التشكيلة المحتملة لمنتخب مصر والمنتخب السعودي قبل اللقاء المنتظر

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

يخوض المنتخب السعودي الأول لكرة القدم ثالث مواجهاته المونديالية عندما يلتقي بمنتخب مصر مساء الإثنين المقبل على ملعب جلوجراد في إطار منافسات دور المجموعات بكأس العالم 2018.

ويأمل رجال الأرجنتيني أنطونيو بيتزي في تحقيق الفوز على الفراعنة واقتناص 3 نقاط لتقديمهم كعربون صلح للجماهير التي أبدت غضبها بعد سوء النتائج للأخضر  في الجولتين السابقتين أمام روسيا وأوروجواي وخسارته بنتائج 5-0 و1-0.

كما يريد الفراعنة انهاء مشوارهم المونديالي بالفوز أمام المنتخب السعودي لتحقيق الفوز الأول خلال مشوارهم في كأس العالم حيث لم يسبق لهم وأن فازوا في المشاركتين السابقتين أعاوام 1934 و1990.

وعلى ما يبدو ان ملامح تشكيلة المنتخب المصري أمام المنتخب السعودي ظهرت قبل اللقاء بـ48 ساعة إذ استقر كوبر على دخول اللقاء بمجموعة اللاعبين التي لعبت لقاء روسيا والدفع بـ”عصام الحضري” في الشوط الثاني وذلك وفقاً لما أشارت إليه التقارير الصحفية المصرية.

ومن المقرر أن يعتمد كوبر على خدمات كل من:” محمد الشناوي -علي جبر – أحمد حجازي -أحمد فتحي- محمد عبدالشافي -محمد النني -طارق حامد -عبدالله السعيد-تريزيجيه -محمد صلاح-مروان محسن”.

أما على الجانب الآخر فستشهد تشكيلة المنتخب السعودي تغيير وحيد بعد أن تأكد غياب القائد تيسير الجاسم بسبب الاصابة التي تعرض لها أمام أوروجواي ليضطر بيتزي الدفع بـ”حسين المقهوي” بدلاً منه.

وسيدخل بيتزي اللقاء بتشكيلة مكونة من:”محمد العويس-أسامة هوساوي -عمر هوساوي-محمد البريك -البليهي-ياسر الشهراني-عبدالله عطيف-حسين المقهوي-سالم الدوسري-فهد المولد -هاتان باهبري”.

الجدير بالذكر ان المنتخب السعودي عاد للمشاركة في كأس العالم بعد غياب 12 عاماً في حين عاد الفراعنة للظهور في المونديال بعد غياب 28 عاماً.

الأكثر مشاهدة

كيف يدور الصراع العربي – الأرجنتيني بين كوبر وبيتزي؟

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

تتجه أنظار عشاق الساحرة المستديرة في شتى بقاع الأرض لملعب فولجوجراد لمتابعة القمة العربية المنتظرة التي ستجمع بين المنتخب السعودي ومنتخب مصر في إطار فعاليات الجولة الثالثة من منافسات دور المجموعات بكأس العالم 2018.

ويتطلع الفريقان لتسجيل حدثاً تاريخياً لتداول بين المتابعين قبل مغادرتهما روسيا والعودة إلى أوطانهم بعد فشلهما في مواصلة مشوارهما المونديالي.

وخسر المنتخب السعودي بخماسية دون رد في المباراة التي جمعته بروسيا خلال إفتتاح النسخة 21 قبل ان يسقط مجدداً بهدف دون رد أمام أوروجواي حمل توقيع سواريز.

أما الفراعنة العائدون للمونديال بعد غياب 28 عاماً، فاستهلوا مشوارهما بالخسارة أمام أوروجواي بهدف دون رد قبل ان يفشل في تصحيح أوضاعه أمام روسيا ويتلقى ثلاثية مقابل هدف.

وتعد المباراة تحصيل حاصل بين اثنين من ممثلي العرب، بعد خروجهما رسميًا من البطولة بالهزيمة الثانية على التوالي في الجولة الثانية، لكنه المنتخب السعودي يأمل في تحقيق فوزه المونديالي الثاني، مقابل الانتصار الأول لمصر.
وفي السطور التالية يرصد موقع سبورت 360 أبرز ملامح الصراع المنتظر بين هيكتور كوبر وانطونيو بيتزي:

1-الفكر الأرجنتيني:

يحضر المدرب الأرجنتيني بسجل هزيل خلال فعاليات كأس العالم خصوصاً بعد ان قاد 4 مدربين يحملون الجنسية الأرجنتينية منتخباتهم للظهور بشكل مُخيب وهم: كوبر مع مصر وبيتزي مع المنتخب السعودي وسامباولي مع الأرجنتين ريكاردو جاريكا مع بيرو.

يعتمد بيتزي في أسلوبه التكتيكي على الضغط العالي والسرعة والأداء الهجومي والقوة البدنية وفي أوقات كثيرة يدخل المباريات بطريقة لعب 4-4-1-1 أو 4-2-3-1.

الدفاع هو الأسلوب الرئيسي الذي يعتمد عليه هيكتور كوبر منذ قديم الأزل ولا يعمل على تطوير أداؤه ويلعب على الهجمة المرتدة بطريقة لعب 4-3-2-1.

2-أسلحة مصر والسعودية:

نجد  كوبر دائماً يعتمد في طريقة لعبه الدفاعية على سرعات محمد صلاح،أفضل لاعب في الدوري الانجليزي، مما اعتقد الكثير ان اسلوب كوبر عبار عن “باصي لصلاح” بجانب محمود تريزيجيه.

أما بيتزي ففي كثير من المباريات اعتمد على المهاجم الوهمي وسرعات فهد المولد وعملية التجانس بين سالم الدوسري ويحيي الشهري.

3- عامل الخبرة:

أهم ما يميز المنتخب المصري لديه لاعبين أصحاب خبرة كبيرة في عالم كرة القدم أبرزهم الحارس المخضرم،عصام الحضري، الذي من المقرر ان يدفع به كوبر خلال مباراة منتخب السعودية بعد غيابه في اللقائين السابقين.

عصام الحضري إسم أشهر من النار على العلم فعلى الرغم من تقدمه في السن الا انه يملك قدرات حارس ذو العشرون عاماً ولا يزال قادر على العطاء.

أحمد فتحي ،الجوكر، كما يحلو لمحبينه ان يطلقون عليه هذا اللقب نظراً لمهاراته الفائقة بالتحرك في جميع ارجاء الملعب شارك في عديد من المسابقات القارية مع منتخب مصر حيث لعب في كأس القارات  وكأس العالم للشباب والأولمبياد و
كاس العالم للاندية

الأكثر مشاهدة

المواجهات العربية تصب في مصلحة المنتخب السعودي قبل الصدام المرتقب

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

قمة عربية منتظرة تجمع بين المنتخب السعودي ومنتخب مصر مساء الإثنين المقبل في تمام الساعة الخامسة بتوقيت مكة المكرمة على ملعب فولجوجراد أرينا ضمن منافسات ثالث جولات دور المجموعات ببطولة كأس العالم المقامة حالياً في روسيا من فترة 14 يونيو حتى 15 يوليه.

على الرغم من ان اللقاء كونه تحصيل حاصل نظراً لخروج الطرفين رسمياً من دائرة المنافسة إلا ان هناك هدف واحد يجمع بين المنتخب السعودي ومنتخب مصر وهو تحقيق أول انتصار قبل مغادرة روسيا، البلد المضيفة للعُرس الكروي.

كما  يأمل لاعبي المنتخب السعودي في زيارة شباك حارس مرمى منتخب مصر للتوقيع على تسجيل الأهداف ووضع بصمة طيبة يذكرها التاريخ فيما بعد.

وعلى الجانب الآخر يرغب رجال الأرجنتيني،هيكتور كوبر، في تحقيق الانتصار المونديالي الأول لمنتخب مصر حيث لم يسبق للفراعنة وان فازوا في النسختين  أعوام 1934 و1990.

أرقام مواجهات المنتخب السعودي أمام المنتخبات العربية تصب في صالح الأخضر وتميل كفته قبل الصدام المرتقب كيف لا وهو واجه منتخبين عربين قبل ذلك وحقق نتائج ايجابية.

المواجهة الأولى التي جمعت بين المنتخب السعودي أمام منتخب عربي عام 1994 حينما التقى الأخضر بالمغرب خلال الجولة الثانية في دور المجموعات وفاز بهدفين مقابل هدف حملا توقيع كل من:”سامي الجابر وفؤاد أنور”.

تعادل المنتخب السعودي في المواجهة الثانية أمام تونس خلال مونديال 2006 حينما اوقعت القرعة الأخضر مع نسور قرطاج في المجموعة الثامنة.

وجاءت أهداف اللقاء عبر سامي الجابر وياسر القحطاني للمنتخب السعودي في حين وقع على أهداف نسور قرطاج كل من:”زياد الجزيري ورياض الجعيدي”.

الأكثر مشاهدة