طفل يلخص طبيعة العلاقة بين ليفربول وساوثهامبتون!

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

أصبحت العلاقة بين ساوثهامبتون وليفربول في السنوات الأخيرة تشبه العلاقة بين التاجر والمستهلك! يؤدي الأول دور التاجر، ويؤدي الثاني دور المستهلك، ويؤدي اللاعبون دور المنتجات!

عندما يحتاج ليفربول إلى لاعبين في سوق الانتقالات، يذهب إلى السوبرماركت الذي يفضله! ألا وهو نادي ساوثهامبتون، يحمل أمواله ويتوجه إلى هذا المتجر، يختار الاعب الذي يريده ليساعده على الفوز بالبطولات، لكنه لا يفوز بشيء!

تعاقد ليفربول في المواسم الماضية مع أبرز نجوم ساوثهامبتون؛ مثل ريكي لامبرت وآدم لالانا وديان لوفرين وناثانيل كلاين وساديو ماني وفيرجيل فان دايك، حتى أليكس أوكسلاد تشامبرلين الذي اشتراه النادي من آرسنال.. كان لاعباً سابقاً في ساوثهامبتون!

اختلف أداء لاعبي ساوثهامبتون السابقين مع ليفربول، منهم من نجح وقدم أداءً متميزاً، ومنهم من ظهر بمستوى متوسط، ومنهم من رحل، ومنهم من فشل.. لكنه مستمر مع النادي!

فاز ليفربول بالأمس خارج ملعبه على ساوثهامبتون 2-0 في الجولة السابعة والعشرين من الدوري الإنجليزي، أو نستطيع أن نقول “فاز ليفربول على أكاديمية ليفربول”! وهذه العلاقة الغريبة بين الناديين لخصها طفل من جماهير أصحاب الملعب عن طريق لافتة خطفت الأضواء في مدرجات سانت ميريز.

عادةً ما يرفع الأطفال في المدرجات لافتات يطالبون فيها بالحصول على قمصان نجومهم المفضلين، لكن هذا الطفل رفع لافتة طريفة توضح طبيعة العلاقة بين الناديين، حيث كُتِب عليها: “وُلدنا لنلعب في ساوثهامبتون.. ثم نُباع لليفربول”!

South

فيديو مهم : تحليل ريال مدريد بعد الانتصار على سوسييداد والشيء المقلق قبل مواجهة نيمار ورفاقه

الأكثر مشاهدة

كلمات مفتاحية

فيديو.. موقف طريف لفان دايك في ملعب فريقه السابق!

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

فاز ليفربول على ساوثهامبتون بهدفين نظيفين بالأمس في الجولة السابعة والعشرين من الدوري الإنجليزي لكرة القدم، وكان فيرجيل فان دايك مدافع الريدز ضمن التشكيل الأساسي لفريقه في تلك المباراة ضد فريقه السابق، واستقبله الجمهور بصيحات الاستهجان في ملعب سانت ميريز، وتكررت هذه الصيحات كلما لمس الهولندي الكرة.

لعب فان دايك مع ساوثهامبتون لمدة موسمين ونصف قبل أن ينتقل إلى ليفربول في صفقة أصبحت متكررة بين الناديين، وكان اللاعب قد أثار بعض المشاكل مع ناديه السابق في الصيف الماضي من أجل الانتقال إلى فريق يورجن كلوب، وغاب عن المباريات والتدريبات، لكن الصفقة لم تتم في الصيف، ثم عاد ليشارك في المباريات، ثم نجحت الصفقة بعد مرور نصف الموسم.

وسلطت وسائل الإعلام الضوء على عودة فان دايك إلى بيته القديم ليلعب مع فريقه الجديد ضد فريقه السابق، وتعرض اللاعب لموقف طريف عندما عاد إلى ملعب سانت ميريز، حيث توجه إلى غرفة ملابس الفريق صاحب الملعب! وكشفت كاميرا سكاي سبورتس عن هذه اللقطة عندما حاول دخول غرفة ملابس فريقه السابق، ولم يكن واضحاً هل كان يريد لقاء زملائه السابقين قبل المباراة، أم اعتقد أنه ما زال لاعباً في ساوثهامبتون!

لم يستطع مدافع ليفربول أن يفتح باب الغرفة! فابتسم ثم واصل طريقه إلى غرفة ملابس فريقه الحالي.

فيديو مهم : تحليل ريال مدريد بعد الانتصار على سوسييداد والشيء المقلق قبل مواجهة نيمار ورفاقه

الأكثر مشاهدة

كلمات مفتاحية

فيديو.. مخيتاريان يقدم أسوأ كرة عرضية في الموسم!

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

تألق هنريك مخيتاريان في المباراة التي فاز بها آرسنال على إيفرتون بخمسة أهداف مقابل هدف في الجولة الماضية من الدوري الإنجليزي، حيث مرر ثلاث تمريرات حاسمة وقدم أداءً أسعد عشاق الجانرز، وظهر الفريق كله تقريباً بمستوى متميز في هذه المباراة، وتساءل جمهور النادي؛ هل عاد آرسنال الزمن الجميل؟!

من الصعب أن تتوقع أداء آرسنال في المباراة القادمة، قد يتألق في مباراة ثم ينهار في المباراة التالية، وقد يظهر بمستوى كارثي ثم يقدم أفضل مستوى في المباراة التالية، وقد يواصل الأداء الجيد أو الأداء السيء في مباريات متتالية، وينطبق ذلك على لاعبي الفريق أيضاً، ولذلك انتظر الجمهور ما سيفعله مخيتاريان في ديربي شمال لندن ضد توتنهام بعد تألقه ضد إيفرتون.

لم يكرر الأرميني أداءه المميز، وعندما يرحل لاعب عن نادٍ ينتظر جمهور فريقه السابق ظهوره بمستوى سيء ليسخروا منه! وهذا ما يفعله جمهور مانشستر يونايتد حالياً مع لاعب آرسنال، فقد انتشرت السخرية من اللاعب على مواقع التواصل الاجتماعي بسبب أدائه في الديربي الذي خسره فريقه بهدف نظيف، ومن أكثر اللقطات التي أثارت السخرية؛ عندما أراد مخيتاريان أن يلعب كرة عرضية، فأرسل تمريرة غريبة لم يتوقعها أحد، ولم يفهمها أحد!

فيديو مهم : تحليل ريال مدريد بعد الانتصار على سوسييداد والشيء المقلق قبل مواجهة نيمار ورفاقه

الأكثر مشاهدة

كلمات مفتاحية