مانشستر يونايتد لا يفشل في التعاقد مع أي لاعب.. والعار في صفقة موراتا!

اليونايتد يستطيع التعاقد مع أي لاعب.. ومورينيو يتحدث عن العار!

محمود حمزة
16/07/2017

article:16/07/2017

هلوسة كروية” سلسلة مقالات رياضية ساخرة لا تهدف سوى إلى رسم ابتسامة بسيطة على شفتي القارئ.. دون أغراض أخرى دنيئة! قد يراها البعض كوميدية ومضحكة، وقد يراها البعض الآخر تافهة وسخيفة.. كما أرى أنا! لكن يجب أن نتفق على أن هذه الفقرة بريئة جداً، لدرجة أن الباحث عن أدلة براءتها سيجد الكثير.. من أدلة الإدانة! لكنها حقًا لا تُكتب تأثرًا بمشاعر حب أو كراهية تجاه أي فريق أو لاعب، حتى وإن بدا أنها تحمل مشاعر كراهية وحقد.. تجاه الجميع!

عندما تنتشر الأخبار عن رغبة مانشستر يونايتد في التعاقد مع لاعب كبير، يقوم جمهور النادي بنشر هذه الأخبار، ويصفون اللاعب بالأسطورة! ويتوقعون أنها ستكون صفقة تاريخية، ويشبهونه بمارادونا! ويستخدمون الفوتوشوب لتصميم صور له بقميص اليونايتد، وعندما يبقى اللاعب مع ناديه أو يذهب إلى نادٍ آخر يقولون بثقة: “مانشستر يونايتد لم يكن يريد التعاقد مع هذا اللاعب”!

لا يوجد نادٍ في العالم يستطيع التعاقد مع جميع اللاعبين الذين يريدهم، لكن جمهور اليونايتد يعتقد أن النادي يستطيع التعاقد مع أي لاعب، وإذا لم ينجح في التعاقد مع أحد اللاعبين، فهذا يعني أنه لم يحاول التعاقد معه! رغم أن الفشل في التفاوض من أجل شراء أحد اللاعبين شيء طبيعي، وليس عاراً! بل هو شيء يتباهى به أرسين فينجر!

حاول مانشستر يونايتد أن يتعاقد مع ألفارو موراتا، لكن ريال مدريد أراد معاقبته بسبب الفيلم الكوميدي الشهير المعروف باسم “فاكس دي خيا”! فتعمد عرقلة المفاوضات ورفض انتقال مهاجمه إلى فريق جوزيه مورينيو، لم تتم الصفقة، وهذا يعني أن اليونايتد لم يكن يريد التعاقد مع موراتا!

20120923_10211413501764959_621647612_n

تعاقد الشياطين الحمر مع روميلو لوكاكو، لكن مورينيو اعترف بالجريمة! حيث أكد أن فريقه حاول التعاقد مع ألفارو موراتا، لكنه فشل! كيف حدثت تلك الكارثة؟! من المعروف أن اليونايتد لا يفشل في التعاقد مع أي لاعب، بل يستطيع التعاقد مع كريستيانو رونالدو غداً! وإذا لم يستطع التعاقد معه غداً، فبإمكانه التعاقد معه الآن!

تحدث مدرب مانشستر يونايتد عن الأمر قائلاً: “لا أحب الحديث عن لاعبي الأندية الأخرى، وموراتا ليس لاعبنا”، هذه العبارة يقولها مورينيو عادةً قبل أن يتحدث عن لاعبي الأندية الأخرى! يقول: “لا أتحدث عنهم”، ثم يبدأ في الحديث عنهم! مثلما يعترف بمسؤوليته عن الهزيمة، ثم يبدأ في لوم الآخرين، واختلاق الأعذار والمبررات!

عند سؤاله عن سبب فشل الصفقة أجاب البرتغالي: “هذا السؤال يجب أن يوجه إلى فلورنتينو بيريز، ريال مدريد حدد السعر ولم نصل إلى اتفاق، الأمر بسيط، إنه عار”! إذا كان ما حدث في صفقة موراتا يعتبر عاراً، فماذا يسمى ما حدث في صفقة دي خيا؟!

لماذا ينكر جمهور مانشستر يونايتد أن فريقه فشل في التعاقد مع أي لاعب؟! ولماذا يرون أنه شيء مخجل.. أكثر من المركز السادس؟! يتحدثون عن الفشل في حسم الصفقات كأنه عار، ويصف مدربهم ما حدث في صفقة موراتا بالعار، رغم أن أغرب شيء حدث في تاريخ سوق الانتقالات ولا زال يضحك الناس حتى الآن هو ما فعله اليونايتد في صفقة دي خيا! ولم يكن عاراً، بل كانت قصة عظيمة تستحق إنتاج فيلم سينمائي عنها!

هذه الفقرة تهدف إلى الفكاهة فقط، وما يرد فيها لا يعبر بالضرورة عن حقيقة أو رأي أو موقف

تابع حلقات:  هلوسة كروية  –  هجمة مرتدة سريعة  –  هدف ملغى
لمتابعة صفحة الكاتب: 

لمتابعة صفحة أخبار ريال مدريد:  


شارك

التعليقات

  1. بوحنين says:

    هذا المقال هو اكبر عار لكاتب مثلك يفترض ان يكون حياديا لا ان يخترع قصة من إخراجه وتأليفه بسيناريو يعتريه الغباء فلا تقاس الأمور بأن نادي مثل مانشستر يونايتد من أغنى وأشهر أندية العالم لا يستطيع التعاقد مع لاعبين معينين فمثلما انك لا تستطيع ان تشتري أي غرض أعجبك وتملك ميزانيته ولَم تشتريه لأن سعره لم يعجبك ولا اريد ان أخوض بمقارنات مع الكاتب ولكنه اخطا بصياغة تقريره مجاملا مدريد الذي افتقد الى الحنكة والمصداقية في شأن دي خيا وهذا يعتبر دهاء من اليونايتد وليست فضيحة أو عار كما تسميها
    ونهاية ان كنت تملك قلما فاجعله يخط كلاما عاقلا لا عاطفيا وان كنت من مشجعين نادي معين فاكتب عنه هو ما تريد ودع الأندية التي تصيبك برعشة وغيرة منها وخوف منها لها أقلامها
    التقرير ركيك ويبقى اليونايتد رمزا على مستوى أندية العالم

شارك بتعليق

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*

*

نقترح عليك

كلمات مفتاحية

أقسام متعلقة