محامي رونالدو: العلاقة مع كاثرين مايورجا برضى كامل

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
الصورة من موقع (blackwhitereadallover.com)

أكد بيتر كريستيانسن أحد أفراد الفريق القانوني للنجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، الذي يواجه اتهاما بالاغتصاب في الولايات المتحدة الأمريكية، أن العلاقة التي حدثت مع الأمريكية كاثرين مايورجا كان برضى كامل، بعيدا عن أي أشكال الاغتصاب مثلما تحاول أن تدعي الآن بعد مرور 9 سنوات على تلك الواقعة.

وأضاف كريستيانسن في بيان نشرته وسائل الإعلام البرتغالية: رونالدو مضطر لكسر صمته، ينفي اللاعب تماما جميع الاتهامات…ما حصل في لاس فيغاس عام 2009 جاء برضى كامل.

كان رونالدو المنضم في الانتقالات الصيفية إلى صفوف يوفنتوس الإيطالي، نفى “بشدة” هذه الاتهامات مشيرا الى أن الاغتصاب هو “جريمة مشينة”.

وتقدمت مايورجا أمام إحدى محاكم ولاية نيفادا الأميركية، بدعوى تطالب فيها بتعويض قدره 200 ألف دولار، متهمة اللاعب باغتصابها في 13 يونيو 2009 في جناحه بأحد فنادق لاس فيغاس، وأنه دفع لها 375 ألف دولار لتوقيع اتفاق تتعهد من خلاله بعدم الحديث عما جرى.

وأضاف محامي رونالدو: لم ينف كريستيانو بأنه وافق على القيام باتفاق، لكن المستندات التي من المفترض ان تتضمن تصريحات للسيد رونالدو والتي نشرت في وسائل الاعلام هي من نسج الخيال.

وتابع: هذا الاتفاق لا يعني الاعتراف، كل ما قام به رونالدو هو الأخذ بالنصائح التي اسداها له مستشاروه لوضع حد لهذه الاتهامات الفاضحة الموجهة ضده والتي تشوه سمعته.

وأوضح: للأسف، فهو ضالع في نوع من النزاعات المألوفة في الولايات المتحدة، وسائل الاعلام ومن خلال بثها لهذه المعلومات فهي تقود حملة “تشهير” بحق اللاعب.

وختم المحامي “رونالدو واثق من ان الحقيقة ستنتصر وبأنه سيتم “احترام” قوانين ولاية نيفادا.

الأكثر مشاهدة

مهمة تمثيل جديدة لإريك كانتونا على خشبة المسرح

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
الصورة من موقع (RTBF.be)

يستعد النجم الفرنسي السابق إريك كانتونا لأداء مهمة تمثيل جديدة على خشبة المسرح بداية من نوفمبر المقبل، حيث يشارك في أداء عمل فني بعنوان “رسائل إلى نور”، المقتبسة من رواية ناجحة للمفكر الإسلامي الفرنسي من أصل مغربي رشيد بن الزين.

والمسرحية حوار فكري بين أب وابنته جالسين على جانبي طاولة ويقرآن رسائل تبادلاها، بعدما انتقلت نور إلى العراق للزواج من أحد أفراد تنظيم “داعش”.

ويقول كانتونا النجم السابق لنادي مانشستر يونايتد الإنجليزي في تصريحات إعلامية: أعشق التمثيل فهو يبث في الحماسة، أعشق أن أجد نفسي أمام الجمهور.

هذه رابع تجربة لكانتونا في المسرح، وتعود آخر مشاركة له في مسرحية إلى العام 2015.

بدأ كانتونا خوض غمار السينما في العام 1995 وهو متزوج من الممثلة والمخرجة رشيدة براكني.

ويؤكد كانتونا أن المسرح يوفر “لحظات فريدة فيها الكثير من الزخم”.

وبدأ عمله في السينما مع فيلم “لو بونور إيه دان لو بري” (1995) من إخراج إيتيان شاتلييز.

وقد شارك حتى الآن في حوالى عشرين فيلما إلا أن دوره في فيلم “لوكينغ فور إريك” لكين لوتش، حيث يؤدي شخصيته في الحياة، هو الذي نال أكبر قدر من الاستحسان في صفوف النقاد.

الأكثر مشاهدة

القبض على مدرب بروج بسبب التلاعب بالنتائج في بلجيكا

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

نفذت الشرطة مداهمات في سبع دول استهدفت النيابة العامة البلجيكية من خلالها أبرز أندية كرة القدم في البلاد ومدرب نادي بروج، في إطار تحقيق في الفساد والتلاعب بنتائج المباريات.

ونفذ 220 شرطيا 44 عملية تفتيش للمنازل في أنحاء بلجيكا، بالإضافة إلى فرنسا، لوكسمبورغ، قبرص، مونتينيغرو، صربيا ومقدونيا بحسب ما أشار الإدعاء البلجيكي.

وذكر البيان “حرم عدد كبير من الاشخاص من حريتهم واقتيدوا لاستجواب شامل”، من دون تحديد هوياتهم.

وكان متحدث باسم النيابة العامة أكد في وقت سابق لوكالة الأنباء الفرنسية، توقيف وكيل اللاعبين الشهير البلجيكي-الإيراني موجي بايات (44 عاما)، المدير السابق لنادي شارلروا الذي أوقف في منزله، مؤكدا ما ذكرته وسائل إعلامية أخرى.

وأوقف أيضا الكرواتي ايفان ليكو مدرب نادي بروج الذي يشارك هذا الموسم في دوري أبطال أوروبا، بحسب ما ذكر مصدر قريب من التحقيق لوكالة فرانس برس، على غرار هرمان فان هولسبيك المدير العام السابق لأندرلخت النادي الاكثر تتويجا في البلاد.

ويتعلق التحقيق باحتيال مرتبط بالعمولات على انتقالات اللاعبين والتلاعب بنتائج المباريات في الدوري البلجيكي للدرجة الأولى، بحسب ما أشارت النيابة العامة “يغطي التحقيق القضائي الأنشطة التي تتم في إطار منظمة إجرامية، تبييض الأموال والفساد الخاص”.

وتتم مداهمة مقار “عدة أندية” في الدوري البلجيكي، على غرار بروج، أندرلخت، ستاندار لياج وغنك.

وقد أشارت قناة “أر تي بي أف” إلى ضلوع 10 أندية من أصل 16 في الدرجة الأولى.

واستهدفت مداهمات الشرطة أيضا منازل “مدراء الأندية، وكلاء اللاعبين، الحكام، محام سابق، مكتب محاسبة، مدرب، صحافيين وبعض المتواطئين المحتملين”.

الأكثر مشاهدة