بمناسبة عيد الحب .. تعرف على أبرز الثنائيات في الدوري الإنجليزي

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

يحتفل العالم أجمعه اليوم الأربعاء 14 فبراير من كل عام، بعيد الحب الفالنتاين الذي يتبادل فيه الجميع حول العالم الهدايا والبرقيات الغرامية.

ولكننا نحن عشاق كرة القدم ننتظر نوع أخر من الهدايا والبرقيات، نبحث عن كل ما يخص كرة القدم من مباريات، لاعبين، مدربين، أحداث وأخبار.

فهناك الكثيرون منا ينسى أن هذا اليوم 14 فبراير هو عيد الحب أو الفالنتاين، ويتذكر أنه يوم يلعب فيه مباراة كرة قدم بين فريقين.

وشاهدنا في كرة القدم منذ بدايتها ثنائيات ولاعبين عرفوا ببعضهم البعض، عندما يأتي اسم الأول يأتي بعده اسم الآخر كنوع من الكيمياء القريبة بينهم كما يقولون.

وبمناسبة عيد الحب أو الفلانتاين هنا في هذا التقرير نتحدث عن أبرز الثنائيات في الدوري الإنجليزي الممتاز..

أزبيلكويتا وموراتا

00650038-95BB-4B88-86E1-93788D5A0858

الثنائي الإسباني الذي يلعب في صفوف تشيلسي الإنجليزي، عرفوا بتجانسهم سوياً سواء داخل الملعب أو خارجه مع البلوز والمنتخب الإسباني.

وساهم سيزار أزبيلكويتا في صناعة 5 أهداف لزميله ومواطنه ألفارو موراتا هذا الموسم جميعها جاءت برأس الأخير.

أوباميانج ومختاريان

B8378A21-656C-4978-86F4-D8BF0E235F71

ثنائي بروسيا دورتموند الألماني السابق وآرسنال الحالي، حيث انتقل أوباميانج ومختاريان إلى دورتموند في نفس العام وتألقا سوياً، قبل أن يقرر مختاريان الانتقال إلى مانشستر يونايتد.

واجتمع أوباميانج ومختاريان مرة أخرى في آرسنال خلال سوق الانتقالات الشتوية السابقة يناير الماضي.

وانتقل أوباميانج إلى آرسنال قادماً من دورتموند في صفقة قياسية مقابل 61 مليون يورو، بينما انضم مختاريان إلى المدفعجية بعد صفقة تبادلية مع سانشيز الذي انتقل إلى مانشستر يونايتد.

ماتا وهيريرا

0162BA5E-D6F2-4464-A529-29A7520872FB

عرف الثنائي الإسباني بالعلاقة الجيدة داخل الملعب وخارجه من حيث اقتراب اسرتى اللاعبين وعلاقتهما الجيدة داخل الصفوف في مانشستر يونايتد.

وقال خوان ماتا سابقاً أن معظم وقت فراغه يقضيه مع أسرته وأسرة أندريه هيريرا.

راشفورد ولينجارد

32B9F1C4-E1E2-4723-B9A5-4AECC9685E01

ثنائي أخر في مانشستر يونايتد عرف بالانسجام والعلاقة الجيدة بينهما، الشابين ولاعبى الأكاديمية ماركوس راشفورد وخيسي لينجارد.

وصعد الثنائي الإنجليزي ماركوس راشفورد وخيسي لينجارد سوياً إلى الفريق الأول في مانشستر يونايتد، تحت قيادة المدرب الهولندي فان خال عام 2015.

جوردان هيندرسون وآدم لالانا

6863C1AF-25F1-4895-9707-9BBB011E93F5

ثنائي منتخب إنجلترا وليفربول، عرف هذا الثنائي باقترابهما إلى بعضهما البعض في جميع المعسكرات سواء مع المنتخب الإنجليزي أو نادي ليفربول.

وكشف آدم لالانا سابقاً أن جوردان هندرسون يزامله في جميع الغرف بالفنادق أثناء المعسكرات مع المنتخب الإنجليزي وليفربول.

واين روني وفيل جاجيلكا

F150E6FA-F234-4E85-BDC8-BE99240A2DB2

بدأ الثنائي رحلة الكفاح معاً في إيفرتون من عام 2003، قبل أن يقرر واين روني ترك فيل جاجيلكا والانتقال إلى مانشستر يونايتد.

وعاد واين روني مرة أخرى لزميل عمره فيل جاجيلكا على حسب قوله بعد الانتقال إلى إيفرتون في الصيف الماضي.

الأكثر مشاهدة

كلمات مفتاحية

الجانب المظلم من حياة لاعبي كرة القدم

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

كعشاق لكرة القدم دائماً ننظر للاعبين على أنهم يعيشون حياة مرفهة، يتقاضون المبالغ الضخمة نظير ممارسة كرة القدم وتسلط عليهم الأضواء بشكل لافت، هذا اشترى سيارة فارهة وذاك يقضي اجازته في لاس فيجاس، الحياة المثالية من وجهة نظر المتابع، ولكن ما لا يلتفت إليه معظمنا هو الجانب المظلم من حياة اللاعبين، لذلك دعونا نعيش حياة من يلعب كرة القدم لوهلة ونفكر كيفما يفكر ونحاول رؤية ما دائماً نغفل عنه عندما نشاهد من منظور المشجع.

نشاهد أمثال كريستيانو رونالدو وميسي ونيمار وغيرهم من النجوم الذين وصلوا لقمة المجد في مسيراتهم الكروية ولكن شريحتهم لا تمثل الغالبية العظمى من اللاعبين في عالم كرة القدم وهنا يجب أن نركز على أمثال من لم يحالفهم التوفيق في مسيراتهم ..

سأحاول أن أجمع بعض الظروف السيئة التي يمر بها كثير من اللاعبين في عالم كرة القدم، وإليكم أبرزها:

أولاً: الاستقرار

عندما لا تكون لاعباً جيداً فأنت معرض دائماً وأبداً للرحيل عن ناديك حتى لو كنت في المكان الذي تفضله وتحيا حياة رائعة ستضطر في النهاية إلى الرضوخ إلى قرار الانتقال لناد آخر وقد يصحبه تغيير الدولة التي تعيش فيها وربما يكون المكان أسوأ وللاعبين المتزوجين تتضرر العائلة كذلك.

ثانياً: عدم الثبات في الدخل

قد لا تسير مسيرتك كما يجب في كثير من الأحيان، ويقل الراتب من مكان لآخر على حسب أهمية النادي الذي تلعب فيه وقوة الدوري بطبيعة الحال، ولكنك لا تستطيع في غالبية الاحيان إلى الوفاء تجاه التزاماتك المادية..

ثالثاً: نهاية حياتك المهنية مبكراً

لنكن صرحاء أكثر المتفائلين يتمنى دائماً أن تصل مسيرته لحقبة منتصف الثلاثينيات وغيرهم لا يكن بهذا الحظ وتنتهي مسيرته مبكراً .. ولا يكمل الكثير من اللاعبين حياتهم العملية في عالم كرة القدم فمن يتجه للتدريب منهم قلائل ومن يتفوق من القلائل في عالم التدريب أكثر قلة.

رابعاً: الاصابات

لعنة لاعبي كرة القدم، كثيرون منهم انتهت مسيراتهم بسبب الاصابات، وآخرون لم يصلوا للمستوى الذين تطلعوا إليه بسبب الاصابات .. نستطيع عد المصائب التي تتسبب فيها ولكنها لن تنتهي وهذا أمر مستمر للأبد

خامساً: الانجراف وراء الصخب

قد تكون من أفضل اللاعبين في التاريخ ولكن بمجرد أن تترك نفسك لما قد تحدثه فيك حياة لاعب كرة القدم الصاخبة فستبدأ مسيرتك في الانحدار تدريجياً.

سادساً: الضغط المتواصل

نشعر به كبشر في أعمالنا اليومية، ربما يتم تحميلنا بأعباء أكثر من طاقاتنا فما بالك بمدرب يطالب لاعب بأداء مميز وإن لم يحدث سيعاقب من جمهور غاضب مقدر بآلاف المشجعين وأقلام الصحافة التي لا ترحم، هو ضغط في بعض الأحيان لا يستطيع تحمله الكثير.
وقد أكون قد نسيت بعض الأشياء الأخرى، ولكن بغض النظر عن ذلك فقد رأينا الجانب المظلم من حياة الكثير والكثير من اللاعبين وهنا نرى أن الحياة ليست سهلة عندما تكون لاعب كرة قدم ..

لمتابعة الكاتب على فيسبوك وتويتر:

@ahmedalmoataz

الأكثر مشاهدة

كلمات مفتاحية

ريمونتادا سان جيرمان التي أطاحت بريال مدريد من دوري الأبطال

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
Real Madrid - PSG 1993/94

يلتقي ريال مدريد، باريس سان جيرمان يوم الأربعاء على ملعب سانتياجو برنابيو في ذهاب دور 16 من دوري أبطال أوروبا.

وعلى طول تاريخهما تواجه النادي الملكي والباريسي في 6 مباريات سابقة، كانت متكافئة جدا، بفوزان، تعادلان، وخسارتين لكل منهما.

لكن المواجهة التي بقت خالدة في الأذهان هي الأولى التي كانت بين الفريقين في موسم 92/93 برسم ربع نهائي دوري أبطال أوروبا، حيث عرفت ريمونتادا لنادي عاصمة الأنوار.

وكانت مباراة الذهاب في سانتياجو برنابيو قد انتهت لصالح ريال مدريد بنتيجة (3ـ1). وسجل للنادي الملكي كل من اميليو بوتراجينيو، زامورانو، و ميشيل، بينما سجل دافيد جينولا هدف باريس سان جيرمان الوحيد في المباراة.

إلا أن باريس سان جيرمان سينجج في تحقيق المفاجآة إيابا في حديقة الأمراء بنيتجة (4ـ1)، بأهداف كل من جورج ويا، دافيد جينولا، فالدو، أنطونيو كومباوري، وسجل هدف ريال مدريد الوحيد زامورانو.

وبهذا يتأهل الباريسيون إلى نصف نهائي المسابقة بانتصار (5ـ4) في مجموع المباراتين.

الأكثر مشاهدة

كلمات مفتاحية

أقسام متعلقة