فيديو.. لاعب يسجل هدفاً ثم يتحول إلى مشجع!

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

من الأمور التي يهتم بها لاعبو كرة القدم؛ الطريقة التي يحتفلون بها عندما يسجلون الأهداف، ويرفض بعض اللاعبين الاحتفالات التقليدية، ويحبون الابتكار!

تختلف أساليب الاحتفال بين اللاعبين، وتختلف أيضاً احتفالات نفس اللاعب باختلاف المواقف، وفي بعض الأحيان تشهد ملاعب كرة القدم احتفالات مثيرة، مثل احتفال لاعب بطريقة مستفزة أمام جماهير الفريق المنافس، أو عندما يطالب الجماهير بالصمت.

وفي أحيان أخرى يسجل لاعب هدفاً مهماً، ثم لا يحتفل! مثلما يفعل ماريو بالوتيلي، وربما يسجل لاعب هدفاً لا قيمة له، ثم يحتفل بجنون وكأنه سجل هدفاً في نهائي كأس العالم.. في الثانية الأخيرة!

سجل ستيفان بلانارو لاعب فريق هرمانشتادت الروماني هدفاً ثم احتفل بطريقة استثنائية وطريفة، وذلك عندما خرج من الملعب وتوجه إلى المدرجات، ثم تحول إلى مشجع! وصفق من المدرجات للهدف.. الذي سجله بنفسه!

وحصل بلانارو على بطاقة صفراء بسبب هذا الاحتفال الغريب، لكنه اكتسب شهرة على مواقع التواصل الاجتماعي وتداول مستخدموها مقطع الفيديو الذي يعرض هدفه واحتفاله الفريد، هل يستحق مثل هذا الاحتفال عقاباً من الحكم؟!

الأكثر مشاهدة

كراوتش يهاجم توتنهام بسبب انتزاع هدف من إريكسن لصالح كين

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

أصبح هاري كين هدفاً لسخرية مواقع التواصل الاجتماعي بعد الاستئناف الذي قدمه توتنهام هوتسبير ليطالب باحتساب هدف كريستيان إريكسن في مرمى ستوك سيتي لصالح المهاجم الإنجليزي، وأضيف الهدف بالفعل إلى رصيد كين بعد قبول الاستئناف.

وبهذا الهدف ارتفع رصيد مهاجم السبيرز إلى 25 هدفاً في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم هذا الموسم، وهو ما يجعله في المركز الثاني خلف محمد صلاح الذي يتصدر القائمة برصيد 29 هدفاً.

وانتقد بيتر كراوتش مهاجم ستوك سيتي ما حدث، وذلك في مقاله بصحيفة ديلي ميل، حيث كتب قائلاً: “كنت على مقاعد البدلاء عندما سُجل الهدف، ولم أفهم لماذا ركض كين ليحتفل، من مكان جلوسي كان يبدو أن كريستيان إريكسن هو من سجل الهدف”.

أضاف: “عندما عدنا إلى غرفة الملابس بعد المباراة، كان لحارس مرمانا جاك بوتلاند ومدافعنا برونو مارتينس إندي نفس الرأي، كانا قريبان مما حدث وقالا نفس الشيء؛ الكرة لم تلمس كين”.

وتابع: “أتفهم أن توتنهام يريد فوز هاري كين بالحذاء الذهبي مرة أخرى، لكن تقديم استئناف ضد إريكسن لكي يضيف كين هدفاً إلى رصيده؟ لم أسمع عن شيء مثل هذا أبداً.. إذا كنت في موقف إريكسن في هذا الأسبوع فلن أكون سعيداً”!

وروى كراوتش قصة أول هدفٍ سجله مع ليفربول في عام 2005 في مرمى ويجان، عندما سدد كرة اصطدمت بالمدافع ليتون باينز (مدافع إيفرتون الحالي)، وعندما حاول حارس المرمى مايك بوليت أن يخرج الكرة.. أكملها في مرماه! فاحتُسب هدفاً عكسياً.. شاهد الهدف الأول في الفيديو التالي.

قدم ليفربول استئنافاً ليطالب باحتساب الهدف لصالح مهاجمه، وحصل اللاعب على هدفه، ويرى كراوتش أن هذا الموقف مختلف، لأن اللاعب الذي سجل الهدف في مرمى فريقه لن يحزن إذا انتُزع منه هذا الهدف، بل سيكون سعيداً! أما كين فلم ينتزع الهدف من لاعب من الفريق المنافس، بل انتزعه من أحد زملائه!

الأكثر مشاهدة

تغريدة راموس المثيرة بعد انتقال خاميس إلى بايرن ميونخ!

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

أسفرت قرعة نصف نهائي دوري أبطال أوروبا عن مواجهة من العيار الثقيل بين بايرن ميونخ وريال مدريد، أما المباراة الأخرى في نصف النهائي فستجمع بين فريقي ليفربول وروما.

وستُقام مباراة الذهاب بين البافاري والملكي في ملعب أليانز أرينا يوم الأربعاء الموافق 25 أبريل، أما مباراة العودة فستُقام في ملعب سانتياجو برنابيو يوم الثلاثاء الموافق 1 مايو.

وستكون هذه المباراة مناسبة خاصة للاعب النادي الألماني خاميس رودريجيز، والذي سيلعب ضد فريقه السابق الذي فاز معه بلقب البطولة مرتين في العامين الماضيين.

وكان اللاعب الكولومبي قد انتقل إلى بايرن ميونخ في العام الماضي على سبيل الإعارة لمدة عامين، وذلك بسبب عدم اعتماد زين الدين زيدان عليه كثيراً في التشكيل الأساسي.

وبعد نتيجة القرعة تذكر الجمهور ما كتبه سيرجيو راموس على حسابه بتويتر عندما رحل خاميس رودريجيز، ويبدو أن مدافع الريال كان يتوقع هذه المواجهة!

كتب راموس في ذلك الوقت: “أتمنى لك التوفيق في هذه المرحلة الجديدة، باستثناء عندما نلتقي في دوري أبطال أوروبا بالتأكيد، حظاً سعيداً”!

الأكثر مشاهدة