن منتخب غانا سيصبح أول منتخب إفريقي يتأهل إلى نصف نهائي المونديال، لكن الكرة رفضت دخول المرمى مرة أخرى!

سدد أسامواه جيان ضربة الجزاء في العارضة، فأطلق الحكم صافرته معلناً انتهاء المباراة بالتعادل واللجوء إلى ضربات الترجيح، وبعد هذا السيناريو المجنون، كان من الطبيعي أن يتأهل منتخب أوروجواي؛ لأن الكرة لم تكن تريد فوز غانا!

الأكثر مشاهدة