فيديو.. خدعة كوميدية فاشلة من زازا

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

أصبح سيموني زازا مرتبطاً بكوميديا كرة القدم بعد ضربة الترجيح الطريفة التي أهدرها في ربع نهائي يورو 2016 الماضية ضد ألمانيا، وتسببت هذه الضربة الغريبة في عاصفة كبيرة من السخرية.

وانتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي كثير من مقاطع الفيديو التي تسخر من طريقة التسديد.. الاستثنائية!

وعندما انتقل إلى نادي وست هام تعرض لكثير من السخرية بسبب مستواه السيء في الدوري الإنجليزي، ولا يتذكر له جمهور البريميرليج إلا بعض اللقطات الكوميدية!

أما مع فالنسيا فقد عاد إلى التألق مرة أخرى وأصبح مهاجماً خطيراً ومزعجاً للمدافعين، ونجح في تسجيل 11 هدفاً في الدوري الإسباني في هذا الموسم حتى الآن، ولكن.. يبدو أنه لا يستطيع أن يبتعد عن الكوميديا!

تعرض زازا لموجة جديدة من السخرية بسبب ما فعله في المباراة التي فاز بها فالنسيا على إشبيلية بهدفين نظيفين يوم السبت الماضي في الدوري الإسباني، عندما أراد أن يخدع الحكم ليجعله يطرد فرانكو فازكيز لاعب النادي الأندلسي.

طارد زازا مواطنه الإيطالي ثم تعمد خفض رأسه عند مرفق لاعب إشبيلية، ثم تظاهر بالإصابة ليعتقد الحكم أن منافسه اعتدى عليه! لكن محاولته فشلت، ثم تحول إلى مادة للسخرية مرة أخرى على مواقع التواصل الاجتماعي!

فيديو مهم: لماذا تكون الأمور مع رونالدو أسهل؟

الأكثر مشاهدة

فيديو.. هدف راشفورد سجله رونالدو في 2007!

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

بدأت الجولة رقم 30 من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم في هذا الأسبوع يوم السبت الماضي بالمباراة التي جمعت بين فريقي مانشستر يونايتد وليفربول، وانتهت هذه المباراة المنتظرة ـ أو كلاسيكو إنجلترا ـ بفوز الشياطين الحمر بهدفين مقابل هدف.

خطف اللاعب الإنجليزي الصاعد ماركوس راشفورد الأضواء في هذه المواجهة، حيث سجل هدفي فريقه في الشوط الأول، قبل أن يسجل زميله إريك بايلي هدف ليفربول الوحيد بالخطأ في مرمى فريقه في الشوط الثاني، ولم يستفد الريدز من هذا الهدف لأن نتيجة المباراة لم تتغير بعد ذلك.

ونال الهدف الأول لراشفورد استحسان الجماهير بسبب المهارة التي استخدمها ليسجل هذا الهدف، عندما راوغ ترينت أليكسندر أرنولد مدافع ليفربول بطريقة رائعة ثم أطلق تسديدة على يسار الحارس لوريس كاريوس، وهو هدف يشبه هدفاً سجله كريستيانو رونالدو في عام 2007!

سجل البرتغالي هدفاً بقميص مانشستر يونايتد بنفس الطريقة في مرمى فريق دينامو كييف، وذلك في منافسات دوري أبطال أوروبا في عام 2007، وعندما سجل راشفورد هدفه في الأسبوع الحالي تذكر الجمهور هدف رونالدو على الفور!

وصمم مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي مقاطع فيديو تجمع الهدفين في مشهد واحد بطريقة تجعلنا نشعر بأننا نشاهد نفس الهدف!

فيديو مهم: لماذا تكون الأمور مع رونالدو أسهل؟

الأكثر مشاهدة

فيديو.. مدافع مانشستر يونايتد يتحول إلى زيدان أمام صلاح!

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

انتهى كلاسيكو إنجلترا بالأمس بين فريقي مانشستر يونايتد وليفربول بفوز الأول بهدفين مقابل هدف، وذلك في افتتاح مباريات الجولة رقم 30 من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

وسجل هدفي اليونايتد لاعبه ماركوس راشفورد في شوط المباراة الأول، أما هدف الريدز الوحيد فلم يسجله أحد لاعبيهم، بل سجله مدافع الشياطين الحمر إريك بايلي في مرمى فريقه!

ورغم هذا الهدف العكسي نال المدافع الإيفواري إشادة جماهير فريقه، ليس بسبب الأداء الدفاعي المتميز فقط، ولكن بسبب المراوغة التي استخدمها ضد محمد صلاح أيضاً!

كانت الأضواء مسلطة على اللاعب المصري الذي سجل 24 هدفاً في الدوري الإنجليزي في الموسم الحالي، منها أهداف في كل الفرق الكبيرة؛ آرسنال وتوتنهام وتشيلسي ومانشستر سيتي، باستثناء مانشستر يونايتد!

ولم ينجح هداف ليفربول في التسجيل في مرمى دافيد دي خيا للمرة الثانية في هذا الموسم، ومن اللقطات التي أشاد بها جمهور فريق جوزيه مورينيو؛ عندما ضغط صلاح على بايلي فراوغه المدافع بطريقة الدوران التي اشتهر بها الفرنسي زين الدين زيدان!

فيديو مهم: لماذا تكون الأمور مع رونالدو أسهل؟

الأكثر مشاهدة