ما هي ديانة لوكا مودريتش ؟

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

لوكا مودريتش، نجم الكرة الكرواتية الفائز بجائزتي أفضل لاعب في العالم وأوروبا لعام 2018، نجح في كسر سيطرة الأسطورتين البرتغالي كريستيانو رونالدو والأرجنتيني ليونيل ميسي على الجوائز الفردية على مدار الـ10 سنوات السابقة.

وصول مودريتش إلى تلك المكانة لم تأت بالصدفة، هو يلعب في صفوف ريال مدريد الإسباني صاحب الرقم القياسي في عدد مرات التتويج بلقب دوري أبطال أوروبا، يكفي أن الفريق توج باللقب خلال المواسم الثلاثة الماضية.

View this post on Instagram

Sofia ❤️😍😘🙏🏻 Happy 1st birthday! 🎂 #BuckaMojaNajljepsa 🤗

A post shared by Luka Modric (@lukamodric10) on

لوكا مودريتش البالغ من العمر 33 عاما، هو من مواليد 9 سبتمبر عام 1985، في منطقة زادار الساحلية، ينتمي لعائلة مسيحية كاثوليكية، وفقا لما تم ذكره في موقع (http://celebrityunfold.com).

لوكا مودريتش كان عمره 5 سنوات فقط حين قامت الحرب، التي عصفت بآلاف الكروات حيث قتل والده وقضى الطفل اليتيم شهورا عديدة في مخيمات اللاجئين محاطا بأصوات القذائف والقنابل اليدوية.

المسيرة الاحترافية

مودريتش كانت انطلاقة مسيرته الاحترافية مع فريق دينامو زغرب الكرواتي عام 2002، ثم انتقل إلى زيرينجيسكي موستار البوسني في 2003 على سبيل الإعارة، ليعود في العام التالي إلى فريقه زغرب.

عام 2004، انتقل في إلى فريق إنتر زابريسيتش الكرواتي على سبيل الإعارة أيضًا لمدة موسم ليكتسب مزيدا من الخبرات.

ثم قضى 3 مواسم بعد عودته إلى دينامو زغرب في 2005 قضى، قبل أن ينتقل إلى توتنهام الإنجليزي في 2008، مقابل 21 مليون يورو.

استمر مودريتش لمدة 4 مواسم مع توتنهام، لينتقل بعد ذلك إلى ريال مدريد عام 2012، مقابل صفقة بلغت 30 مليون يورو.

الأكثر مشاهدة

صور.. تحقيق حلم أطفال الكهف في دورة أولمبياد بوينس آيريس

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

اهتمت وسائل الإعلام العالمية بتكريم “أطفال الكهف”، الذين تم إنقاذهم قبل أسابيع في تايلاند، حيث لعبوا مباراة ودية أمام فريق الشباب بنادى ريفر بليت الأرجنتينى، على هامش افتتاح دورة أولمبياد بوينس آيريس 2018.

“أطفال الكهف” هم قوام فريق كرة قدم ناشئين من تايلاند ظلوا عالقين داخل أحد الكهوف في بلدهم بسبب الأمطار في يونيو الماضى، وتم إنقاذهم بعد عملية شارك فيها أعداد كبيرة من رجال الإنقاذ حول العالم.

وحرصت اللجنة الأولمبية الدولية، على تكريم الأطفال الـ12، حيث تم تقديمهم إلى الجماهير الغفيرة فى العاصمة الأرجنتينية خلال حفل الافتتاح، تكريمًا لهم على صبرهم ومثابرتهم على المعاناة التى عاشوها داخل الكهف لمدة 17 يومًا.

وكتب الحساب الرسمي لموقع الاتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا”: الأطفال لعبوا أمس مباراة ودية ضد فريق شباب ريفر بليت الأرجنتينى على هامش افتتاح دورة أولمبياد بوينس آيريس 2018، وسط ترحيب حار وتصفيق من الآلاف الذين حضروا الحدث، إلى حد ما تحقق حلمهم فى أن يصبحوا لاعبى كرة قدم محترفين.

الصورة من موقع صحيفة اليوم السابع

الصورة من موقع صحيفة اليوم السابع

الصورة من موقع صحيفة اليوم السابع

الصورة من موقع صحيفة اليوم السابع

الصورة من موقع صحيفة اليوم السابع

الصورة من موقع صحيفة اليوم السابع

الأكثر مشاهدة

فيديو.. لاعبان روسيان يعتديان على مسؤول حكومي!

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
لقطة من عملية الاعتداء- الصورة من صحيفة ذا صن

قال وزير الرياضة الروسي بافيل كولوبكوف، عنه سيتم فرض عقوبات ضد اللاعبين ألكسندر كوكورين وبافيل ماماييف في حال ثبوت تورطهما بعراك مع دينيس باك المسؤول في وزارة الصناعة والتجارة داخل مطعم في موسكو.

رصدت الكاميرا الأمنية داخل المطعم، قيام كوكورين وماماييف قاما مع عدد من الأصدقاء بالاعتداء على دينيس باك، وكان الساعة تشير إلى التاسعة صباحا في موسكو، والسبب وراء الشجار والاعتداء أنه طلب منهم التقليل من الضوضاء.

وقال كولوبكوف في تصريحات صحفية: يوجد شريط فيديو للحادثة، سيتم فرض عقوبات على اللاعبين كوكورين وماماييف في حال اعترافهما بأنهما مذنبان في الحادث.

وأضاف: يفرض الاتحاد الروسي لكرة القدم على اللاعبين المرتبطين معه بعقود عقوبات مشددة على من يشوه صورة كرة القدم في البلاد.

كوكورين وماماييف لا ينتميان للمنتخب الروسي حاليا، وليست لهما أي علاقة بالفريق الذي يستعد لمباراتيه دوري الأمم الأوروبية ضد السويد وتركيا.

وأعلنت وزارة الداخلية الروسية في بيان أنها أمرت بإجراء تحقيق في مشادة بين مسؤول كبير بوزارة التجارة واللاعبين الدوليين ألكسندر كوكورين وبافل ماماييف الاثنين.

وقال البيان: “سيسلط التحقيق الضوء على الظروف الدقيقة لهذا الحادث وعدد مرتكبيه”.

كوكورين يلعب حاليا مع نادي زينيت سان بطرسبورغ، بينما يلعب ماماييف مع فريق كراسنودار.

الأكثر مشاهدة