شرطة ليفربول تعلن عن براءة محمد صلاح

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
الصورة من صحيفة "ميرور"

ذكرت صحيفة “ميرور” البريطانية أن النجم المصري محمد صلاح، هداف ليفربول الإنجليزي، لن تتم محاكمته بأي تهمة تتعلق بمخالفة قانون المرور في إنجلترا، بعد أن ظهر في “فيديو” ممسكا بهاتفه المحمول أثناء القيادة بتاريخ 12 أغسطس الماضي.

ونقلت الصحيفة تصريحات على لسان مصدر في شرطة ” ميرسيسايد”، بأنه سوف يتم الاكتفاء بتوجيه نصيحة لمحمد صلاح حول عدم استخدام الهاتف أثناء القيادة، لأنه سلوك قد يؤدي إلى نتائج خطيرة.

وبرر المصدر عدم توجيه مخالفة رسمية إلى صلاح وعدم تحويل الأمر للمحكمة لمعاقبته وفقا لقانون المرور، قائلا: الفيديو لا يحمل دليل كافي على أن صلاح كان يستخدم الهاتف أثناء القيادة.

كان مشجع غاضب من محمد صلاح، لأن النجم المصري لم يتوقف بالسيارة ليوقع على تذكار لابنته الصغيرة، أرسل الفيديو إلى الشرطة عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، من أجل تحرير مخالفة ضده.

ووقتها ردت الشرطة على “الفيديو”، في تغريدة على تويتر، جاء فيها: علمنا بأمر هذا الفيديو، حيث يظهر لاعب كرة قدم يستخدم هاتفه أثناء القيادة، وتم تحويل الأمر للجهة المسؤولة من أجل التحقيق.

الأكثر مشاهدة

صور.. نادي إسباني يستعين بالشرايين والقلب لتصميم قميصه!

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
الصورة من حساب النادي على تويتر

تحول نادي زامورا الذي ينافس في دوري الدرجة الرابعة بإسبانيا إلى مادة دسمة للحديث عنها في وسائل الإعلام العالمية، والسبب قميص الفريق الثالث الذي تم الإعلان عنه في مؤتمر صحفي.

القميص كان تصميمه غريبا بواسطة شركة “كابا”، حيث تم طباعة الشرايين وأوردة القلب “جهاز الدورة الدموية بالكامل” على الزي الاحتياطي لفريق زاموار، وبالفعل بدأت عمليات البيع على الإنترنت.

وقامت الشركة الراعية للقميص بوضع شعار النادي داخل القلب، في إشارة إلى انتماء الجماهير القوي لفريقهم الإسباني.

كتب النادي على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”: الدم السائل الأحمر، الذي بسببه تكون الحياة في أجسادنا، الدم يتدفق لتغذية عواطفنا ومشاعرنا.

وأعلن النادي في تغريدة أخرى أن هناك أكثر من مليون شخصا حول العالم، شاهدوا القميص الثالث للفريق على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”.

ورفع نادي زامورا شعار: نحن نرتدي ما نشعر به والدم والعرق والدموع.

وقد توافدت الجماهير على مسرح راموس كاريون، بزامورا، لمشاهدة لحظات الكشف عن القميص الجديد الذي كان سرا ولم يتم تسريبه قبل الإعلان الرسمي.

الأكثر مشاهدة

حسابات مزيفة تلغي استفتاء الكرة الذهبية !

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

اضطرت مجلة “فرانس فوتبول” الفرنسية إلى حذف الاستفتاء الجماهيري حول أفضل لاعب في العالم لعام 2018، من موقعها الرسمي.

بررت المجلة حذف الاستفتاء، باكتشاف العديد من “الحسابات المزيفة”، التي حاولت التلاعب بالنتائج، مما يعني أن النتيجة النهائية لن تكون معبرة عن آراء الجماهير.

جاء في بيان “فرانس فوتبول”: نود الإشارة إلى أن هذا الاستفتاء جماهيري فقط، ولا يؤثر على الفائز بالجائزة، بل يتم حسم المتوج بها عبر مجموعة من المتخصصين، والصحفيين المعتمدين.

وأضاف البيان: نشكركم جميعًا على عدم المبالغة في تفسير حادث فني بسيط، خارج عن إرداتنا،  نراكم في حفل توزيع الجوائز، يوم 3 ديسمبر المقبل.

وكان ليونيل ميسي، نجم برشلونة، متصدرًا للاستفتاء بنسبة 48% من الأصوات، يليه الهداف المصري محمد صلاح بـ(31%)، ثم البرتغالي كريستيانو رونالدو بـ (8%).

ريمونتادا ميسي

قبل إلغاء التصويت، كان الأرجنتيني ليونيل ميسي أسطورة ومهاجم برشلونة الإسباني عاد من بعيد للتفوق على المصري محمد صلاح جناح ليفربول الإنجليزي في استفتاء جماهيري تجريه الآن صحيفة “فرانس فوتبول” الفرنسية على موقعها الإلكتروني الرسمي بشأن اللاعب الذي يستحق الكرة الذهبية لعام 2018.

 وبعد تسيد محمد صلاح لهذا التصويت على مدار اليوم أمس، عاد ليونيل ميسي بريمونتادا ونجح في تصدر الاستفتاء الآن بنسبة وصلت إلى 47% من إجمالي التصويت.وهبط المصري محمد صلاح إلى المركز الثاني حيث حصل حتى الآن على نسبة توصيت وصلت إلى31%، بينما جاءت الصدمة بحصول كريستيانو رونالدو على نسبة 8٪؜ فقط.

يذكر أن هذا التصويت العلني فقط من أجل جماهير كرة القدم لإبداء آراءها في جائزة الكرة الذهبية، ولكن لن يكون حاسماً في النهاية طبقاً لقوانين الجائزة التي تضع التصويت الحقيقي بيد عدد كبير من الصحافيين حول جميع دول العالم.

الأكثر مشاهدة