كريستال بالاس يسخر من لاعبه السابق: نريد حقيبتنا!

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

تعرض دوايت جايل مهاجم نيوكاسل يونايتد لموقف محرج عندما ظهر في ملعب سانت جيمس بارك، ملعب فريقه الحالي، وفي يده حقيبة فريقه السابق كريستال بالاس!

وانتقل المهاجم الإنجليزي من كريستال بالاس إلى نيوكاسل يونايتد منذ عامين تقريباً، وهو الأمر الذي جعله يتعرض للسخرية لأنه ما زال يستخدم حقيبة فريقه السابق!

ونشر الحساب الرسمي لنادي كريستال بالاس بتويتر صورة مهاجمه السابق مع الحقيبة، وتساءل ساخراً: “متى نستعيدها”؟!

ومن الواضح أن اللاعب حاول إخفاء الأمر بإزالة شعار كريستال بالاس كما أشارت صحيفة ديلي ميل، لكن مكان الشعار ما زال واضحاً على الحقيبة! هل لم يعطه فريقه الحالي حقيبة جديدة؟!

وانضم نادي بيتربورو الذي كان جايل يلعب له قبل أن ينتقل إلى كريستال بالاس في عام 2013، انضم إلى هذه السخرية وعلق على التغريدة قائلاً: “أتساءل ما إذا كان لديه إحدى حقائبنا أيضاً”!

ويحتل نيوكاسل يونايتد المركز العاشر حالياً في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم برصيد 41 نقطة، بينما يحتل كريستال بالاس المركز الحادي عشر برصيد 38 نقطة.

تقديم إياب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا بين ريال مدريد وبايرن ميونخ

الأكثر مشاهدة

فريق ينهي الموسم بلا أي فوز!

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

استطاع آرسين فينجر أن يدخل تاريخ الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم في موسم 2003-04 عندما حقق لقب البطولة مع آرسنال دون أن يتعرض فريقه لأي هزيمة، وهو إنجاز يصعب تحقيق مثله، ولذلك حقق فريق اسكتلندي إنجازاً مشابهاً.. بطريقة عكسية!

أنهى فريق بريتشين سيتي بطولة الدوري الاسكتلندي – القسم الثاني دون أن يحقق أي انتصار طوال البطولة، ولعب الفريق 36 مباراة في هذا الدوري، خسر في 32 مباراة، وتعادل في أربع مباريات، وحصل على أربع نقاط بالطبع!

عندما يحقق فريق سلسلة متتالية من الانتصارات.. أو من غياب الانتصارات، فإننا نتوقع أن هذه السلسلة ستنتهي، لكن هذا الفريق نجح في إكمال مهمته حتى نهاية الموسم.. بنجاح!

وسجل بريتشين سيتي 20 هدفاً في الدوري، لكن مرماهم استقبل 90 هدفاً! وهو ما يعني أن فارق الأهداف -70! أو 70 هدفاً.. تحت الصفر! واحتل النادي المركز الأخير بالتأكيد.

وأصبح بريتشين سيتي أول فريق اسكتلندي يُنهي الموسم دون أن يحقق أي فوز منذ 126 عاماً! وكان فريق فيل أوف ليفين هو آخر فريق اسكتلندي ينهي الموسم دون فوز في موسم 1891-92.

تقديم إياب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا بين ريال مدريد وبايرن ميونخ

الأكثر مشاهدة

النجم المتوقع لمباراة ريال مدريد وبايرن ميونخ!

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

هجمة مرتدة سريعة” هي النسخة المصغرة من “هلوسة كروية”، سخرية وفكاهة، وضحك وتفاهة! لا أكثر ولا أقل، ولذلك لا يجب أن يتعامل معها القارئ بجدية، حتى لا يصبح كمن ينتظر أحداثًا واقعية، بينما يشاهد إحدى حلقات توم وجيري!

تنطلق مساء اليوم مباراة العودة المرتقبة بين ريال مدريد وبايرن ميونخ في سانتياجو برنابيو في نصف نهائي دوري أبطال أوروبا، بعد فوز الفريق الإسباني في مباراة الذهاب بهدفين مقابل هدف.

وتقام المباراة في ظروف مشابهة لمباراة العودة بين الفريقين في الموسم الماضي بربع نهائي نفس البطولة، عندما فاز الريال بنفس النتيجة في أليانز أرينا، ثم شهدت مبارة العودة أحداثاً مثيرة.. ومضحكة أيضاً!

من سيكون النجم الذي تتحدث عنه الصحف ومواقع التواصل الاجتماعي بعد المباراة؟ كريستيانو رونالدو الذي يعشق شباك البافاري؟ مارسيلو الذي يتحول إلى ساحر أمامهم؟ أم فرانك ريبيري الذي استعاد شبابه في مباراة الذهاب؟!

في مباراة العودة في الموسم الماضي سجل رونالدو ثلاثة أهداف، وكان متسللاً في هدفين، ورغم الهاتريك؛ كان النجم الذي خطف الأضواء وتحدث عنه الجميع بعد المباراة هو.. الحكم فيكتور كاساي!

وبالإضافة إلى حالات التسلل المثيرة للجدل للفريقين؛ شهدت المباراة واقعة أخرى مثيرة للجدل، وهي واقعة طرد أرتورو فيدال، ولذلك عندما انتهت المباراة، لم يتحدث عن كرة القدم إلا قليلون، أما الآخرون فلم يتحدثوا إلا عن القرارات التحكيمية!

ويدير مباراة الليلة حكم مثير للجدل أيضاً، وهو الحكم التركي كونيت شاكير، والذي يتهمه من لا يحبون ريال مدريد بأنه يساعد الريال! ولذلك يُعتبر المرشح الأول ليكون نجم الصحف ومواقع التواصل الاجتماعي بعد المباراة!

ومن أشهر المواقف المثيرة للحكم التركي؛ عندما طرد لويس ناني في مباراة مانشستر يونايتد وريال مدريد في دور الـ16 من دوري الأبطال في عام 2013، وهي اللقطة التي يتحدث عنها جمهور اليونايتد حتى الآن!

وأضاف شاكير جزءاً جديداً إلى هذه الواقعة الشهيرة، عندما طرد باولو ديبالا في ذهاب ربع النهائي بين يوفنتوس وريال مدريد في الموسم الحالي، في لقطة مشابهة جداً للقطة طرد ناني، وأمام نفس المنافس!

تحب الجماهير اتهام الحكام والحديث عن المؤامرات، وربما تنتهي مباراة الليلة بدون قرارات مثيرة للجدل، وسيكون ذلك مفاجأة كبيرة! كيف يحسم اللاعبون المباراة؟ لا بد أن يشارك الحكم أيضاً! وربما يطالب بعض الجماهير بإعادة المباراة!

هذا المقال يهدف إلى الفكاهة فقط، وما يرد فيه لا يعبر بالضرورة عن حقيقة أو رأي أو موقف

تابع حلقات:  هلوسة كروية  –  هجمة مرتدة سريعة  –  هدف ملغى

تقديم إياب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا بين ريال مدريد وبايرن ميونخ

الأكثر مشاهدة