فيديو.. أغرب ضربة حرة في دوري أبطال أوروبا!

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

فشل روما في تقديم معجزة ريمونتادا جديدة بعد المعجزة التي قدمها أمام برشلونة، ولم يستطع أن يعوض خسارته أمام ليفربول في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا بخمسة أهداف مقابل هدفين.

فاز الفريق الإيطالي على ملعبه في مباراة العودة بأربعة أهداف مقابل هدفين، وكان يحتاج إلى هدف واحد ليتعادل، لكن الحكم أطلق صافرة النهاية بعد تسجيل الهدف الرابع، ولم يترك لهم مزيداً من الوقت ليحاولوا أن يسجلوا الهدف الخامس.

وسيلعب ليفربول في نهائي دوري أبطال أوروبا ضد ريال مدريد في السادس والعشرين من الشهر الحالي، وكان الريال قد تأهل إلى النهائي بعدما فاز على بايرن ميونخ ذهاباً بهدفين مقابل هدف، ثم تعادل معه إياباً بهدفين لكل فريق.

وعندما كان ليفربول متقدماً بهدفين مقابل هدف في نهاية الشوط الأول، حصل روما على ضربة حرة من منطقة خطيرة وقريبة من المرمى، ويستطيع الفريق أن يلعبها بطريقتين؛ تمريرة عرضية داخل منطقة الجزاء، أو تسديدة مباشرة على المرمى.

قرر لورينزو بيليجريني أن يختار الطريقة الثالثة! فلعب الضربة الحرة بشكل غريب أثار تعجب الجماهير، هل كان يريد أن يلعب كرة عرضية؟ هل كان يريد أن يسدد؟ وأين ذهبت الكرة؟!

الأكثر مشاهدة

ميلنر يسخر من هدفه الكوميدي في مرمى فريقه!

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

صعد نادي ليفربول الإنجليزي إلى نهائي دوري أبطال أوروبا، وذلك رغم خسارته بالأمس أمام فريق روما الإيطالي بأربعة أهداف مقابل هدفين في مباراة العودة بنصف نهائي البطولة.

وكان فريق يورجن كلوب قد فاز في مباراة الذهاب على ملعبه بخمسة أهداف مقابل هدفين، وسيلعب الريدز في نهائي البطولة ضد ريال مدريد في السادس والعشرين من الشهر الحالي.

وشهدت مباراة ليفربول قرارات تحكيمية مثيرة للجدل.. كالعادة! وشهدت أيضاً لقطات طريفة، ومنها لقطة الهدف الأول للفريق الإيطالي، والذي سجله جيمس ميلنر لاعب ليفربول في مرمى فريقه بطريقة غريبة جداً!

حاول ديان لوفرين مدافع ليفربول أن يبعد الكرة عن مرمى فريقه، فاصطدمت الكرة بوجه زميله ميلنر ثم عادت إلى المرمى، ولم يتوقع الحارس لوريس كاريوس أن الكرة ستعود بهذه الطريقة، ولذلك لم يحاول أن يتصدى لها!

وسخر اللاعب الإنجليزي من لقطة الهدف على حسابه بموقع تويتر، حيث نشر صورة للحظة اصطدام الكرة بوجهه، وعلق قائلاً: “هل لدى أحد أية نصائح لإزالة شعار دوري الأبطال من الوجه”؟!

ويُلعب دوري الأبطال بكرة تشبه شعار البطولة، ويقصد ميلنر أن الشعار التصق بوجهه بعد اصطدام الكرة به!

الأكثر مشاهدة

فيديو.. طرد لاعب اليونايتد السابق بعد شجار طريف!

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

خطف لاعب شاب يُدعى فيديريكو ماكيدا الأضواء في ملعب أولد ترافورد في الخامس من أبريل لعام 2009، وذلك عندما سجل هدف الفوز لفريقه في ذلك الوقت، مانشستر يونايتد، في مرمى أستون فيلا في اللحظات الأخيرة من المباراة بطريقة رائعة.

وتوقع كثيرون أن مستقبلاً كبيراً ينتظر هذا اللاعب، لكن تلك التوقعات لم تتحقق، وبعد سلسلة من الانتقالات والإعارات، انتهى الحال باللاعب في فريق نوفارا الإيطالي، ولا يتذكر له جمهور كرة القدم إلا هدفه في مرمى أستون فيلا!

عاد اللاعب الإيطالي إلى الأضواء في هذا الأسبوع بسبب ما فعله في مباراة فريقه ضد كريمونيزي في الدوري الإيطالي الدرجة الثانية، عندما سجل هدفاً لفريقه، وبعد ثمان دقائق.. حصل على بطاقة حمراء!

تعرض فيديريكو ماكيدا للاعتداء بقدم أحد لاعبي كريمونيزي، فلم يضرب اللاعب الذي اعتدى عليه، بل ركل لاعباً آخر! ثم عاد اللاعب الذي اعتدى عليه في البداية ليعتدي عليه مرة أخرى، وعندما اقترب منه ماكيدا تحوّل اللاعب إلى ممثل وأمسك وجهه وسقط على الأرض!

أخرج الحكم البطاقة الحمراء للاعب نوفارا بسبب هذه اللقطة، فهل كان قراراً ظالماً؟!

الأكثر مشاهدة